منتدى الفتن

منتدى اسلامي عام لأهل السنة والجماعة ويبحث في الفتن الحالية والمستقبلية وظهور المهدي وتحفيظ القرآن الكريم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول


شاطر|

قصيدة الربيع لأحمد شوقي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
كاتب الموضوعرسالة
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097



المشاركة رقم 1 موضوع: قصيدة الربيع لأحمد شوقي الجمعة 26 أبريل 2013, 4:05 pm

آذارُ أَقبَلَ قُم بِنا يا صـاحِ حَيِّ الرَبيعَ حَديقَةَ الأَرواحِ
صَفوٌ أُتيحَ فَخُذ لِنَفسِكَ قِسطَها فَالصَفوُ لَيسَ عَلى المَدى بِمُتاحِ
ما بَينَ شادٍ في المَجالِسِ أَيكُهُ وَمُحَجَّباتِ الأَيكِ في الأَدواحِ
غَرِدٌ عَلى أَوتارِهِ يوحي إِلـى غَرِدٍ عَلى أَغصانِهِ صَدّاحِ
بيضُ القَلانِسِ في سَوادِ جَلابِبٍ حُلّينَ بِالأَطواقِ وَالأَوضاحِ
رَتَّلنَ في أَوراقِهِنَّ مَلاحِناً كَالراهِباتِ صَبيحَةَ الإِفصاحِ
يَخطُرنَ بَينَ أَرائِكٍ وَمَـنابِرٍ في هَيكَلٍ مِن سُندُسٍ فَيّاحِ
مَلِكُ النَباتِ فَكـُلُّ أَرضٍ دارُهُ تَلقاهُ بِالأَعراسِ وَالأَفراحِ
مَنشورَةٌ أَعلامُـهُ مِن أَحمَرٍ قانٍ وَأَبيَضَ في الرُبى لَمّاحِ
لَبِسَت لِمَقدَمِهِ الخَمائِلُ وَشيَها وَمَرَحنَ في كَنَفٍ لَهُ وَجَناحِ
يَغشى المَـنازِلَ مِن لَواحِظِ نَرجِسٍ آناً وَآناً مِن ثُغورِ أَقاحِ
وَرُؤوسُ مَنـثورٍ خَفَضنَ لِعِزِّهِ تيجانَهُنَّ عَواطِرَ الأَرواحِ
الوَردُ في سُرُرِ الغُصونِ مُفَتَّحٍ مُتَقابِلٍ يُثنى عَلى الفَتّاحِ
ضاحي المَواكِبِ في الرِياضِ مُمَيَّزٌ دونَ الزُهورِ بِشَوكَةٍ وَسِلاحِ
وَيَقائِقُ النَسرينِ في أَغصانِها كَالدُرِّ رُكِّبَ في صُدورِ رِماحِ
وَالياسَمينُ لَطيفُهُ وَنَقِيُّهُ كَسَريرَةِ المُتَنَزِّهِ المِسماحِ
وَالنَخلُ مَمشوقُ العُذوقِ مُعَصَّبٌ مُتَزَيِّنٌ بِمَناطِقٍ وَوِشاحِ
وَتَرى الفَضاءَ كَحائِطٍ مِن مَرمَرٍ نُضِدَت عَلَيهِ بَدائِعُ الأَلواحِ
الغَيمُ فيهِ كَالنَعامِ بَدينَةٌ بَرَكَت وَأُخرى حَلَّقَت بِجَناحِ
وَالشَمسُ أَبهى مِن عَروسٍ بُرقِعَت يَومَ الزِفافِ بِعَسجَدٍ وَضّاحِ
وَالماءُ بِالوادي يُخالُ مَسارِباً مِن زِئبَقٍ أَو مُلقِياتِ صِفاحِ
بَعَثَت لَهُ شَمسُ النَهارِ أَشِعَّةً كانَت حُلى النَيلوفَرِ السَبّاحِ
يَزهو عَلى وَرَقِ الغُصونِ نَثيرُها زَهوَ الجَواهِرِ في بُطونِ الراحِ
وَجَرَت سَواقٍ كَالنَوادابِ بِالقُرى رُعنَ الشَجِيَّ بِأَنَّةٍ وَنُواحِ
الشاكِياتُ وَما عَرَفنَ صَبابَةً الباكِياتُ بِمَدمَعٍ سَحّاحِ
إِنّي لَأَذكُرُ بِالرَبيعِ وَحُسنِهِ عَهدَ الشَبابِ وَطِرفِهِ المِمراحِ
هَل كانَ إِلّا زَهرَةً كَزُهورِهِ عَجِلَ الفَناءُ لَها بِغَيرِ جُناحِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايمان
عضو ذهبي
عضو ذهبي


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 2251



المشاركة رقم 2 موضوع: رد: قصيدة الربيع لأحمد شوقي الخميس 24 أبريل 2014, 11:18 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
قصيدة الربيع لأحمد شوقي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفتن  :: منتديات منوعة :: منتديات منوعة :: واجهة الادب-
لوحة الشرف لشهر نوفمبر 2016
217 عدد المساهمات
131 عدد المساهمات
81 عدد المساهمات
35 عدد المساهمات
21 عدد المساهمات
7 عدد المساهمات
4 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
1 مُساهمة
جميع الحقوق محفوظة
جميع الحقوق محفوظة لـكل مسلم
منتديات الفتن® www.alfetn.org
حقوق الطبع والنشر © 2016

منتدى الفتن