منتدى الفتن

منتدى اسلامي عام لأهل السنة والجماعة ويبحث في الفتن الحالية والمستقبلية وظهور المهدي وتحفيظ القرآن الكريم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول


شاطر|

الدماء والنفط معركة القدس بين العثمانيين والصليبين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
كاتب الموضوعرسالة
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097



المشاركة رقم 1 موضوع: الدماء والنفط معركة القدس بين العثمانيين والصليبين الأحد 27 يناير 2013, 7:46 am





نفضَ الكاتب الامريكي مارتي كالاهان في الفيلم الوثائقي "الدماء والنفط: الشرق الاوسط في الحرب العالمية الاولى"، الغبار عن الكثير من المعلومات والصور واللقطات الأرشيفية المحفوظة في لندن وبرلين وموسكو وبوخارست وصوفيا وواشنطن واسطنبول بهدف فهم ما يحدث في الشرق الاوسط من نزاعات حالية.

وهكذا عادَ كالاهان في مُقدمة الفيلم، والذي تبلغ مُدته نحو ساعة، الى ما وصفها بـ"المكائد السياسية الغربية" ابتداءً من انضمام الامبراطورية العثمانية، بكامل مساحتها المُمتدة من اطراف الجنوب الشرقي لاوروبا وعبر تركيا الحديثة ومرورًا بالصحراء العربية وجبال القوقاز، الى الحرب العالمية الاولى "1914-1918م" ووصول أول جندي هندي بريطاني منطقة رأس الخليج العربي بين الكويت والبصرة سنة 1914م وغزو بغداد في مارس اذار سنة 1917م مِن قبل الجنرال ستانلي مود قائد القوات البريطانية في حملة الرافدين، ومن ثم دعم الضابط البريطاني توماس إدوارد لورنس "لورانس العرب" للقبائل بزعامة فيصل بن الشريف حسين بهدف تدمير خط سكة الحديد في الحجاز والذي يمتد من المدينة المنورة حتى دمشق من أجل قطع امدادات القوات العثمانية والاستيلاء على ميناء العقبة الاستراتيجي في البحر الاحمر في يوليو تموز سنة 1917م، ثم الحملتين البريطانيتين الفاشلتين لأحتلال غزة وهجوم سلاح الفرسان الشهير للفوج الاسترالي الرابع ضد القوات العثمانية في بئر السبع في الحادي والثلاثين من اكتوبر تشرين الاول سنة 1917م، ومن ثم وعد بريطانيا في الثاني من نوفمبر تشرين الثاني سنة 1917م لانشاء وطن قومي لليهود في فلسطين، واحتلال غزة في الحملة الثالثة في السابع من نوفمبر تشرين الثاني سنة 1917م بعد صمود طويل للجهاديين العرب والقوات العثمانية لنحو تسعة أشهر امام قوات الغزو البريطاني.

وقد شكلت هذه الحملة الاخيرة على غزة بداية نهاية الأمبراطورية العثمانية واحتلال مدينة القدس الشريف مِن قبل قائد القوات البريطانية الجنرال إدموند أللنبي في الثلاثين من ديسمبر كانون الاول سنة 1917م، ومن ثم تدمير مسافة اربعة اميال من خط سكة الحديد في الحجاز للمرة الخامسة والعشرين في مايو ايار سنة 1918م مُقابل تمويل القبائل بالاسلحة والذهب بهدف دعم الجنرال أللنبي في غزوه لدمشق في سبتمبر ايلول سنة 1918م ومن ثم تمكين أسرة الشريف من قيادة العرب مُقابل الهيمنة الغربية على مصادر الطاقة النفطية في الجزيرة العربية، وأشتعال المنطقة بالثورات كالثورة في فلسطين سنة 1919م والثورة في العراق سنة 1920م والثورة في سوريا سنة 1925م والثورة الكردية في العراق وايران سنة 1930م والثورات العربية في فلسطين 1936-1939م وحرب فلسطين وتشريد سكانها سنة 1948م وقيام اليهود بشن أربعة حروب منفصلة ضد البلدان العربية على مدار الخمسة والعشرين سنة المقبلة، والانقلاب في مصر سنة 1952م والانقلاب في سورية سنة 1954م والعصيان في لبنان سنة 1958م والانقلاب في العراق سنة 1958م والثورات الكردية سنة 1961م والانقلاب في السعودية سنة 1964م والحرب الاهلية في لبنان سنة 1975م والغزو السوفيتي لافغانستان سنة 1979م وحرب الخليج الاولى 1980-1988م وحرب الخليج الثانية سنة 1991م والغزو الصليبي لافغانستان سنة 2001م وحرب الخليج الثالثة واحتلال بغداد سنة 2003م للمرة الحادي والثلاثين عِبر تاريخها، واخيرًا وليس أخرًا يختتم الفيلم الوثائقي بالقول (وقد تبين أن هزيمة الامبراطورية العثمانية سنة 1918م ما هي الا مجرد نصر أجوف للغرب، فبذور السخط التي زرعت بنهاية الحرب العالمية الاولى أثمرت عن محصول مُثير للخوف. فالمعاهدة المفروضة لاستعباد العالم الاسلامي تعتبر بالفعل سلامًا ينهي كل حالات السلام، ويبقى هذا السلام بعيد المنال في أرض الدماء والنفط).

ترجمة مقطع معركة القدس سنة 1917م:

(تعتبر المعركة الثالثة على غزة بداية النهاية للامبراطورية العثمانية، اذ بدءات القوات التركية بالانسحاب ويطاردها الجنرال أللنبي بشكل محموم، فهو يرغب بتدمير أكبر قوات مُمكنة للعدو بينما يمتلك اليد الطولى وهو يعلم انه لا زال هناك قتال مع الاتراك، فهم قد ينسحبون لكنهم لم يستسلموا، وبدلًا من الاستمرار بمسيرته نحو الشمال ينحرف أللنبي شرقًا نحو مدينة القدس الشريف، فالرموز التاريخية لهذه المدينة القديمة وقداستها للمسيحيين والمسلمين واليهود تمثل أهمية أكبر بتلك اللحظة من تحقيق انتصار اخر على الأتراك، وقد ابلغَ أللنبي بالفعل مِن قبل رئيس الوزراء البريطاني لويد جورج بضرورة الاستيلاء على القدس قبل حلول عيد الميلاد، ولم تغب الأهمية الدينية للحدث عن المسيحيين من القوات البريطانية فعبرت العربات العسكرية التلال الرملية وتقدمت على طول الطريق الساحلي حيث كانت تسير عربات الفراعنة المجنزرة وتوجد دبابات مهجورة بأرض مقفرة بمرمى اطلاق البنادق حيث ثبت أن الاسلحة البدائية القديمة المُستخدمة أكثر فتكًا- صوت دوجلاس ثوربيرن- وحدة لندن لبطاريات المدفعية. ويقول ديفيد وودوارد مؤلف كتاب الجحيم يستعر بالارض المقدسة: انها حرب صليبية بصورة ما، لكن أللنبي يشعر بالحساسية الشديدة تجاه هذا الامر لأنه لم يرغب بتسميتها حملة صليبية فالكثير من جنوده كانوا من المُسلمين مثل العمالة بقواته وكان لديه ايضًا قوات هندية، ولهذا لم يكن يرغب بأن يبدو كصراع بين مسيحيين ضد مُسلمين ولم يكن يرغب بوصفه هكذا اطلاقًا، ولكن لا يمكن تجنب هذا اذا كنت جنديًا بريطانيًا بأنك ستذهب الى بيت لحم أو انك ستقترب أكثر من القُدس، وبالرغم من عدم رغبة أللنبي بوصفها على أنها حملة صليبية الا ان بعض الرُتب من الجنود كانوا يفكرون على هذا النحو، وأظن أن هذا مثل دافعًا لبعض هؤلاء الجنود البريطانيين. وفي ليلة ممطرة وشديدة البرودة، هاجمت القوات البريطانية مدينة القدس الشريف في السابع من ديسمبر كانون الاول سنة 1917م وقد أظهر العدو مقاومة قوية في البداية لكنهم لم يتجاوزوا سوى خمسة عشر ألف جندي مُقابل اعداد متفوقة كثيرًا من الاعداء، فبدأوا بالأنسحاب من المدينة فأتت نهاية اربعة قرون من الحُكم العثماني، في الحادي عشر من ديسمبر كانون الاول دخل الجنرال أللمبي القُدس مترجلًا لاظهار الاحترام للمدينة وهو الفاتح الرابع والثلاثون للقدس عبر تاريخها الطويل والمتأرجح، وبعد حملة أستغرقت ثلاثين يومًا وليلة وبعد فقدان ثمانية عشر ألف جندي قدمَ الجنود البريطانيون القُدس هدية عيد الميلاد لدولتهم، ونقلَ أللمبي في المدينة اعلانًا للجماهير والوجهاء المُجتمعين بأن كل بناية أو معلم مُقدس أو موقع أو ضريح أو مكان مُخصص للصلاة لكل من عبادات الديانات الثلاثة سيتم المحافظة عليه وحمايته حسب ما تتطلبه عادات وأعراف أصحاب الأماكن المُقدسة. فقد الاتراك خمسة وعشرين ألف جندي في النزاع الذي بدأ في الحادي والثلاثين من اكتوبر تشرين الاول وهم مهزومون لكنهم لم يخرجوا من الصراع ولا زالوا يحتفظون بخط دفاعي قوي يمتد من البحر الابيض المتوسط وحتى البحر الميت. لم يكن للانتصار العظيم للجنرال أللمبي أي تأثير بحمام الدم المُستمر في الجبهة الغربية، بل يبدو في حقيقة الامر أن الالمان قد ينتصرون في هذا الصراع، فالجنرالان هندنبرغ ولودندورف يخططان لهجوم شامل في ربيع سنة 1918م، فهما يمتلكان فرق عسكرية أكثر لأستخدامها ضد البريطانيين والفرنسيين حصلَ عليها من المعارك في روسيا، حيث اندلعت ثورة 1917م التي اطاحت بالحكومة القيصرية لنيقولا الثاني، وقد تولى البلشفيين السلطة بقيادة فلاديمير لينين الذي قامَ بسرعة بتوقيع المعاهدات مع برلين واسطنبول أخرجت الدولة الشيوعية الفتية من الحرب، فتمكنت بذلك المانيا من تركيز كامل قواها على الجبهة الغربية، وأعلن الكونجرس الامريكي الحرب على ألمانيا في ابريل نيسان سنة 1917م ووعدَ الرئيس وودرو ويلسون بأرسال قوات تُقدر بمئات الالاف لمساعدة بريطانيا وفرنسا، الا ان هذه القوات الضخمة كانت تتطلب كثيرًا من التدريب والتنظيم لكي ترسل الى أوروبا، ويخشى لويد جورج بأن الامريكان لن يصلوا في الوقت المناسب لعمل ما يُفيد ضد توعد الالمان بالانقضاض، لذا فان رئيس الوزراء يأمر الجنرال أللنبي بارسال معظم جيشه الى فرنسا مجددًا. ويقول ديفيد وودوارد: لكن لويد جورج كان مؤيدًا كبيرًا للقتال في الشرق الاوسط وقد تناقش كثيرًا بحدة مع قادته حول توزيع الغنائم والموارد لتلك الساحات القتالية، وهو مصمم في نهاية سنة 1917م وسنة 1918م بأن هذه ستكون ساحة بريطانية، فهم سيلتزمون بالموقف الدفاعي بالغرب وانتظار القوات الامريكية لتتشكل في أوروبا، وقد تمنى ايضًا استبدال القوات الامريكية بالبريطانية لكي يرسلها الى الشرق الاوسط لكن هذه ستكون ساحته الرئيسية، ولكن هل سيلعب الالمان مثل هذه اللعبة؟، ولهذا عندما هاجموا فجأة أصبحت الجبهة الغربية مُجددًا تمثل الاولوية القصوى. لقد تجمد الهجوم البريطاني في فلسطين تمامًا في اللحظة التي تعين بها التوزان ما بين عملية الاستيلاء على دمشق ومواصلة التقدم نحو اسطنبول نفسها، ولم يكن بوسع أللنبي سوى التفرج على الفرصة وهي تفلت من يديه ومراقبة الجيش العثماني وهو يستثمر الوقت لتجهيز دفاعاته للمعارك المقبلة، نعم لقد اصبحت مدينة القدس الشريف بأيدي الصليبيين، لكن السلام يقع بمكان ما خلف جدرانها).



لمشاهدة الفيلم الوثائقي كاملًا..يرجى التفضل بزيارة الرابط التالي

http://liberteque.com/en/viewvideo/1146/politics-and-corruption/blood-and-oil-the-middle-east-in-world-war-one-part-1.html



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايمان
عضو ذهبي
عضو ذهبي


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 2251



المشاركة رقم 2 موضوع: رد: الدماء والنفط معركة القدس بين العثمانيين والصليبين الأحد 27 أبريل 2014, 5:58 pm

يعطيك العافية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايمان صبيح
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 126



المشاركة رقم 3 موضوع: رد: الدماء والنفط معركة القدس بين العثمانيين والصليبين الخميس 01 مايو 2014, 1:52 pm

شكرا لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الدماء والنفط معركة القدس بين العثمانيين والصليبين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفتن  :: المنتديات العامة :: المنتديات العامة :: المنتدى العام-
لوحة الشرف لشهر نوفمبر 2016
217 عدد المساهمات
131 عدد المساهمات
81 عدد المساهمات
35 عدد المساهمات
21 عدد المساهمات
7 عدد المساهمات
5 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
1 مُساهمة
جميع الحقوق محفوظة
جميع الحقوق محفوظة لـكل مسلم
منتديات الفتن® www.alfetn.org
حقوق الطبع والنشر © 2016

منتدى الفتن