منتدى اسلامي عام لأهل السنة والجماعة ويبحث في الفتن الحالية والمستقبلية وظهور المهدي وتحفيظ القرآن الكريم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
                                                                                               
                                                                                                                                                                                             
                                
   
 
                                                                                                                                                                                                                                                                                                          

شاطر|

ادب المناظرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
كاتب الموضوعرسالة
حليم
عضو مميز
عضو مميز


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 673


المشاركة رقم 1 موضوع: ادب المناظرة الثلاثاء 15 يناير 2013, 7:41 pm

• ما حكم المناظرات ، وما ضوابطها ؟

_ ينبغي أن يتحلى المناظر بعدة مواصفات :

أولها : الإلمام بالعلم الشرعي ، فإن الخصوم يعرفون أن ما عندهم باطل و العديد منهم مرتزقة ، متخصصون في فن الدفاع عما يأخذونه من الأجر بسبب ذلك ، فبالتالي لا تفرق عندهم قضية التعرض لمذهبهم فهم يعرفون أنهم على باطل ، ولكن الذي يهمهم بث الشبهات ، فلابد للإنسان أن يكون ملماً بشبهاتهم .

ثانيا : الإلمام بشبهات القوم.

ثالثاً: سرعة البديهة ، و أن يعرف طريقة القوم و حيلهم و جدلهم .

أما بالنسبة للمناظرات ، فالأصل فيها أن لا تقام ، لأنها شبيهة بالحرب و المبارزة ، و قد قال النبي صلى الله عليه و سلم ( لا تتمنوا لقاء العدو ، و إذا لقيتموه فاصبروا ) فالأصل أن لا نكون نحن المطالبين بالمناظرة ، الخصم هو الذي يطالب بالمناظرة لأنها عبارة عن مجازفة ، فإما أن تكسب فتنتصر على عدوك ، و إما أن ينتصر عليك عدوك ، لكن النصر الذي يحرزه العدو هو عبارة عن إلقاء شبهاته على الخصم ، و هذه فيها فتنة للناس ، فالمناظرة مسؤولية عظيمة ، لذلك نجد أن أهل الباطل لا يبالون بهذه المسؤولية لأنهم لا يحملون هم دعوتهم ، بل يحملون هم استرزاق وانتفاع دنيوي لذلك لا تفرق عندهم .
لكن المسلم الذي يناظرهم يحمل هم دعوة وإقامة هذا الدين ، و يحمل هم عدم تأثر الناس بهذه الشبهات ، لذلك فهي مسؤولية عظيمة .

وهناك من لا يوافق على هذه المناظرات ويرى أنها مخالفة للسنة ، ولكن يرد على هذه بعض الأمور ، و قد فعل هذه المناظرات السلف كابن تيمية و ابن عباس رضي الله عنهما ، إبن تيمية رحمه الله جلس يدرس أصول الفلاسفة و المناطقة فترة ، ثم ناظرهم و رد عليهم و على أصولهم من خلال أصولهم ، و هذه ليست بدعة و لا يقال أن إبن تيمية مبتدع .

لكن المشكلة في أهل الباطل ، لأننا إذا تركناهم ما تركونا ، فمثلاً مناظراتنا على نظام ( بالتوك ) و نحن ندفع إليها فنحن لا نطلب المناظرة و لكن إذا عرضت لا ترفضها ، و لكن بشروط و ظوابط معينة منها :

- تناول المسائل مسألة مسألة .
-
- العدل و إعطاء الطرف الآخر جواً أمنياُ مناسباً بحيث إذا كان عنده علم يتفضل و يعطينا العلم الذي عنده لا أن يرهب .
-
و مما يلاحظ في الخصم دائماً الهروب من المناظرات ، و التعلق بالجزئيات و الهروب من مسائل أخرى ، و نرى منه أيضاً استنكار بعض المسائل التي يظن إنها باطل عندنا ، بينما عندهم في مذهبهم أعظم منها و أسوأ منها ، و أضرب لذلك مثالاً :

النصارى يحتجون علينا بزواج النبي – صلى الله عليه و سلم – من السيدة عائشة و هي صغيرة ، بينما في كتبهم و صف الأنبياء بالزنى و العياذ بالله كسيدنا لوط عليه السلام أنه زنى بابنتيه و أنجبتا منه ولدين !!

كذلك سيدنا داوود عليه السلام يزعمون أنه زنى بزوجة جاره !!

فهم يأتونك بأشياء يوهمون الناس بأنها عظيمة و تستحق الإنكار ، بينما عندهم ماهو أعظم من ذلك .

فلابد للمناظر أن يعي هذه الحقائق عنهم ، و التي يقولونها ، بحيث يقول لهم وبطريق القياس .

( إن كان هذا عندكم باطلاً ، فما عندكم أبطل منه لماذا لا تستنكروه )

قس على ذلك موضوع الصفات ، الرافضة يعتبرون أن صفات الله عز و جل من الترسيم ، و كفاهم ترسيماً أنهم يصفون الأئمة بأنهم أسماء الله الحسنى ، فالأئمة عندهم هم أسماء الله الحسنى !! أليس هذا تشبيهاً !؟

فعندما يقولون هم أسماء الله الحسنى ، فهم شبهوا المخلوق بالخالق سبحانه و تعالى ، لأن من أسماء الله الحسنى ( الخالق ، الرازق ، المحيي ، المميت ..) ثم يقولون : كيف تقولون أن لله ( يداً ووجهاً و جنباً ) مع إنهم يقولون إن علي هو ( وجه الله ، يد الله ، جنب الله ) !
فكيف تستنكرون علينا وما عندكم أبشع منه ، إن كان هذا شيئاً بشعاً ؟!!.

بهذه الطريقة يستطيع المناظر أن يلقنهم درساً في هذا .

و من الأمور المهمة في ذلك :

- أدب الحوار .

- عدم المقاطعة .

- الالتزام بالأخلاق ، و المخاصم من أهل الباطل يهرع و يسارع إلى التهريج و الإساءة عندما يجد نفسه أنه أصبح في زاوية لا يستطيع الخروج منها فيلزم بالأدب.

- و من الأمور المهمة أن نضيق الخناق على الخصم بأن نقول له ( فإن تنازعتم في شئ فردوه إلى الله و الرسول إن كنتم تؤمنون بالله و اليوم الآخر ) ، و كثير من أهل البدعة لا يرضى بذلك ، و إن رضي بذلك مرغماًُ فإنه عند الشروع في المناظرة تجده في كل جزئية من الجزئيات يخالف ما عاهد عليه في ذلك



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فتى الإسلام
عضو مجتهد
عضو مجتهد


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 490


المشاركة رقم 2 موضوع: رد: ادب المناظرة الإثنين 21 يناير 2013, 11:26 am

@حليم كتب:


ثانيا : الإلمام بشبهات القوم.

ثالثاً: سرعة البديهة ، و أن يعرف طريقة القوم و حيلهم و جدلهم


جزاك الله خيرا أخي ذكرتني مناظرة الشيخ رحمة (رحمت) الله الهندي
عليه رحمة الله ومناظرته للقس فندر
ملاحظة: يكتب رحمة الله ورحمت الله بفتح التاء وغلقها
والتي توجت بكتاب إظهار الحق فقد كانت مناظرة مشوقة فعلاً
ويكفيها أنها توجت بكتاب إظهار الحق كثمرة من ثمار المناظرة هذا الكتاب الذي يعتبر من المراجع المهمة في مقارعة النصارى...
وممكن أختصر لكم فصول المناظرة بإختصار في بحث كنت قد سطرته قبل ثلاث سنوات وهذا بعض ما جاء فيه:
............
http://www.alfetn.org/t7592-topic#26816
لا تنسونا بصالح دعائكم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ادب المناظرة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفتن  :: المنتديات الاسلامية :: المنتدى الاسلامي العام-
لوحة الشرف لشهر نوفمبر 2016
275 عدد المساهمات
268 عدد المساهمات
100 عدد المساهمات
66 عدد المساهمات
32 عدد المساهمات
10 عدد المساهمات
7 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
جميع الحقوق محفوظة
جميع الحقوق محفوظة لـكل مسلم
منتديات الفتن® www.alfetn.org
حقوق الطبع والنشر © 2016

منتدى الفتن