منتدى الفتن

منتدى اسلامي عام لأهل السنة والجماعة ويبحث في الفتن الحالية والمستقبلية وظهور المهدي وتحفيظ القرآن الكريم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
                                                                                               
                                                                                                                                                                                             
                                
   
 
                                                                                                                                                                                                                                                                                                          

شاطر|

انواع الشرك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
كاتب الموضوعرسالة
حليم
عضو مميز
عضو مميز


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 673


المشاركة رقم 1 موضوع: انواع الشرك الثلاثاء 18 ديسمبر 2012, 10:33

ديق: 0 ]
السؤال
ما هو الشرك الأكبر؟
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: ‏

فالشرك ضد التوحيد، وهو نوعان أكبر، وأصغر.‏
والأكبر ينقسم إلى ثلاثة أقسام بالنسبة إلى أنواع التوحيد:
القسم الأول: الشرك في ‏الربوبية، وهو نوعان: ‏
أحدهما: شرك التعطيل، وهو أقبح أنواع الشرك، كشرك فرعون إذ قال: ( وما رب ‏العالمين). ومن هذا شرك الفلاسفة القائلين بقدم العالم وأبديته وأنه لم يكن معدوماً أصلاً، ‏بل لم يزل ولا يزال. ومن هذا شرك طائفة أهل وحدة الوجود الذين كسوا الإلحاد حلية ‏الإسلام، ومزجوه بشيء من الحق. ‏
ومن هذا شرك من عطل أسماء الرب وأوصافه من غلاة الجهمية والقرامطة.‏
النوع الثاني: شرك من جعل معه رباً آخر ولم يعطل أسماءه وصفاته وربوبيته، كشرك ‏النصارى الذين جعلوه ثالث ثلاثة، وشرك المجوس القائلين بإسناد حوادث الخير إلى النور، ‏وحوادث الشر إلى الظلمة.‏
ومن هذا شرك كثير ممن يؤمن بالكواكب العلوية ويجعلها مدبرة لأمر هذا العالم، كما ‏هو مذهب مشركي الصابئة وغيرهم.‏
ويلحق بهذا شرك من يزعم أن أرواح الأولياء تتصرف بعد الموت فيقضون الحاجات ‏ويفرجون الكربات إلى غير ذلك.
القسم الثاني: الشرك في توحيد الأسماء والصفات، وهو نوعان:
أحدهما: تشبيه الخالق ‏بالمخلوق، كمن يقول يد كيدي، وسمع كسمعي، واستواء كاستوائي ، وهو شرك المشبهة.‏
والثاني: اشتقاق الأسماء للآلهة الباطلة من أسماء الإله الحق.‏
قال الله تعالى: ( ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها وذروا الذين يلحدون في أسمائه سيجزون ‏ما كانوا يعملون ) [الأعراف:180]. قال ابن عباس: يلحدون في أسمائه يشركون. وعنه ‏: سموا اللات من الإله، والعزى من العزيز.‏
القسم الثالث: الشرك في توحيد الإلهية والعبادة، وهو ثلاثة أنواع:
الأول: الشرك في ‏النسك والشعائر، ومنه: تقديم الدعاء والنذر والذبح والاستغاثة لغير الله عز وجل.‏
قال الله تعالى: ( إن تدعوهم لا يسمعوا دعاءكم ولو سمعوا ما استجابوا لكم ويوم القيامة ‏يكفرون بشرككم ولا ينبئك مثل خبير ) [فاطر:14] وقد أجمع العلماء على أن من جعل ‏بينه وبين الله وسائط يدعوهم ويسألهم الشفاعة كَفَر.‏
النوع الثاني: شرك الطاعة، وهو الطاعة في التحليل والتحريم بغير سلطان من الله.‏
قال تعالى: ( اتخذوا أحبارهم ورهبانهم أرباباً من دون الله والمسيح ابن مريم وما أمروا إلا ‏ليعبدوا إلهاً واحداً لا إله إلا هو سبحانه عما يشركون) [التوبة:31].‏
وقد روى الترمذي والبيهقي والطبراني في الكبير ، واللفظ له ، عن عدي بن حاتم رضي الله عنه قال: أتيت النبي صلى الله عليه وسلم وفي عنقي صليب من ذهب فقال: "يا عدي اطرح هذا الوثن من عنقك" فطرحته فانتهيت إليه وهو يقرأ سورة براءة فقرأ هذه الآية : ( اتخذوا أحبارهم ورهبانهم أربابا من دون الله) حتى فرغ منها فقلت: إنا لسنا نعبدهم فقال "أليس يحرمون ما أحل الله فتحرمونه ويحلون ما حرم الله فتستحلونه" قلت بلى. قال "فتلك عبادتهم". والحديث حسنه الألباني في صحيح سنن الترمذي.
وقال تعالى في شأن اتباع المشركين في تحليل الميتة: ( وإن أطعتموهم إنكم لمشركون) ‏‏[الأنعام:121].‏
النوع الثالث: شرك المحبة:‏
قال تعالى: ( ومن الناس من يتخذ من دون الله أنداداً يحبونهم كحب الله والذين آمنوا أشد ‏حباً لله ) [البقرة: 165].‏
وانظر لمعرفة أنواع الشرك: تيسير العزيز الحميد شرح كتاب التوحيد ص 37، مدارج ‏السالكين1/339 ، تفسير أَضواء البيان عند آية سورة الأنعام، وكتب الفقه: باب الردة.‏
وأما الشرك الأصغر فهو كل ما نهى عنه الشرع مما هو ذريعة إلى الشرك الأكبر، ووسيلة ‏للوقوع فيه، وجاء في النصوص تسميته شركاً، كالحلف بغير الله، فإنه مظنة للانحدار إلى ‏الشرك الأكبر، ولهذا نهى عنه النبي صلى الله عليه وسلم، وسماه شركاً بقوله: " من حلف ‏بغير الله فقد أشرك" رواه الترمذي، وأبو داود، والحاكم بإسناد جيد. قال الإمام ابن القيم: ‏‏( وأما الشرك الأصغر: فكيسير الرياء، والتصنع للخلق، والحلف بغير الله… وقول الرجل ‏للرجل: ما شاء الله وشئت) مدارج السالكين ( 1/344) ومعنى (يسير الرياء) كإطالة ‏الصلاة أحياناً ليراه الناس، أو يرفع صوته بالقراءة أو الذكر أحياناً ليسمعه الناس فيحمدونه، ‏روى الإمام أحمد بإسناد حسن عن محمود بن لبيد رضي الله عنه قال: قال رسول الله ‏صلى الله عليه وسلم " إن أخوف ما أخاف عليكم الشرك الأصغر: الرياء" .
أما إذا كان لا ‏يأتي بأصل العبادة إلا رياء، ولولا ذلك ما وحد ولا صلى، ولا صام، ولا ذكر الله، ولا قرأ ‏القرآن، فهو مشرك شركاً أكبر.
والشرك الأصغر لا يخرج صاحبه من ملة الإسلام ولكنه ‏أعظم إثماً من الزنا وشرب الخمر، وإن كان لا يبلغ مرتبة الشرك الأكبر.
والله أعلم.‏
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فتى الإسلام
عضو مجتهد
عضو مجتهد


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 490


المشاركة رقم 2 موضوع: رد: انواع الشرك الأربعاء 19 ديسمبر 2012, 20:34

جزاك الله خيرا للموضوع أخي الكريم

أول واجب على العبيد..........معرفة الرحمن بالتوحيد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجي فضل ربه
عضو نشيط
عضو نشيط


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 202


المشاركة رقم 3 موضوع: رد: انواع الشرك الخميس 20 ديسمبر 2012, 02:58

روى الإمام البخاري في صحيحة (الملجد الثاني،
الكتاب 23، حديث رقم 428) عن عقبة بن عامر رضي الله عنه أن النبي صلى الله
عليه وسلم خرج يوما فصلى على أهل أُحُد صلاته على الميت ، ثم انصرف إلى
المنبر فقال : ( إني فرطكم ، وأنا شهيد عليكم ، وإني والله لأنظر إلى حوضي
الآن ، وإني قد أعطيت خزائن مفاتيح الأرض ، وإني والله ما أخاف بعدي أن
تشركوا ، ولكن أخاف أن تنافسوا فيها)
اي نتنافس الدنيا .. و اعتقد ان الحفاة العراة يفهمون الحديث جيدا ... و سلام على عباد الله المخلصين


عن فاطمة بنت الخطاب- أنها سمعت رسول الله – يقول:" لا تزال أمتي بخير ما لم يظهر فيهم حب الدنيا في علماء فساق، وقراء جهال، وجبابرة؛ فإذا ظهرت خشيت أن يعمهم الله بعقاب

اقول لها وقد طارت شعاعا    **  من الابطال ويحك لن نراعي
فانك لو سألت بقاء يوم        ** على الاجل الذي لك لم تطاعي
فصبرا في مجال الموت صبرا ** فما نيل الخلود بمستطاعِ
ولا ثوب البقاء بثوب عز     ** فيطوى عن اخي الخنع اليراع
سبيل الموت غاية كل حي   ** فداعيه لاهل الارض داع
وما للمرء خير في حياة     ** اذا ما عد من سقط المتاع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حليم
عضو مميز
عضو مميز


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 673


المشاركة رقم 4 موضوع: رد: انواع الشرك الخميس 20 ديسمبر 2012, 08:30

اخي الكريم راجي فضل ربه اخوف ما يخاف العبد على نفسه ان يموت وهو مشرك .
الخوف هنا في الحديث ليس على جميع الامة ان تشرك لا بل على بعضها او قصد النبي صلى الله عليه وسلم مجتمع الصحابة. لان عقيدة التوحيد متمكنة منهم ..

فالشرك واقع لامحالة في هذه الامة.كما وقع لليهود والنصارى وكانوا افضل الامم.
فعن النبي صلى الله عليه وسلم قال لتتبعن سنن من كان قبلكم شبرا شبرا وذراعا بذراع حتى لو دخلوا جحر ضب تبعتموهم قلنا يا رسول الله اليهود والنصارى قال فمن.رواه البخاري.
ولمسلم عن أبي هريرة-رضي الله عنه- أن رسول الله-صلى الله عليه وسلم- قال: « لا تقوم الساعة حتى تضطرب أليات نساء دوس حول ذي الخلصة، وكانت صنما تعبدها دوس في الجاهلية بتبالة »1 .
قال المصنف -رحمه الله- محمد بن عبد الوهاب : (ولمسلم عن ثوبات -رضي الله عنه- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: (إن الله زوى لي الأرض فرأيت مشارقها ومغاربها، وإن أمتي سيبلغ ملكها ما زوي لي منها، وأعطيت الكنزين: الأحمر والأبيض، وإني سألت ربي لأمتي أن لا يهلكها بسَنة عامة، وأن لا يسلط عليهم عدواً من سوى أنفسهم فيستبيح بيضتهم، وإن ربي قال: يا محمد، إني إذا قضيت قضاءً فإنه لا يرد، وإني أعطيتك لأمتك ألا أهلكهم بسَنة عامة، وألا أسلط عليهم عدواً من سوى أنفسهم فيستبيح بيضتهم ولو اجتمع عليهم مَن بأقطارها، حتى يكون بعضهم يهلك بعضاً ويسبي بعضهم بعض) ورواه البرقاني في صحيح وزاد: (وإنما أخاف على أمتي الأئمة المضلين، وإذا وقع عليهم السيف لم يرفع إلى يوم القيامة، ولا تقوم الساعة حتى يلحق حي من أمتي بالمشركين، وحتى تعبدوا فئام من أمتي الأوثان، وإنه سيكون في أمتي كذابون ثلاثون كلهم يزعم أنه نبي، وأنا خاتم النبيين لا نبي بعدي، ولا تزال طائفة من أمتي على الحق منصورة لا يضرهم من خذلهم حتى يأتي أمر الله -تبارك وتعالى-)).
وقال عليه الصلاة والسلام‏:‏ ‏ "الشرك في هذه الأمة أخفى من دبيب النملة السوداء على صفاة سوداء في ظلمة الليل وكفارته أن يقول‏:‏ اللهم إنني أعوذ بك أن أشرك بك شيئًا وأنا أعلم، وأستغفرك من الذنب الذي لا أعلم‏" ‏[‏رواه الإمام أحمد في ‏"‏مسنده‏"‏ من حديث معقل بن يسار رضي الله عنه
ولا ادل على وجود الشرك في الامة:
1-عبادة قبور الصالحين والانبياء
2-الذبح لها
3-دعائها
4-السجود لها والركوع
5-اقامة الطعام عندها
6-بناء المشاهد والمزارات
7-الحلف بها
8-الطواف بها
9-اخذ تربتها للتبرك
10-النذر لها بالمال
11-وضع رسائل عندها لقضاء الحاجات
12-الزحف بالركب لها
13-الرقص عندها
14 اختلاط الرجال بالنساء عندها
15-الاستغاثة بها
16- الاستشفاع بها
17-بناء المساجد عليها وفيه لعن.عظيم من الله تامل فقط شرك الشيعة في العراق وايران.وهم يدعون من دون الله الحسين وآل البيت .

وكذالك في مصر واليمن والمغرب ............والله عندنا بعض الناس يحلف بالولي صادقا ويحلف بالله كاذبا
-لاننسى شرك العلمانية والتشريع من دون الله ووضع القوانين الملزمة المضادة للشرع.فهذا كذالك شرك.
اخي الراجي كانك لا تعيش بيننا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المشتاقة الى ربها
عضو نشيط
عضو نشيط


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 232


المشاركة رقم 5 موضوع: رد: انواع الشرك الخميس 20 ديسمبر 2012, 13:13

بارك الله فيك اخى الكريم على الموضوع المهم

اللهم انا نعوذ بك من الشرك بكل انواعه ما ظهر منه وما بطن

السلام عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناصر السنة
عضو نشيط
عضو نشيط


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 275


المشاركة رقم 6 موضوع: رد: انواع الشرك الخميس 20 ديسمبر 2012, 20:37

بارك الله فيكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناصر السنة
عضو نشيط
عضو نشيط


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 275


المشاركة رقم 7 موضوع: رد: انواع الشرك الخميس 20 ديسمبر 2012, 20:38

بارك الله فيكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجي فضل ربه
عضو نشيط
عضو نشيط


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 202


المشاركة رقم 8 موضوع: رد: انواع الشرك الأحد 23 ديسمبر 2012, 01:46

الاخ حليم
اما بالشرك الاكبر فلا خوف منه ان شاء الله الا ماشاء الله
اما عن الشرك الاخر فلا يعلمها الا الله .. فدع ما تراه لما يراه

و اقتبس من قولك
قال المصنف -رحمه الله- محمد بن عبد الوهاب : (ولمسلم عن ثوبات -رضي الله
عنه- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: (إن الله زوى لي الأرض فرأيت
مشارقها ومغاربها، وإن أمتي سيبلغ ملكها ما زوي لي منها، وأعطيت الكنزين:
الأحمر والأبيض، وإني سألت ربي لأمتي أن لا يهلكها بسَنة عامة، وأن لا يسلط
عليهم عدواً من سوى أنفسهم فيستبيح بيضتهم، وإن ربي قال: يا محمد، إني إذا
قضيت قضاءً فإنه لا يرد، وإني أعطيتك لأمتك ألا أهلكهم بسَنة عامة، وألا
أسلط عليهم عدواً من سوى أنفسهم فيستبيح بيضتهم ولو اجتمع عليهم مَن
بأقطارها، حتى يكون بعضهم يهلك بعضاً ويسبي بعضهم بعض) ورواه البرقاني في
صحيح وزاد: (وإنما أخاف على أمتي الأئمة المضلين، وإذا وقع عليهم السيف لم
يرفع إلى يوم القيامة، ولا تقوم الساعة حتى يلحق حي من أمتي بالمشركين،
وحتى تعبدوا فئام من أمتي الأوثان، وإنه سيكون في أمتي كذابون ثلاثون كلهم
يزعم أنه نبي، وأنا خاتم النبيين لا نبي بعدي، ولا تزال طائفة من أمتي على
الحق منصورة لا يضرهم من خذلهم حتى يأتي أمر الله -تبارك وتعالى-)).
ماذا تعتقد انه يحدث في سوريا ... و من هم العلماء المضلين ... الا ترى و صف النبي صلى الله عليه و سلم اننا امته و اننا سنهلك بعضنا بعض و يسب بعضنا بعض .. و قد خوفنا النبي من الاءمة المضلين و ربطهم بالسيف الذي وقع على امتنا
و اعلم ان الجزاء من جنس العمل ... فنحن لسنا اولياء الله الصالحين حتى يمكننا الان في ارضه و نقضي على الشرك بانواعه .. هذه لها عيسى عليه السلام ففي زمنه سيعبد الله وحده لا يشرك به شيءا و المؤمنين اخوة لا عداوة بينهم .. اما اليوم فالعداوة واضحة بين العرب و المسلمين و ان كتموها .. و لا تقل لي انك اطهر خلق الله و لا انا اقول لك... لكن غفر الله لنا جميعا .. ارجو ان تفهمني بالصواب و لا تدع الشيطان ينزغ بيننا
و عليكم السلام


عن فاطمة بنت الخطاب- أنها سمعت رسول الله – يقول:" لا تزال أمتي بخير ما لم يظهر فيهم حب الدنيا في علماء فساق، وقراء جهال، وجبابرة؛ فإذا ظهرت خشيت أن يعمهم الله بعقاب

اقول لها وقد طارت شعاعا    **  من الابطال ويحك لن نراعي
فانك لو سألت بقاء يوم        ** على الاجل الذي لك لم تطاعي
فصبرا في مجال الموت صبرا ** فما نيل الخلود بمستطاعِ
ولا ثوب البقاء بثوب عز     ** فيطوى عن اخي الخنع اليراع
سبيل الموت غاية كل حي   ** فداعيه لاهل الارض داع
وما للمرء خير في حياة     ** اذا ما عد من سقط المتاع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الفقير الى الله حمزة
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 46


المشاركة رقم 9 موضوع: رد: انواع الشرك الثلاثاء 12 مايو 2015, 14:28

بارك الله فيكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مسلم مستغفر
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 60


المشاركة رقم 10 موضوع: رد: انواع الشرك الإثنين 08 يونيو 2015, 00:33

عَنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ عَمْرٍو - رضي الله عنهما - قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ - صلى اللهُ عليه وسلَّم -: " إِنَّ نَبِيَّ اللهِ نُوحًا - صلى اللهُ عليه وسلَّم - لَمَّا حَضَرَتْهُ الْوَفَاةُ قَالَ لابْنِهِ: إِنِّي قَاصٌّ عَلَيْكَ الْوَصِيَّةَ، آمُرُكَ بِاثْنَتَيْنِ، وَأَنْهَاكَ عَنِ اثْنَتَيْنِ , آمُرُكَ بِلا إِلَهَ إِلَّا اللهُ، فَإِنَّ السَّمَاوَاتِ السَّبْعَ وَالْأَرَضِينَ السَّبْعَ لَوْ وُضِعْنَ فِي كِفَّةٍ , وَوُضِعَتْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ فِي كِفَّةٍ , لَرَجَحَتْ بِهِنَّ، وَلَوْ أَنَّ السَّمَاوَاتِ السَّبْعَ وَالْأَرَضِينَ السَّبْعَ كُنَّ حَلْقَةً مُبْهَمَةً لَقَصَمَتْهُنَّ  لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ , وَسُبْحَانَ اللهِ وَبِحَمْدِهِ، فَإِنَّهَا صّلَاةُ كُلِّ شَيْءٍ، وَبِهَا يُرْزَقُ كُلُّ شَيْءٍ، وَأَنْهَاكَ عَنِ الشِّرْكِ وَالْكِبْرِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مسلم مستغفر
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 60


المشاركة رقم 11 موضوع: رد: انواع الشرك الإثنين 08 يونيو 2015, 00:34

عَنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ عَمْرٍو - رضي الله عنهما - قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ - صلى اللهُ عليه وسلَّم -: " إِنَّ نَبِيَّ اللهِ نُوحًا - صلى اللهُ عليه وسلَّم - لَمَّا حَضَرَتْهُ الْوَفَاةُ قَالَ لابْنِهِ: إِنِّي قَاصٌّ عَلَيْكَ الْوَصِيَّةَ، آمُرُكَ بِاثْنَتَيْنِ، وَأَنْهَاكَ عَنِ اثْنَتَيْنِ , آمُرُكَ بِلا إِلَهَ إِلَّا اللهُ، فَإِنَّ السَّمَاوَاتِ السَّبْعَ وَالْأَرَضِينَ السَّبْعَ لَوْ وُضِعْنَ فِي كِفَّةٍ , وَوُضِعَتْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ فِي كِفَّةٍ , لَرَجَحَتْ بِهِنَّ، وَلَوْ أَنَّ السَّمَاوَاتِ السَّبْعَ وَالْأَرَضِينَ السَّبْعَ كُنَّ حَلْقَةً مُبْهَمَةً لَقَصَمَتْهُنَّ  لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ , وَسُبْحَانَ اللهِ وَبِحَمْدِهِ، فَإِنَّهَا صّلَاةُ كُلِّ شَيْءٍ، وَبِهَا يُرْزَقُ كُلُّ شَيْءٍ، وَأَنْهَاكَ عَنِ الشِّرْكِ وَالْكِبْرِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مسلم مستغفر
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 60


المشاركة رقم 12 موضوع: رد: انواع الشرك الإثنين 08 يونيو 2015, 00:40

عَنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ عَمْرٍو - رضي الله عنهما - قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ - صلى اللهُ عليه وسلَّم -: " إِنَّ نَبِيَّ اللهِ نُوحًا - صلى اللهُ عليه وسلَّم - لَمَّا حَضَرَتْهُ الْوَفَاةُ قَالَ لابْنِهِ: إِنِّي قَاصٌّ عَلَيْكَ الْوَصِيَّةَ، آمُرُكَ بِاثْنَتَيْنِ، وَأَنْهَاكَ عَنِ اثْنَتَيْنِ , آمُرُكَ بِلا إِلَهَ إِلَّا اللهُ، فَإِنَّ السَّمَاوَاتِ السَّبْعَ وَالْأَرَضِينَ السَّبْعَ لَوْ وُضِعْنَ فِي كِفَّةٍ , وَوُضِعَتْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ فِي كِفَّةٍ , لَرَجَحَتْ بِهِنَّ، وَلَوْ أَنَّ السَّمَاوَاتِ السَّبْعَ وَالْأَرَضِينَ السَّبْعَ كُنَّ حَلْقَةً مُبْهَمَةً لَقَصَمَتْهُنَّ  لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ , وَسُبْحَانَ اللهِ وَبِحَمْدِهِ، فَإِنَّهَا صّلَاةُ كُلِّ شَيْءٍ، وَبِهَا يُرْزَقُ كُلُّ شَيْءٍ، وَأَنْهَاكَ عَنِ الشِّرْكِ وَالْكِبْرِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
انواع الشرك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفتن  :: المنتديات الاسلامية :: المنتدى الاسلامي العام-
لوحة الشرف لشهر نوفمبر 2016
233 عدد المساهمات
174 عدد المساهمات
82 عدد المساهمات
35 عدد المساهمات
29 عدد المساهمات
7 عدد المساهمات
5 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
1 مُساهمة
جميع الحقوق محفوظة
جميع الحقوق محفوظة لـكل مسلم
منتديات الفتن® www.alfetn.org
حقوق الطبع والنشر © 2016

منتدى الفتن