منتدى اسلامي عام لأهل السنة والجماعة ويبحث في الفتن الحالية والمستقبلية وظهور المهدي وتحفيظ القرآن الكريم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
                                                                                               
                                                                                                                                                                                             
                                
   
 
                                                                                                                                                                                                                                                                                                          

شاطر|

( وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِمَنْ تَابَ وَآمَـنَ وَعَمِلَ صَالِحًا ثُمَّ اهْتَدَى )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
كاتب الموضوعرسالة
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 1 موضوع: ( وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِمَنْ تَابَ وَآمَـنَ وَعَمِلَ صَالِحًا ثُمَّ اهْتَدَى ) الجمعة 17 أغسطس 2012, 7:59 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بـســم الله الـــرحـمــن الرحيـــــم

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ




( وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِمَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا ثُمَّ اهْتَدَى )

استوعب الله بها الأسباب التي تدرك بها مغفرة الله .



أحدهــا : التوبة وهـو الرجوع عمـا يكرهه الله ظاهرا

وباطنا إلــى ما يحبــه الله ظاهرا وباطنـا وهي تَجُبُّ

ما قبلهــا من الـذنـوب صغارها وكبارها .



الثــانـــي : الإيمان ، وهــو الإقرار والتصديق الجازم

العام بكــل ما أخبر الله بـه ورسوله الموجب لأعمـال

القــلـوب ، ثـم تتبعها أعمال الـجـوارح و لا ريب أن


مــا فـي القلب من الإيمان بالله وكتبه ورسله واليوم

الآخـر الـذي لا ريـب فيــه أصــــل الطاعات وأكبرها

وأساسها ، ولا ريب أنه بحسب قوته يدفع السيئات


يـدفـــع ما لـم يقع فيمنع صاحبه مـن وقوعه ويدفـع

مــا وقـــع بالإتيان بما ينافيه وعـــدم إصرار القلب

عليـه فإن المؤمن ما في قلبه من الإيمان ونوره

لا يجامع الـمعاصي .



الثالث : العمل الصالح ، وهذا شامل لأعمال القلوب

وأعمــال الجوارح وأقـــوال اللســــان ، والحسنات

يذهبن السيئات .



الرابع : الاستمرار على الإيمان والهـداية والازدياد

منهــا .



فمـن كمل هـذه الأسباب الأربعة فَلْيُبْشر بمغفرة الله

العامة الشاملة ؛ ولهـذا أتى فيه بوصـف المبالغة

فقال ( وَإِنِّي لَغَفَّارٌ )



كتاب تيسير اللطيف المنان في خلاصة تفسير القرآن


للشيخ : عبدالرحمن السعدي ـ رحمه الله تعالى
ـ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
( وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِمَنْ تَابَ وَآمَـنَ وَعَمِلَ صَالِحًا ثُمَّ اهْتَدَى )
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفتن  :: المنتديات الاسلامية :: المنتدى الاسلامي العام-
لوحة الشرف لشهر نوفمبر 2016
349 عدد المساهمات
301 عدد المساهمات
123 عدد المساهمات
68 عدد المساهمات
33 عدد المساهمات
12 عدد المساهمات
9 عدد المساهمات
4 عدد المساهمات
3 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
جميع الحقوق محفوظة
جميع الحقوق محفوظة لـكل مسلم
منتديات الفتن® www.alfetn.org
حقوق الطبع والنشر © 2016

منتدى الفتن