منتدى الفتن

منتدى اسلامي عام لأهل السنة والجماعة ويبحث في الفتن الحالية والمستقبلية وظهور المهدي وتحفيظ القرآن الكريم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول


شاطر|

التورم المهبلي أثناء الحمل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
كاتب الموضوعرسالة
ليان
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 20389



المشاركة رقم 1 موضوع: التورم المهبلي أثناء الحمل الإثنين 15 أغسطس 2016, 9:54 am

التورم المهبلي أثناء الحمل


تورم المهبل هو إحدى المشكلات التي قد تواجه العديد من النساء خلال جزء من حياتهم. فقد تواجهه بعض النساء لأنه من علم الأمراض الكامنة، في حين تختبره أخريات فقط في أوقات محددة في الحياة مثل بعد انقطاع الطمث أو الحمل. ومع ذلك، فإنه في الحقيقة يمكن أن يكون التورم المهبلي في الحمل مصدراً للازعاج وعلامة من بعض الأمراض الكامنة التي قد تتطلب اهتماما فوريا. وبالتالي فمن المهم للمرأة أن تثقف نفسها حول جميع جوانب تورم المهبل لمساعدتهما في التعامل مع المشاكل التي قد تحدث أثناء فترة الحمل.

ما هي أعراض تورم المهبل في الحمل؟

– يمكن أن يشمل تورم المهبل أمراض أخرى مثل موضعية أو تعميم الألم، الاحمرار، وظهور البثور أو القروح التي قد تنزف.


 
– يمكن أيضا أن يصاحب تورم المهبل بعض الإفرازات المهبلية، وهذا يمكن أن تكون منتظماً أو دورياً، وهذه الإفرازات قد تكون ذات رائحة كريهة وقد تؤثر على النظافة الشخصية أو الأعضاء التناسلية.

– أقرت معظم الأمهات الحوامل أيضا أن تورم المهبل قد يتداخل مع التبول وعادة ما يتلوها شعور من الشعور باللذوع الحاد حين التبول.

– أكثر الأعراض شيوعا هو التهاب في جميع أنحاء منطقة المهبل وحكة في المناطق الملتهبة.

إذا شهدت هذه الأعراض، قومي بزيارة طبيبك في أقرب وقت ممكن. فلا يجب أن يتم معالجة هذه العلامات معالجة ذاتية، حتى مع المظاهر الأكثر اعتدالا مثل حكة طفيفة، وعدم انتظام الإفرازات والنزيف ، حيث يمكن أن تكون تلك العلامات مؤشراً على العديد من الأمراض الخطيرة في مرحلة مبكرة مع الفحص المنتظم والحفاظ على الصحة جيدة. وبالتالي، فمن الأفضل أن تكونين آمنة بدلاً من الشعور بالأسف فيما بعد.

ما الذي يسبب التورم المهبلي في الحمل؟

هناك العديد من الأسباب التي تجعل النساء الحوامل تصاب بالتورم المهبلي أثناء الحمل؛ ونذكر بعضاً من هذا أدناه ( الأسباب والوصف) :

النظافة غير اللائقة

يمكن أن تؤدي إلى زيادة في المحتوى الميكروبي في منطقة المهبل، وتسهيل نمو الميكروبات مما يؤدي إلى التهاب.

العدوى

تنجذب الالتهابات البكتيرية والفيروسية والفطرية لهذه المنطقة من الجسم خاصة لأنها تشمل انخفاضاً في درجة الحرارة ونسبة الرطوبة العالية التي توفر بيئة مواتية لنمو العوامل الميكروبية.

الأمراض المنقولة جنسيا

تتزايد الأمراض المنقولة جنسيا مثل السيلان عن طريق الاتصال الجنسي المباشر من الشريك ويمكن أن تؤدي إلى زرع البكتيريا في منطقة المهبل، مما يؤدي إلى الالتهاب والأعراض المصاحبة للمرض.

استخدام منتجات التي تساعد على حدوث الحساسية

كما كان معروفا فاستخدام المنتجات التي يمكن أن تتفاعل مع بشرتك وتسبب الحساسية التي قد تتسبب بدورها في حدوث التهيج في المنطقة المهبلية. هذه المنتجات يمكن أن تسبب الحكة الشديدة لبشرتك، مما يؤدي إلى احمرار الجلد وحدوث الالتهاب.

التغيرات الهرمونية

يمكن أن تؤدي التغيرات الهرمونية أيضا إلى زيادة في الإفرازات المهبلية وخروج النزع (الإفرازات) من البطانات الداخلية. وبالإضافة إلى ذلك، أثناء الحمل يمكن أن تؤدي التقلبات الهرمونية إلى اضطراب في الجسم ونتيجة لذلك، يحدث نمو للعدوى البكتيرية والفطرية.

وجود الخراجات

وجود الخراجات في المنطقة التناسلية يمكن أن يؤدي إلى التهاب الفرج. ويمكن لهذه الأكياس أن تكون سرطانية كذلك.

الدخول العنيف

يمكن لممارسة الجنس لوقت أطول أو الدخول العنيف أن يؤدي إلى التهاب المهبل أو نزيف.

الالتهاب

التهاب المسالك والشرايين الموجودة في المنطقة المهبلية يمكن أن تؤدي إلى التورم ، وهو تراكم السوائل والتباطؤ في تصريفها.

كيفية علاج تورم المهبل في الحمل

– إذا لاحظت الآفات الطينية أو التهاب في جميع أنحاء منطقة المهبل مع احمرار، تجنبي خدشها فإن خدشها يمكن أن يؤدي إلى انتشار العدوى إلى الجلد المحيط.

– ينصح بشدة بعدم غسل المنطقة التناسلية خلال أثناء حدوث التورم حتى لا تتسبب المياه المنتشرة أثناء الغسل في نقل العدوى إلى أجزاء أخرى ؛ فهذا يمكن أن ينشر أيضا بذور الميكروبات في مناطق أخرى. ولكن تأكدي من أنك لا تتوقفين عن المحافظة على النظافة الشخصية الخاصة بك وخاصة الأعضاء التناسلية، لأن العديد من الالتهابات تسببها ظروف صحية سيئة.

– تجنبي المعالجة الذاتية، فلا تحاول أبدا تقرير المصير وتعالجين نفسك، خاصة إذا كنت حاملا؛ وذلك لأن العديد من المضادات الحيوية أو العقاقير المضادة للبكتيريا في الحمل قد تؤدي إلى تفاعلات سامة إذا كانت غير خاضعة للرقابة.

– ويصف الطبيب الدوية بمجرد اكتمال الفحص البدني، ويصف لك دورة من المضادات الحيوية أو مضادات الفطور حسب احتياجاتك. ولا توصف مضادات الفطريات عن طريق الفم عادة أثناء فترة الحمل، لذلك من المحتمل أن يكون استخدام الكريمات الموضعية هو أفضل حل لعلاج العدوى. إذا انتشرت العدوى إلى أجزاء أخرى من الجسم، وسوف يتم استخدام المضادات الحيوية كخطة أقوى، وأن تتم مراقبة تناول هذه الأدوية بعناية لأن أي تفاعلات دوائية ضارة يمكن أن تضر بشكل مباشر على الجنين.

كيفية علاج التورم المهبلي في الحمل

على الرغم من أنه لا يُنصح باستخدام الدواء من نفسك ، إلا أنه يمكن لبعض العلاجات المنزلية أن تساعدك عند شعورك بعدم الراحة. ويمكن أيضا أن تستخدمي هذه العلاجات أثناء العلاج بالعقاقير لتهدئة التهيج والحكة.

العلاجات و وصفها

استخدام المياه الباردة

للألم والتورم، يمكنك عمل كمادات باردة أوالحمامات الباردة، فهي سوف تساعد في الحد من الالتهاب بسبب التورم وتهدئة الألم أيضا.

شرب كمية كافية من الماء

يمكنك شرب الكثير من الماء لتعزيز التبول الخالي من الألم. مع العدوى النشطة لكل من الجهاز التناسلي أو البولي، وهناك دائما مخاطر عالية للإصابة الميكروبية التي تنطوي على الجهاز البولي. ومع ذلك، إذا كنت تفرغين المثانة على فترات فيمكنك الحد من خطر تكاثر البكتيريا وجعل البول حامضي قليلا بشكل طبيعي مع شرب الكثير من الماء،كما أنه يمكن أن يساعد أيضا في الحد من انتشار العدوى.

استخدام الثوم

يستخدم الثوم في العلاجات العشبية المضادة لتكاثر الجراثيم، ولخصائصه المضادة للفطريات يمكنك محاولة وضع عجينة من الثوم على الجلد المتورم وفي غضون أيام قليلة ستلاحظين أن التورم قد بدأ يهدأ قليلاً،ويمكن أن يسبب استخدام الثوم حرق، لذلك تأكدي من أن تبدئي مع كميات صغيرة في البداية

إضافة القليل من خل التفاح

إضافة القليل من خل التفاح في حوض من الماء ونقع جسمك فيه لمدة عشرة إلى عشرين دقيقة كل يوم؛ حيث يحتوي خل التفاح على مكونات قوية مضادة للجراثيم؛ وهذا سيخفف من آثار العلاج الدوائي المستمر.

استخدام البروبيوتيك

استخدام البروبيوتيك يساعد في الحفاظ على صحة سليمة.

كيفية منع حدوث تورم المهبل في الحمل

– الحفاظ الدقيق على النظافة الخاصة بك يمكن أن تساعدك في الحد من جميع أنواع التهابات الأعضاء التناسلية والبولية. والنظافة غير السليمة يمكن أن تعرّض الأجهزة الخاصة بك إلى المواد التحريضية الخارجية التي يمكن أن تتداخل مع سلامة البكتيريا الطبيعية المفيدة ويمكن أن يؤدي أيضا إلى مضاعفات أخرى.

– الابتعاد عن منتجات الجمال وصابون الاستحمام خلال فترة الحمل. هذا هو لأنه في فترة الحمل قد يصبح جسمك أكثر حساسية من المعتاد للمهيجات والمواد الكيميائية. ونتيجة لذلك، يمكن أن تتفاعل مثل هذه المنتجات مع الجلد مما يؤدي إلى مظاهر غير مرغوب فيها.

– منع الملابس الضيقة والحفاظ على منطقة المهبل رطبة؛ ذلك أن التجفيف يمكن أن يؤدي إلى الألم الشديد والاحمرار.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اسماء
اعضاء مؤسسين
اعضاء مؤسسين


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 19386



المشاركة رقم 2 موضوع: رد: التورم المهبلي أثناء الحمل الإثنين 15 أغسطس 2016, 12:04 pm



أسماء عندما أراكي وكأنني لا أستطيع نزع عيني من عينيك ،

وكأنك تشتدي وثاقي كي أكون معك دائماً وابدا 

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ليان
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 20389



المشاركة رقم 3 موضوع: رد: التورم المهبلي أثناء الحمل الثلاثاء 16 أغسطس 2016, 1:52 am

شكرا لمرورك


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
التورم المهبلي أثناء الحمل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفتن  :: بيت حواء ( للنساء فقط ويمنع مشاركة الرجال ) :: بيت حواء-
لوحة الشرف لشهر نوفمبر 2016
118 عدد المساهمات
45 عدد المساهمات
40 عدد المساهمات
35 عدد المساهمات
14 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
1 مُساهمة
جميع الحقوق محفوظة
جميع الحقوق محفوظة لـكل مسلم
منتديات الفتن® www.alfetn.org
حقوق الطبع والنشر © 2016

منتدى الفتن