منتدى الفتن

منتدى اسلامي عام لأهل السنة والجماعة ويبحث في الفتن الحالية والمستقبلية وظهور المهدي وتحفيظ القرآن الكريم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول


شاطر|

قصص فيها عبر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
كاتب الموضوعرسالة
ام محمد
المديرة العامة
المديرة العامة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 1511



المشاركة رقم 1 موضوع: قصص فيها عبر السبت 24 أكتوبر 2015, 11:22 am

 إنهما أبواك


منذ زمن بعيد ولى...كان هناك شجرة تفاح في غاية الضخامة...
كان هناك طفل صغير يلعب حول هذه الشجرة يوميا...وكان يتسلق أغصان هذه الشجرة ويأكل من ثمارها ...وبعدها يغفو قليلا لينام في ظلها...كان يحب الشجرة وكانت الشجرة تحب لعبه معها...
مر الزمن... وكبر هذا الطفل ...وأصبح لا يلعب حول هذه الشجرة بعد ذلك...
في يوم من الأيام...رجع هذا الصبي وكان حزينا ...!فقالت له الشجرة: تعال والعب معي...
فأجابها الولد: لم أعد صغيرا لألعب حولك...أنا أريد بعض اللعب وأحتاج بعض النقود لشرائها...
فأجابته الشجرة: أنا لا يوجد معي أية نقود!!! ولكن يمكنك أن تأخذ كل التفاح إلى لدي لتبيعه ثم تحصل على النقود التي تريدها ...الولد كان سعيدا للغاية... فتسلق الشجرة وجمع جميع ثمار التفاح التي عليها ونزل من عليها سعيدا...لم يعد الولد بعدها ...كانت الشجرة في غاية الحزن بعدها لعدم عودته...
وفي يوم رجع هذا الولد للشجرة ولكنه لم يعد ولدا بل أصبح رجلا...!!!وكانت الشجرة في منتهى السعادة لعودته وقالت له: تعال والعب معي...ولكنه أجابها وقال لها : أنا لم أعد طفلا لألعب حولك مرة أخرى فقد أصبحت رجلا مسئولا عن عائلة ...وأحتاج لبيت ليكون لهم مأوى...
هل يمكنك مساعدتي بهذا ؟ آسفة!!! , فأنا ليس عندي لك بيت ولكن يمكنك أن تأخذ جميع أفرعي لتبني بها لك بيتا ...فأخذ الرجل كل الأفرع وغادر الشجرة وهو سعيدا ...وكانت الشجرة سعيدة لسعادته ورؤيته هكذا ...ولكنه لم يعد إليها ... وأصبحت الشجرة حزينة مرة أخرى ...
وفي يوم حار جدا ... عاد الرجل مرة أخرى وكانت الشجرة في منتهى السعادة....
فقالت له الشجرة: تعال والعب معي... فقال لها الرجل أنا في غاية التعب وقد بدأت في الكبر...وأريد أن أبحر لأي مكان لأرتاح... فقال لها الرجل: هل يمكنك إعطائي مركبا... فأجابته يمكنك أخذ جذعي لبناء مركبك...وبعدها يمكنك أن تبحر به أينما تشاء...وتكون سعيدا...
فقطع الرجل جذع الشجرة وصنع مركبه !!! فسافر مبحرا ولم يعد لمدة طويلة جدا.....
أخيرا عاد الرجل بعد غياب طويل وسنوات طويلة جدا ........ ولكن الشجرة أجابت وقالت له : آسفة يا بني الحبيب ولكن لم يعد عندي أي شئ لأعطيه لك...وقالت له:لا يوجد تفاح...قال لها: لا عليك لم يعد عندي أي أسنان لأقضمها بها... لم يعد عندي جذع لتتسلقه ولم يعد عندي فروع لتجلس عليها...
"فأجابها الرجل لقد أصبحت عجوزا اليوم ولا أستطيع عمل أي شئ!!! فأخبرته : أنا فعلا لا يوجد لدي ما أعطيه لك... كل ما لدي الآن هو جذور ميتة...أجابته وهي تبكي... فأجابها وقال لها: كل ما أحتاجه الآن هو مكان لأستريح به ...فأنا متعب بعد كل هذه السنين.... فأجابته وقالت له: جذور الشجرة العجوز هي أنسب مكان لك للراحة ... تعال ... تعال واجلس معي هنا تحت واسترح معي... فنزل الرجل إليها وكانت الشجرة سعيدة به والدموع تملأ ابتسامتها... هل تعرف من هي هذه الشجرة ؟
إنها أبويك !!!!!!!!!!!! . 

                              يتبع 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام محمد
المديرة العامة
المديرة العامة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 1511



المشاركة رقم 2 موضوع: رد: قصص فيها عبر السبت 24 أكتوبر 2015, 8:00 pm

[size=24]أحسن الدروس:[/size]
[size=24]دخل الحسن والحسين المسجد، فوجدا شيخا يتوضأ فلا يحسن الوضوء، فأرادا أن يرشداه إلى الطريقة الصحيحة في الوضوء، ولكنهما خشيا أن يشعراه بجهله فيؤذيا شعوره، فاتفقا على رأي : حيث اقتربا من الرجل، وقال كل منهما لأخيه إنه أحسن وأكمل منه وضوء ا.. فلما رأى الرجل وضوء هما، رجع إلى نفسه وأدرك ما كان يقع فيه من الخطأ، فقال لهما : أحسنتما في وضوئكما ، كما أحسنتما في إرشادي، فبارك الله فيكما.. وأعاد الرجل وضوء ه .[/size]


سبحان الله العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام محمد
المديرة العامة
المديرة العامة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 1511



المشاركة رقم 3 موضوع: رد: قصص فيها عبر السبت 24 أكتوبر 2015, 8:10 pm

 فكّر كما فكّرالحصان :

وقع حصان أحد المزارعين في بئر مياه عميقة ولكنها جافة ، وأجهش الحيوان بالبكاء الشديد من الألم من أثرالسقوط واستمر هكذا لعدة ساعات كان المزارع خلالها يبحث ويفكر كيف سيستعيد الحصان ؟
ولم يستغرق الأمر طويلاً كي يُقنع نفسه بأن الحصان قد أصبح عجوزاً وأن تكلفة استخراجه تقترب من تكلفة شراء حصان آخر،هذا إلى جانب أن البئر جافة منذ زمن طويل وتحتاج إلى ردمها بأي شكل . وهكذا ، نادى المزارع جيرانه وطلب منهم مساعدته في ردم البئر كي يحل مشكلتين في آن واحد ؛ (التخلص من البئر الجاف ودفن الحصان) .
وبدأ الجميع بالمعاول والجواريف في جمع الأتربة والنفايات وإلقائها في البئر . في بادئ الأمر، أدرك الحصان حقيقة ما يجري حيث أخذ في الصهيل بصوت عال يملؤه الألم وطلب النجدة . وبعد قليل من الوقت اندهش الجميع لانقطاع صوت الحصان فجأة ، وبعد عدد قليل من الجواريف ، نظر المزارع إلى داخل البئر وقد صعق لما رآه ، فقد وجد الحصان مشغولاً بهز ظهره! كلماسقطت عليه الأتربة فيرميها بدوره على الأرض ويرتفع هو بمقدار خطوة واحدة لأعلى , وهكذا استمر الحال ،الكل يلقي الأوساخإلى داخل البئر فتقع على ظهر الحصان فيهز ظهره فتسقط على الأرض حيث يرتفع خطوة بخطوة إلى أعلى. وبعد الفترة اللازمةلملء البئر اقـترب الحصـان من سطح الأرض حيث قفز قفزة بسيـطة وصل بها إلىسطح الأرض بسـلام .

وبالمثل ، تلقي الحياة بأوجاعها وأثقالها عليك، فلكي تكون حصيفًا، عليك بمثل ما فعل الحصان حتى تتغلب عليها ، فكل مشكلةتقابلنا هي بمثابةعقبة وحجر عثرة في طريق حياتنا ، فلا تقلق، لقد تعلمت توًا كيف تنجو من أعمق آبار المشاكل بأن تنفض هذه المشاكل عن ظهرك وترتفع بذلك خطوة واحدة لأعلى . 
يلخص لنا الحصان القواعد الستة للسعادة بعبارات محددة كالآتي :
1 - اجعل قلبك خالياً من الهموم.
2 - اجعل عقلك خالياً من القلق.
3 - عش حياتك ببساطة.
4 - أكثر من العطاء وتوقع المصاعب.
5 - توقع أن تأخذ القليل.
6 - توكل على الله واطمئن لعدالته.
[size=24]            [/size]
الحكمة من وراء هذه القصة :

كلما حاولت أن تنسى همومك، فهي لن تنساك وسوف تواصل إلقاء نفسها فوق ظهرك ، ولكنك دوماً تستطيع أن تقفزعليها لتجعلها مقوية لك ، وموجهة لك إلى دروب نجاحك.


سبحان الله العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أيم الله
عضو متألق
عضو متألق


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 1163



المشاركة رقم 4 موضوع: رد: قصص فيها عبر الأحد 25 أكتوبر 2015, 12:35 am

جزاك الله خيرا


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الضعيف
عضو مجتهد
عضو مجتهد


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 632



المشاركة رقم 5 موضوع: رد: قصص فيها عبر الأحد 25 أكتوبر 2015, 10:37 am

جزاك الله خيرا
لو علم الناس ما في  قوله تعالى : (وَتَوَكَّلْ عَلَى الْحَيِّ الَّذِي لا يَمُوتُ) لكفتهم هموم الدنيا

فكل ما حولنا من أشياء وأشخاص نتوكل عليها في حياتنا هم لا محالة أموات مصيرهم الفناء ولا يبقى الا  الحيّ الذي لا يموت حري بكل مسلم أن يتوكل عليه

ويرضى بما قسم الله عز وجل .
فكم من مغرور أحاطت به البلايا والصعوبات والعقبات في طريقة فاجتهد في حلها والخروج منها وتذليلها حتى اذا فرّج الله كربه وحلت جميع عقده ويسر له جميع أموره ..قال بفخر انما اجتهدت بجهدي وتوكلت على قدراتي وطاقاتي وذكائي وإرادتي فانتصرت وحدي على العقبات والمصائب و... ولم يعلم أن الله الذي يسر له الأسباب للنجاح





افهم ترشد


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
قصص فيها عبر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفتن  :: منتديات منوعة :: منتديات منوعة :: واجهة الادب-
لوحة الشرف لشهر نوفمبر 2016
130 عدد المساهمات
68 عدد المساهمات
45 عدد المساهمات
35 عدد المساهمات
15 عدد المساهمات
3 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
1 مُساهمة
جميع الحقوق محفوظة
جميع الحقوق محفوظة لـكل مسلم
منتديات الفتن® www.alfetn.org
حقوق الطبع والنشر © 2016

منتدى الفتن