منتدى الفتن

منتدى اسلامي عام لأهل السنة والجماعة ويبحث في الفتن الحالية والمستقبلية وظهور المهدي وتحفيظ القرآن الكريم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول


شاطر|

اقتربت الساعة وانشق القمر(بداية النهاية)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3 ... 8, 9, 10, 11, 12  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
مدحت عمران
عضو متألق
عضو متألق


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 1052



المشاركة رقم 121 موضوع: رد: اقتربت الساعة وانشق القمر(بداية النهاية) الجمعة 25 سبتمبر 2015, 1:38 am

كما تعلمون أن للساعة علامات صغرى و علامات كبرى
العلامات الصغرى هي علامات متباعدة زمانياً و مكانياً ، و تزيد عن 300 علامة ، و هي عبارة عن تحولات ، أو ظواهر طبيعية تلفت النظر و الانتباه ، أو حتى ظواهر غريبة نادرة لكن ليس فيها خرق للنواميس الطبيعية 
و جميع العلامات الصغرى قد تحقق تقريباً ، 90 % منها تحقق بشكل متسارع خلال القرن العشرين أو قرن الشيطان ، و لم يبق من العلامات الصغرى إلا باقة من العلامات المترابطة ستحدث معاً 
أي علامة واحدة مركبة ، و هذه العلامة هي صلة الوصل بين العلامات الكبرى و الصغرى

 
و هذه العلامة المركبة هي ظهور المهدي و ما يرتبط به من أحداث 
أي ما يسبق حدث ظهور المهدي من انحسار الفرات عن جبل من ذهب ، و حرب هارمجيدون العالمية ، و الوباء البيولوجي و هلكة العرب ...الخ
 
و ما يرافق هذا الحدث من الهدنة أو الصلح الآمن مع الروم و زوال إسرائيل و نزول الخلافة الأرض المقدسة ...الخ 
و ما يعقب حدث عودة الخلافة من زلازل و بلابل و أمور عظام و خسف و الملحمة الكبرى و الفتوحات اللاحقة لجزيرة العرب و فارس و القسطنطينية و روما ... الخ
ولا أدري هل تكون فتوحات العرب وفارس ثم الملحمة ثم القسطنطينية أم الملحمة ثم فتح العرب وفارس والقسطنطينية فهذه نقطة خلاف بين الباحثين
 
قال رسول الله صل الله عليه و سلم و هو يضع يده على رأس ابن حوالة الأزدي :
"يا ابن حواله إذا رأيت الخلافه نزلت الأرض المقدسة فقدت دنت الزلازل والبلابل والأمور العظام ، والساعة يومئذٍ أقرب إلى الناس من يدي هذه على رأسك"
فالخلافة ستنزل الأرض المقدسة و تحررها من اليهود و سيتزامن ذلك مع انفراط عقد العلامات الكبرى و التي هي من الأمور العظام
لذلك معظم الباحثين - إن لم يكن كلهم - يرجحون أن ظهور المهدي وما يرتبط به من أخبار و ملاحم و فتوحات ، سيتحقق في سياق العلامات الكبرى ، حيث أن المهدي سيكون معاصراً للدجال و سيسلم الراية بعد ذلك للمسيح عيسى بن مريم وكلاهما (أي الدجال و عودة المسيح من العلامات الكبرى للساعة )
 
إذن ؛ سيبدأ انفراط عقد العلامات الكبرى العشرة مع ظهور المهدي و ربما قبيل ظهوره بفترة وجيزة جداً
و انفراط عقد العلامات الكبرى ربما يكون هو التفسير المنطقي الوحيد لإمكانية عودة الخلافة التي يحارب عودتها كل النظام الدولي الحالي ، فلا بد من انهيار الحكم الجبري بشكل تام حتى تعود
العلامات الكبرى للساعة هي عشر علامات عظام أو 10 آيات ، أما العلامات الصغرى المذكورة في الأحاديث فيزيد عددها عن 300 علامة كما قلت 

 
و من العلامات الصغرى المتأخرة جداً و التي تسبق ظهور المهدي بفترة تقل عن قرن من الزمان ، هناك علامة حدثت عام 1948 و تمثلت بعودة اليهود لفيفاً إلى فلسطين في وعد الآخرة و علوها علوا كبيراً
و للمزيد عن العلامات الصغرى التي تحققت في قرن الشيطان:

و هناك 3 علامات أو 3 أشراط تتعلق بالجزيرة العربية خصوصاً ظهرت في السبعينات من القرن العشرين بشكل جلي
1- إذَا رَأَيْتَ المرأةَ تَـلدُ رَبَهَا فَذَاكَ مِن أَشرَاطِهَا
2- وَإِذَا رَأَيْتَ الحُفَاةَ العُرَاةَ الصُّمَّ الْبُكْمَ مُلُوكَ الأَرْضِ فَذَاكَ مِنْ أَشرَاطِهَا
3- وَإِذَا رَأَيتَ رِعَاءَ البَهْمِ يَتَطَاوَلُونَ فِى الْبُنْيَانِ فَذَاكَ مِنْ أَشرَاطِهَا

 
فضلاً عن حادثة العائذ الأول في الحرم و استحلال البيت من قبل أهله و التي حدثت كذلك في عام 1979


وهناك عمران بيت المقدس و خراب يثرب الذين تحققا أيضا ، منذ فترة قصيرة و نحن الآن على أبواب خروج الملحمة 

 
روى البخاري عن عوف بن مالك قال: أَتَيْتُ النَّبِيَّ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي غَزْوَةِ تَبُوكَ وَهُوَ فِي قُبَّةٍ مِنْ أَدَمٍ فَقَالَ: اعْدُدْ سِتًّا بَيْنَ يَدَيْ السَّاعَة..ِ
1- مَوْتِي 
2- ثُمَّ فَتْحُ بَيْتِ الْمَقْدِسِ 
3- ثُمَّ مُوْتَانٌ يَأْخُذُ فِيكُمْ كَقُعَاصِ الْغَنَمِ 
4- ثُمَّ اسْتِفَاضَةُ الْمَالِ حَتَّى يُعْطَى الرَّجُلُ مِائَةَ دِينَارٍ فَيَظَلُّ سَاخِطًا 
5- ثُمَّ فِتْنَةٌ لَا يَبْقَى بَيْتٌ مِنْ الْعَرَبِ إِلَّا دَخَلَتْهُ
6- ثُمَّ هُدْنَةٌ تَكُونُ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَ بَنِي الْأَصْفَرِ فَيَغْدِرُونَ فَيَأْتُونَكُمْ تَحْتَ ثَمَانِينَ غَايَة،ً تَحْتَ كُلِّ غَايَةٍ اثْنَا عَشَرَ أَلْفًا 
/ صحيح البخاري/ 

 
في هذا الحديث يذكر الرسول - صل الله عليه و سلم - ستة علامات فقط من العلامات الصغرى 
و هذا الحديث هو من الأحاديث الصحيحة المتواترة ، و هو موجود تقريباً في جميع كتب الحديث كالبخاري و مسلم و احمد و الطبراني و نعيم بن حماد ...الخ ، وقد روي من طرق عدة - زاد عددها عن 60 طريقاً و كلها تنتهي برواية عوف بن مالك 
و أخرج ابن ماجه كذلك نفس هذا الحديث بطريق آخر ينتهي كذلك عند عوف بن مالك لكن بلفظ آخر
 
عن عوف بن مالك قال:
أتيت رسول الله صل الله عليه وسلم وهو في غزوة تبوك وهو في خباء من أدم، فجلست بفناء الخباء، فقال رسول الله صل الله عليه وسلم: "ادخل يا عوف " فقلت: بكلي يا رسول الله ؟ قال: "بكلك". ثم قال: "يا عوف احفظ خلالًا ستًا بين يدي الساعة:
1- إحداهن: موتي 
قال: فوجمت عندها وجمة شديدة ، فقال: قل إحدى
2- ثم فتح بيت المقدس
3- ثم داء يظهر فيكم يستشهد الله به ذراريكم وأنفسكم ويزكي به أعمالكم
4- ثم تكون الأموال فيكم حتى يعطى الرجل مائة دينار فيظل ساخطًا
5- وفتنة تكون بينكم لا يبقى بيت مسلم إلا دخلته
6- ثم تكون بينكم وبين بني الأصفر هدنة ، فيغدرون بكم ، فيسيرون إليكم في ثمانين غاية ، تحت كل غاية اثنا عشر ألفًا
/ ابن ماجة /

 
أما الإمام أحمد فروى نفس هذا الحديث عن طريق سلسلة رواة مختلفة و فيه أيضاً ترتيب مختلف للعلامات 
عن عوف بن مالك قال : 
إعدد ستاً تكون قبل الساعة 
1- أولهن وفاة نبيكم 
2- ثم فتح بيت المقدس 
3- ثم فتنة تدخل كل بيت شعر ومدر
4- ثم يفيض المال فيكم حتى يعطى الرجل مائة دينار فيسخطها 
5- ثم موتان يكون في الناس كقعاص الغنم 
6- ثم هدنة تكون بينكم وبين بني الأصفر فيغدرون بكم فيسيرون إليكم في ثمانين غاية (أو راية ) تحت كل غاية اثنا عشر ألفا 
/ مسند الإمام أحمد /
 
فالملاحظ من هذا الحديث بطرقه المختلفة ثلاثة أشياء:
أولها أن جميع العلامات المذكورة هنا هي علامات صغرى و ليس فيها خرق للنواميس الطبيعية 
فوفاة الرسول عليه السلام هي حق " وكل نفس ذائقة الموت " ، و كذلك بقية العلامات من فتح القدس إلى الوباء الذي يؤدي إلى موت جماعي إلى الهدنة و الفتنة و كثرة الأموال و استفاضتها ، كلها ظواهر طبيعية و ليس فيها خوارق للعادة
الملاحظة الثانية : هي أن هذه العلامات الصغرى متباعدة زمنياً 
والرسول - عليه الصلاة و السلام - وهو يعدد العلامات استخدم بين كل علامة وعلامة حرف العطف (ثم) الذي يفيد التراخي في الزمن ، أي أنها ليست متلاحقة و ليست كحبات المسبحة أو خرزات منظومة في سلك ، فإذا قطع السلك تتابع وراء بعضها بسرعة
ما بين العلامة الأولى ( أي وفاته عليه الصلاة و السلام ) والعلامة السادسة ( أي الهدنة مع الروم ) هناك حوالي 1440 سنة على الأقل
 
الملاحظة الثالثة: هناك اختلاف في ترتيب هذه العلامات بين المحدثين و سلسلة الرواة
حيث أن المحدثين المختلفين ذكروا ترتيباً مختلفاً لستة علامات موجودة في حديث واحد صحيح و متواتر ، فما بالك بترتيب بقية العلامات التي يزيد عددها عن 300 علامة و المتناثرة في عشرات و عشرات الأحاديث و الموجودة في كتب الحديث المختلفة
علامة الموت الجماعي في هذا الحديث على سبيل المثال 
البخاري وضعها العلامة الثالثة
و ابن ماجة كذلك وضعها العلامة الثالثة لكنه وصفها بالداء ، و أعتقد أنهما رجحا هذا الترتيب لأنهما كانا متأثرين بما حدث في عصر قريب جداً لعصرهما ، حيث فسرا هذه العلامة بطاعون عمواس الذي حدث في الشام في عهد عمر بن الخطاب لأنه جاء ثالثاً في الترتيب بعد وفاته صل الله عليه و سلم و فتح بيت المقدس ، لكن طاعون عمواس كان محصوراً في الشام ولم تكن حين ظهوره قد فتحت بقية أقاليم الأمة كمصر و فارس و المغرب و السودان ...الخ
لذلك على الأرجح ليس هو المقصود ، و قد حدث بعده موجات أخرى من الأوبئة كانت جميعها محصورة جغرافياً في هذا الإقليم أو ذاك 
لكن الموت الجماعي العام بالأوبئة الجرثومية و الفيروسية و الذي هو علامة بارزة من العلامات الصغرى للساعة لم يحدث بعد
 
ومن الأحاديث المتعلقة بظهور المهدي نعلم أن هناك طاعون أو وباء بيولوجي - لم يحدث بعد حتى الآن - و سيؤدي إلى موت ثلث العرب قبل ظهور المهدي 
لذلك كان ترتيب هذه العلامة عند الإمام أحمد متأخراً ، فهي العلامة الخامسة عنده و تحدث مباشرة قبل العلامة السادسة أي قبل الهدنة مع بني الأصفر ، أي الحلف الآمن بين الروم و دولة الخلافة 
و أنا أرجح ترتيب الإمام أحمد ، وليس ترتيب البخاري ، و تأويل هذه العلامة التي لم تتحقق بعد هو الموت العام بالحرب البيولوجية التي ستؤدي إلى فناء ثلث العرب ، لأنها ستكون من أسباب هلكة العرب قبل ظهور المهدي 
و بعدها ستعقد دولة الخلافة هدنة مع الروم و تتحالف معهم للقضاء على العدو المشترك ( إسرائيل ) التي كانت مصدر الوباء و الموت الذي كعقاص الغنم ، و السبب في حرب هارمجيدون
 
وهذا يفسر لماذا سيكون جل العرب الناجين من هلكة العرب إما متواجدين في الشام أو في شعب الجبال النائية ، لأن إسرائيل لا تستطيع أن تنشر الوباء البيولوجي في مناطق متاخمة لها .
( وفضلا عن مكة و المدينة ، لان هاتين المدينتين لن يدخلهما الطاعون ولا الدجال )
 
ولكن ما هي العلامات الكبرى للساعة ؟
العلامات الكبرى كما سبق و ذكرت هي 10 آيات متتالية و متعاقبة معظمها مذكور بشكل صريح في القرآن و هي تسبق الساعة .
حتى الآن لم يظهر شيء منها ، و لكن كل الدلائل تشير إلى قرب انفراط العقد
قال حذيفة رضي الله عنه:
طلع النبي صل الله عليه وسلم علينا ونحن نتذاكر
فقال: ما تذكرون؟
قالوا : نذكر الساعة 
قال: إنها لن تقوم حتى تروا قبلها عشر آيات .....
و ذكر 10 النبي علامات كبرى للساعة:
1- الدخان 
2- الدجال 
3- دابة الأرض 
4- طلوع الشمس من مغربها 
5- نزول عيسى بن مريم
6- يأجوج ومأجوج 
وثلاثة خسوف :
7- خسف بالمشرق 
8- و خسف بالمغرب 
9- و خسف بجزيرة العرب 
10- وآخر ذلك نار تخرج من اليمن تطرد الناس إلى محشرهم
 
الرسول صل الله عليه و سلم يقول عنها أنها آيات و ذلك لأن فيها ظواهر خارقة للنواميس الطبيعية و لأن معظمها مذكورة بشكل صريح في آيات القرآن الكريم
و هذه الآيات العشر تتابع وراء بعضها كحبات المسبحة إذا انقطع سلكها و انفرطت 
، أي أنها علامات متلاحقة يتبع بعضها بعضاً بسرعة رهيبة
عن عبد الله بن عمر : قال رسول الله (صل الله عليه وسلم) :
" الآيات خرزات منظومات في سلك ، فإن يقطع السلك يتبع بعضها بعضا
(الألباني السلسلة الصحيحة / حديث 1762)
"خروج الآيات بعضها على إثر بعض يتتابعن كما تتابع الخرز في النظام "
(الألباني سلسلة الأحاديث الصحيحة /3210)
 
و هذه الآيات العشرة حسب حديث حذيفة غير مرتبة ترتيباً زمنياً حسب تسلسل حدوثها ، و هناك اختلاف بين الصحابة في ترتيب ظهور العلامات
أبو إمامة على سبيل المثال يقول :
" أول الآيات هي طلوع الشمس من مغربها "
أما عبد الله بن عمر رضي الله عنهما فيروي انه قد حفظ من رسول الله صل الله عليه وسلم قوله : 
"إن أول الآيات هي طلوع الشمس من مغربها ، و خروج الدابة ضحى ؛ فأيتهما كانت قبل صاحبتها ، فالأخرى على إثرها قريباً ."
و لكن لا أعتقد أن طلوع الشمس من مغربها أو الدابة هي العلامة الأولى
 
حسن الظن بالله يجعلني أميل أن هناك فرصة أخيرة قبل أن يقفل باب التوبة نهائياً . و أن هناك آية من الآيات العشر الكبرى ستسبق (الدابة ، وطلوع الشمس من مغربها) التي يقفل معها باب التوبة 
ستكون هذه الآية الأولى بمثابة الإنذار الأخير ، لذلك يجب أن تكون علامة صارخة جداً و مبينة جداً ، توضح أن عقد العلامات قد انفرط قبل أن يقفل باب التوبة نهائياً و قبل أن تأتي البطشة الكبرى
لذلك أنا أرجح ترتيب حذيفة بن اليمان للعلامات الذي وضع الدخان المبين العلامة الأولى التي تسبق ظهور العلامات الأخرى التالية لها 
و يجب أن لا ننسى أنه عندما يكون الموضوع عن علم آخر الزمان و الفتن و أشراط الساعة 
فحذيفة بن اليمان هو البروفسور الذي عنده كلمة الفصل

الترتيب (المبدئي) الذي وردت فيه هذه العلامات العشر الكبرى للساعة حسب حديث حذيفة هو كالتالي :

 
1- العلامة الأولى : الدخان.
فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاء بِدُخَانٍ مُّبِينٍ{10} يَغْشَى النَّاسَ هَذَا عَذَابٌ أَلِيمٌ{11} رَبَّنَا اكْشِفْ عَنَّا الْعَذَابَ إِنَّا مُؤْمِنُونَ{12}
سورة الدخان
 
2 - الدجال
وهو لم يذكر بشكل صريح في القرآن ، غير أن سورة الكهف تتحدث عنه بشكل رمزي
ولكن الرسول الكريم صل الله عليه وسلم فصل لنا و ذكر معلومات واضحة عنه في عشرات الأحاديث النبوية الصحيحة ، و ما من نبي إلا و حذّر قومه من فتنته

 
3 - الدابة 
(وإذا وقع القول عليهم أخرجنا لهم دابة من الأرض تكلمهم أن الناس كانوا بآياتنا لا يوقنون)
 
4- وطلوع الشمس من مغربها.
و هذه العلامة أيضاً عند ظهورها سيقفل باب التوبة و لن يقبل ايمان من لم يؤمن من قبل
(هَلْ يَنظُرُونَ إِلاَّ أَنْ تَأْتِيَهُمْ الْمَلاَئِكَةُ أَوْ يَأْتِيَ رَبُّكَ أَوْ يَأْتِيَ بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ لاَ يَنفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِنْ قَبْلُ أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْرًا قُلْ انتَظِرُوا إِنَّا مُنتَظِرُونَ) 
الأنعام،158 
و عَنْ أَبُي هُرَيْرَةَ، أنَّ رَسُولَ اللهِ صل الله عليه وآله وسلم، قالَ:
"لاَ تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى تَطْلُعَ الشَّمْسُ مِنْ مَغْرِبِهَا، فَإِذَا رَآهَا النَّاسُ، آمَنَ مَنْ عَلَيْهَا، فَذَاكَ حِينَ لاَ يَنْفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِنْ قَبْلُ ".

 
5 - ونزول عيسى بن مريم عليه السلام. 
وقد تحدثت آيات سورة الزخرف عن عودته قبل يوم القيامة واصفة إياه بأنه علمُ للساعة، وأن عودته عليه السلام شرط من أشراط الساعة وعلامة كبرى من علاماتها،
قال الله تعالى :
وَلَمَّا ضُرِبَ ابْنُ مَرْيَمَ مَثَلًا إِذَا قَوْمُكَ مِنْهُ يَصِدُّونَ (57)وَقَالُوا أَآلِهَتُنَا خَيْرٌ أَمْ هُوَ ۚ مَا ضَرَبُوهُ لَكَ إِلَّا جَدَلًا ۚ بَلْ هُمْ قَوْمٌ خَصِمُونَ (58)إِنْ هُوَ إِلَّا عَبْدٌ أَنْعَمْنَا عَلَيْهِ وَجَعَلْنَاهُ مَثَلًا لِبَنِي إِسْرَائِيلَ (59)وَلَوْ نَشَاءُ لَجَعَلْنَا مِنْكُمْ مَلَائِكَةً فِي الْأَرْضِ يَخْلُفُونَ (60)وَإِنَّهُ لَعِلْمٌ لِلسَّاعَةِ فَلَا تَمْتَرُنَّ بِهَا وَاتَّبِعُونِ ۚ هَٰذَا صِرَاطٌ مُسْتَقِيمٌ (61)وَلَا يَصُدَّنَّكُمُ الشَّيْطَانُ ۖ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ (62).

 
6- و يأجوج ومأجوج. 
" حتى إذا فتحت يأجوج ومأجوج وهم من كل حدب ينسلون ، واقترب الوعد الحق فإذا هي شاخصة أبصار الذين كفروا يا ويلنا قد كنا في غفلة من هذا بل كنا ظالمين" 


وثلاثة خسوف:
7 - خسف بالمشرق.
8 - وخسف بالمغرب.
9 - و خسف بجزيرة العرب.

10 - و آخر ذلك نار تخرج من اليمن (أو من قعر عدن) تطرد الناس إلى محشرهم
وسوف نتحدث إن شاء الله عن أول علامة وهى الدخان
 
ما هى علامة الدخان وكيف ستحدث ؟
وما علاقة علامة الدخان بفتنة الدهيماء ؟
وما علاقة علامة الدخان بظهور المهدي ؟
ومتى سوف تحدث علامة الدخان ؟
كل هذه التساؤلات سوف نجيب عنها إن شاء الله تعالي فى المقالات القادمة
 
يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المستعين بالله
المشرف العام
المشرف العام


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 14218



المشاركة رقم 122 موضوع: رد: اقتربت الساعة وانشق القمر(بداية النهاية) الجمعة 25 سبتمبر 2015, 9:58 am

مدحت عمران كتب:

العلامة السادسة أي قبل الهدنة مع بني الأصفر ، أي الحلف الآمن بين الروم و دولة الخلافة 
و  ستعقد دولة الخلافة هدنة مع الروم و تتحالف معهم للقضاء على العدو المشترك ( إسرائيل ) التي كانت مصدر الوباء و الموت الذي كعقاص الغنم ، و السبب في حرب هارمجيدون
 

اختلف معك في هذا الجزء اختلافين
الاول اختلاف في فهم الاحداث وهو ما ذكرته  انت اعلاه واما الثاني سأذكره لك بعد ذلك  

فهمك للأحداث تقول ان دولة الخلافة ستعقد صلحا آمنا مع الغرب وهذا    لن يحدث  ابدا  ما دام الغرب متفوق علينا عسكريا  ومادام كلاب العرب يتعاونون معهم للقضاء على الخلافة وستظل الحرب قائمة ما بقيت دولة الخلافة
ثم تقول ان العدو المشترك لنا وللغرب هو اسرائيل واسرائيل لم تكون في يوم عدوة للغرب ولن تكون حتى تقوم الساعة ولن يطلق الغرب عليها طلقة واحدة وان مصدر الوباء والموت لن يكون اسرائيل ولكن ستكون امريكا
اي ان هذه الفقرة مردودة عليك كاملة
فلن يحدث صلح بين الدولة والغرب ابدا ما دامت الدنيا موجودة الا لو تم تدمير الغرب تماما
ولن يقاتل الغرب اسرائيل ابدا مصداقا لقول الله تعالى
( فإذا جاء وعد أولاهما بعثنا عليكم عبادا لنا أولي بأس شديد فجاسوا خلال الديار وكان وعدا مفعولا ( 5 ) ثم رددنا لكم الكرة عليهم وأمددناكم بأموال وبنين وجعلناكم أكثر نفيرا ( 6 ) إن أحسنتم أحسنتم لأنفسكم وإن أسأتم فلها فإذا جاء وعد الآخرة ليسوءوا وجوهكم وليدخلوا المسجد كما دخلوه أول مرة وليتبروا ما علوا تتبيرا ( 7 ) )

فهل الغرب عباد لله ليحاربوا اسرائيل وهل الغرب سيحررون لنا الاقصى ويسلمونه لنا ام ستبدأ حرب صليبية جديدة
قولك هذا لا يمكن ان يحدث ابدا وهو مردود عليك
انصحك ان تصرف هذا الامر عن تفكيرك لأن هكذا تفكير هو انحراف خطير عن العقيدة الاسلامية

اما الصلح الامن فهو قائم الان بين الغرب وطواغيت العرب للقضاء على عدو لهم مشترك وهو الدولة الاسلامية


{  أسْتَغْفِرُ اللهَ العَظِيمَ الَّذِي لاَ إلَهَ إلاَّ هُوَ، الحَيُّ القَيُّومُ، وَأتُوبُ إلَيهِ }
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
{ يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّار }
استمع الى إذاعة البيان وانت تتصفح المنتدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المستعين بالله
المشرف العام
المشرف العام


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 14218



المشاركة رقم 123 موضوع: رد: اقتربت الساعة وانشق القمر(بداية النهاية) الجمعة 25 سبتمبر 2015, 10:26 am

مدحت عمران كتب:

1- الدخان
2- الدجال 
3- دابة الأرض 
4- طلوع الشمس من مغربها 
5- نزول عيسى بن مريم
6- يأجوج ومأجوج 
وثلاثة خسوف :
7- خسف بالمشرق 
8- و خسف بالمغرب 
9- و خسف بجزيرة العرب 
10- وآخر ذلك نار تخرج من اليمن تطرد الناس إلى محشرهم

والترتيب الاصح هو
1 - الدخان
2 - خسف بجزيرة العرب
3 - الدجال
4 - طلوع الشمس من غربها
5 - نزول عيسى بن مريم
6 - دابة الارض
7 - خسف بالمشرق
8 - خسف بالمغرب
9 - نار تخرج من اليمن
10 - يأجوج ومأجوج

واذا اردت ان تعرف سبب هذا الترتيب سأذكره لك


{  أسْتَغْفِرُ اللهَ العَظِيمَ الَّذِي لاَ إلَهَ إلاَّ هُوَ، الحَيُّ القَيُّومُ، وَأتُوبُ إلَيهِ }
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
{ يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّار }
استمع الى إذاعة البيان وانت تتصفح المنتدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مدحت عمران
عضو متألق
عضو متألق


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 1052



المشاركة رقم 124 موضوع: رد: اقتربت الساعة وانشق القمر(بداية النهاية) الجمعة 25 سبتمبر 2015, 3:08 pm

المستعين بالله كتب:
مدحت عمران كتب:

العلامة السادسة أي قبل الهدنة مع بني الأصفر ، أي الحلف الآمن بين الروم و دولة الخلافة 
و  ستعقد دولة الخلافة هدنة مع الروم و تتحالف معهم للقضاء على العدو المشترك ( إسرائيل ) التي كانت مصدر الوباء و الموت الذي كعقاص الغنم ، و السبب في حرب هارمجيدون
 

اختلف معك في هذا الجزء اختلافين
الاول اختلاف في فهم الاحداث وهو ما ذكرته  انت اعلاه واما الثاني سأذكره لك بعد ذلك  

فهمك للأحداث تقول ان دولة الخلافة ستعقد صلحا آمنا مع الغرب وهذا    لن يحدث  ابدا  ما دام الغرب متفوق علينا عسكريا  ومادام كلاب العرب يتعاونون معهم للقضاء على الخلافة وستظل الحرب قائمة ما بقيت دولة الخلافة 
إسمح لى أخى أن أجيب على تعليقك كل جزء على حدى حتى لاتختلط الأمور
أولا لك الحق أن تختلف أو تتفق معي فكما ذكرت سابقاً أن كل ما يطرح ليس إلا إجتهاد فى إطار تأويل وإسقاط وليست حقيقة مطلقة
ثانيا أنا أتفق معك أن الغرب حالياً متفوق عسكرياً وأتفق أيضاً أن حكام وكلاب العرب يتعاونون معهم للقضاء على الدولة الإسلامية (مهد الخلافة) ولكن كل ذلك حالياً فى الوقت الحاضر يعني لا يصح أن نسقط عوامل ومقومات الوقت الحاضر ونقيس على اساسها أحداث فى المستقبل القريب وذلك بسبب إحتمالية تغير العوامل والمقومات والظروف 
ببساطة وبكل وضوح علينا التفرقة تماماً بين حال حكام العرب والبلاد العربية والغرب قبل (فتنة كنز الفرات أو الحرب العالمية الثالثة) وبعد هذه الفتنة فموازين القوة سوف تختلف وتنقلب تماماً 
دول عظمى وأمم مستبدة سوف تتبخر قوتها ، سيهلك الكثير من العرب فى هذه الفتنة عقاباً من الله لعدم أخذهم بنصيحة ورسالة الرسول صل الله عليه وسلم لنا بعدم الإشتراك فى هذه الفتنة فى هذه الحرب والمقتلة العظيمة
كل من سوف يشترك فى هذه الحرب سوف يخسر ولذلك عند وضع الحسابات والإسقاطات فى المستقبل فلبد الأخذ فى عين الإعتبار فما سوف تؤول إلية الإحداث 
كان هذا الرد على الجزء المقتبس والله أعلى وأعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مدحت عمران
عضو متألق
عضو متألق


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 1052



المشاركة رقم 125 موضوع: رد: اقتربت الساعة وانشق القمر(بداية النهاية) الجمعة 25 سبتمبر 2015, 4:34 pm

المستعين بالله كتب:
مدحت عمران كتب:

العلامة السادسة أي قبل الهدنة مع بني الأصفر ، أي الحلف الآمن بين الروم و دولة الخلافة 
و  ستعقد دولة الخلافة هدنة مع الروم و تتحالف معهم للقضاء على العدو المشترك ( إسرائيل ) التي كانت مصدر الوباء و الموت الذي كعقاص الغنم ، و السبب في حرب هارمجيدون
 


ثم تقول ان العدو المشترك لنا وللغرب هو اسرائيل واسرائيل لم تكون في يوم عدوة للغرب ولن تكون حتى تقوم الساعة ولن يطلق الغرب عليها طلقة واحدة وان مصدر الوباء والموت لن يكون اسرائيل ولكن ستكون امريكا
اي ان هذه الفقرة مردودة عليك كاملة
فلن يحدث صلح بين الدولة والغرب ابدا ما دامت الدنيا موجودة الا لو تم تدمير الغرب تماما
ولن يقاتل الغرب اسرائيل ابدا مصداقا لقول الله تعالى
( فإذا جاء وعد أولاهما بعثنا عليكم عبادا لنا أولي بأس شديد فجاسوا خلال الديار وكان وعدا مفعولا ( 5 ) ثم رددنا لكم الكرة عليهم وأمددناكم بأموال وبنين وجعلناكم أكثر نفيرا ( 6 ) إن أحسنتم أحسنتم لأنفسكم وإن أسأتم فلها فإذا جاء وعد الآخرة ليسوءوا وجوهكم وليدخلوا المسجد كما دخلوه أول مرة وليتبروا ما علوا تتبيرا ( 7 ) )

فهل الغرب عباد لله ليحاربوا اسرائيل وهل الغرب سيحررون لنا الاقصى ويسلمونه لنا ام ستبدأ حرب صليبية جديدة
قولك هذا لا يمكن ان يحدث ابدا وهو مردود عليك
انصحك ان تصرف هذا الامر عن تفكيرك لأن هكذا تفكير هو انحراف خطير عن العقيدة الاسلامية

اما الصلح الامن فهو قائم الان بين الغرب وطواغيت العرب للقضاء على عدو لهم مشترك وهو الدولة الاسلامية
إسمح لى أخى أن أبدء من أخر نقطة

(اما الصلح الامن فهو قائم الان بين الغرب وطواغيت العرب للقضاء على عدو لهم مشترك وهو الدولة الاسلامية)

هذه النقطة غير صحيحة بالمرة ودليل ذلك هو
1- الاحاديث ذكرت أن هذا التحالف يكون بين المسلمين والروم ضد عدو مشترك ليس بمسلم وليس إيضاً نصراني والتحالف الذى ذكرته أخى هو بين (طواغيت العرب)بمعنى أصح (متأسلمين) بمعنى أدق (مشركين مرتدين كفار خونه) وبين الروم ( النصارى) ضد من ؟ الدولة الإسلامية (المسلمين الموحدين المجاهدين المرابطين) يعني أن هذا التحالف الان ليس المقصود به تماماً التحالف التى تذكره الأحاديث 
2- ذكرت الأحاديث أن نتيجة هذا التحالف هو هزيمة وسحق العدو المشترك أو العدو الثالث وفكرتك تعنى هزيمة الدولة الإسلامية وهذا ما أستبعده تماماً فالدولة الإسلامية باقية أن شاء الله حتى تسلم الأمر للمهدي

ولاحقاً إن شاء الله أكمل ردى على تعليقك اخى ولكن عندى الان ضيوف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مدحت عمران
عضو متألق
عضو متألق


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 1052



المشاركة رقم 126 موضوع: رد: اقتربت الساعة وانشق القمر(بداية النهاية) الجمعة 25 سبتمبر 2015, 10:57 pm

نعود مرة ثانية إلى ردى على تعليق أخى المستعين بالله
قد ذكرت أخى أن اسرائيل ليست عدو بالنسبة إلى الغرب وبالتالى قمت باستباعد أن تكون اسرائيل هى العدو المشترك 
وسوف أشرح لك لماذا اسرائيل من وجهة نظرى هى العدو المشترك أو العدو الثالث ولك فى النهاية أن تقتنع بهذا أو لا تقتنع وتبقى الأيام القادمة فى النهاية هى الفيصل
أولا من دون شك أن العداء بين اليهود والنصارى عداء تاريخي مرير طويل ولطالما تحدثت الأناجيل عن اليهود ومؤامراتهم على المسيح حتى أدى بهم كما يدعون إلى  قتله وصلبه والتاريخ خير شاهد على تلك العدواة القديمة فقد عاش اليهود فى الدول المسيحية تحت القمع والاضطهاد ولكن تتحول هذه العدواة إلى إتحاد وولاء إذا كانت المعركة في مواجهة الإسلام حيث يعمد الفريقان إلى تجميد خلافاتهما التاريخية وصراعاتهما العقائدية وضع خط أخى تحت كلمة (تجميد) للوقوف أمام الإسلام والمسلمين ولكن بعد الحرب العالمية الثالثة وبعد أن يكتشف النصارى كيف تم إستغلالهم منذ عقود طويلة لخدمة الكيان الصهيونى من قبل اليهود وكم كانوا وسيلة ليس أكثر لمحاربة المسلمين بالوكالة عن اليهود وكيفية إستخدامهم فى تحقيق ذلك وان اليهود يعتبرون النصارى أعداء مثل المسلمين ولكن كانوا يتعاملون وفق فقه تحقيق المصالح وأولوية تحقيق الأهداف بعد أن يكتشفون كل ذلك سوف يتحالفون مع المسلمين لمحاربة اليهود (اسرائيل)

ثانيا لو نظرت لمعنى كلمة (الهدنه)
الهدنه تكون بعد حرب أو تحرك لحرب وتعنى الصلح وترك القتال بين الطرفين بسبب الهدنه والمهادنه 
بمفهوم ومعنى أخر أن الهدنه بين طرفين تكون بينهم حرب وبينهم قتال ويتفقون على الصلح وترك القتال بسبب التفرغ إلى قتال عدو مشترك وعندما نظرت وبحثت لم أجد عدو غير اليهود لان اليهود هم فى الاساس اعداء للمسلمين كما ان النصارى اعداء للمسلمين ايضاً والسؤال الذى يطرح نفسه 
من هو العدو الذى يستحق أن يتحالف المسلمين مع النصارى من إجله غير اليهود ؟
فى إعتقادى الشخصى هم اليهود هى اسرائيل 
هذا والله أعلى وأعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مدحت عمران
عضو متألق
عضو متألق


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 1052



المشاركة رقم 127 موضوع: رد: اقتربت الساعة وانشق القمر(بداية النهاية) الجمعة 25 سبتمبر 2015, 11:06 pm

المستعين بالله كتب:
مدحت عمران كتب:

1- الدخان
2- الدجال 
3- دابة الأرض 
4- طلوع الشمس من مغربها 
5- نزول عيسى بن مريم
6- يأجوج ومأجوج 
وثلاثة خسوف :
7- خسف بالمشرق 
8- و خسف بالمغرب 
9- و خسف بجزيرة العرب 
10- وآخر ذلك نار تخرج من اليمن تطرد الناس إلى محشرهم

والترتيب الاصح هو
1 - الدخان
2 - خسف بجزيرة العرب
3 - الدجال
4 - طلوع الشمس من غربها
5 - نزول عيسى بن مريم
6 - دابة الارض
7 - خسف بالمشرق
8 - خسف بالمغرب
9 - نار تخرج من اليمن
10 - يأجوج ومأجوج

واذا اردت ان تعرف سبب هذا الترتيب سأذكره لك
نعم أخى أريد أن أعرف السبب ولى تعليق على هذا الترتيب ولكن بعد أن تذكر السبب 
نفعني الله واياكم بما علمنا وبارك الله لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو فاطمه
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 64



المشاركة رقم 128 موضوع: رد: اقتربت الساعة وانشق القمر(بداية النهاية) السبت 26 سبتمبر 2015, 1:38 am

اخوتي في الله لماذا لا يكون العدو لنا و الروم هم الروس روسيا اليست قوة عضما وهي عدو للغرب كما هي عدو للمسلمين
هذا والله اعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مدحت عمران
عضو متألق
عضو متألق


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 1052



المشاركة رقم 129 موضوع: رد: اقتربت الساعة وانشق القمر(بداية النهاية) السبت 26 سبتمبر 2015, 2:47 am

ابو فاطمه كتب:
اخوتي في الله لماذا لا يكون العدو لنا و الروم هم الروس روسيا اليست قوة عضما وهي عدو للغرب كما هي عدو للمسلمين
هذا والله اعلم
هذا أن بقيت روسيا والصين وكوريا بعد الحرب العالمية الثالثة 
لبد أن نفرق بين الوضع الحالى والوضع بعد الحرب العالمية الثالثة لان سوف تنقلب موازين القوة تماماً وهذا ليس بتأليف 
إنظروا كيف كانت موازين القوة قبل الحرب العالمية الاولى والثانية وكيف أصبحت بعدهما مع الاخذ فى عين الاعتبار أن الحرب العالمية الثالثة اكثر قتالاً ومقتله أكثر فتكاً ودماً
حرب بين أطرافها اكثر من خمسة دول تمتلك السلاح النووي حرب تستخدم فيها الأسلحة البيولوجية 
فمن المستحيل ان تبقى موازين القوة كما كانت قبل الحرب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المستعين بالله
المشرف العام
المشرف العام


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 14218



المشاركة رقم 130 موضوع: رد: اقتربت الساعة وانشق القمر(بداية النهاية) السبت 26 سبتمبر 2015, 8:54 am

اخي مدجت عمران
انتظرت ان تنهي ما عندك حتى ارد عليك ولكن وجدتك قد نفرعت كثيرا وشطحت بعيدا عن ديننا واصبحت الامور عندك مجرد رأي شخصي
ان هذه الامور لا تأخذ هكذا لمجرد انني اري او انت ترى
فما اراه وما تراه ليس كما ذكره الله تعالى فالله فوقي وفوقك وفوق الخلق كلهم
واذا كان اي رأي يخالف كتاب الله فليس له مكان من الاعراب
حتى الاحاديث المنسوبة الى رسول الله والتي يقول البعض انها صحيحة لا تهمني ولا اعترف بها اذا تعارضت مع كتاب الله
لأني ابني اي رأي مما في كتاب الله اولا فإذا لم اجد ما اريد او بمعنى ادق اذا لم يهديني الله الى مكان الايات التي اجد فيها اجابة ما اريد ( لأن القرآن فيه كل شئ مصداقا لقول الله عز وجل { وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَاناً لِكُلِّ شَيْءٍ } )
ومن هذا المنطلق فإن الاولوية عندي للقرآن الكريم فإذا لم اجد فالحديث الشريف فإذا لم اجد فليس امامي الا الاجتهاد
ولهذا ففي موضوعك هذا فإن ما نريد نجده واضحا وضوح الشمس في القرآن
فهل نتركه ونجتهد لمجرد ان نبني موضوعا يكون مثيرا
وهنا اعيد طرح السؤال الذي ذكرته لك من قبل هل ترى ان المسيحيين عبادا لله يمكن ان يساعدونا في تدمير اسرائيل ؟؟؟؟؟
طبعا هذا مستحيل لأن اسرائيل لن يدمرها سوى عباد لله فمن هم في نظرك
اذا لا يمكن ان يتم تحالف بين المسيحيين ودولة الاسلام ابدا
واقولها لك بصراحة من واقع فهمي لمجريات الامور وطريقة تفكير رجال الدولة الاسلامية
ان الدولة الاسلامية يمكن ان تصل مع المتحالفين ضدها الى هدنة وليس اكثر من ذلك ولن تصل الامور الى تحالف ابدا
وانت تتكلم عن التوازن بعد الحرب الثالثة واقول لك ان بعد الحرب الثلثة لن تبقى دول ولكن ستبقى دويلات صغيرة ضعيفة فقيرة متهالكة وهذا ليس بالنسبة لنا كعرب فقط ولكن حتي دول الغرب المسيحي ستكون تعاني من المجاعات والفقر والضعف وهذا يوضحة ان من سيأتي لقتال الدولة الاسلامية بقيادة المهدي سيكونوا قوات من 80 دويلة من اوروبا
سأقةم الان بإرسال هذا الجزء وسأكمل ردي عليك لاحقا


{  أسْتَغْفِرُ اللهَ العَظِيمَ الَّذِي لاَ إلَهَ إلاَّ هُوَ، الحَيُّ القَيُّومُ، وَأتُوبُ إلَيهِ }
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
{ يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّار }
استمع الى إذاعة البيان وانت تتصفح المنتدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المستعين بالله
المشرف العام
المشرف العام


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 14218



المشاركة رقم 131 موضوع: رد: اقتربت الساعة وانشق القمر(بداية النهاية) السبت 26 سبتمبر 2015, 9:30 am

انت تقول في المساهمة رقم 13 في صفحة 8

ثانيا لو نظرت لمعنى كلمة (الهدنه)
الهدنه تكون بعد حرب أو تحرك لحرب وتعنى الصلح وترك القتال بين الطرفين بسبب الهدنه والمهادنه
بمفهوم ومعنى أخر أن الهدنه بين طرفين تكون بينهم حرب وبينهم قتال ويتفقون على الصلح وترك القتال بسبب التفرغ إلى قتال عدو مشترك


وقد قلت لك ان اقصى ما يمكن ان يصل اليه الحال بين الدولة الاسلامية والتحالف هو الهدنة فقط والهدنة من اجل ان يلتقط الجميع انفاسهم وتقول ان الهدنة انهم يتفقون على الصلح وترك القتال بسبب التفرغ الى قتال عدو مشترك وهذا لم يحدث من قبل في التاريخ الاسلامي ان تهادن الدولة الاسلامية في اي زمن دولة معادية وتتحالف معها لقتال عدو آخر وهذا الامر يتم فقط بين الكفار او من يسير على نهجهم مثل التحالفات بين الفئات المحاربة في سوربا هذه الايام فقد تحالفوا جميعا ضد الدولة الاسلامية وهذا الامر ليس هدنة انما هو صلح كامل الاركان وتحالف صريح من اجل القضاء على الاسلام
واقولها لك بصراحة ان المسلمين حقا لا يمكن ان يتحالفوا مع المسيحيين ابدا ولكن من يقال عنهم متأسلمين هم من يمكن ان يتحالفوا مع اي جهة كانت من اجل ما يظنون انه مصلحتهم
وابضا سأرسل هذه وسأكمل في مساهمة جديدة


{  أسْتَغْفِرُ اللهَ العَظِيمَ الَّذِي لاَ إلَهَ إلاَّ هُوَ، الحَيُّ القَيُّومُ، وَأتُوبُ إلَيهِ }
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
{ يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّار }
استمع الى إذاعة البيان وانت تتصفح المنتدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المستعين بالله
المشرف العام
المشرف العام


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 14218



المشاركة رقم 132 موضوع: رد: اقتربت الساعة وانشق القمر(بداية النهاية) السبت 26 سبتمبر 2015, 9:58 am

والان الرد على المساهمة رقم 12 صفحة 8

هذه النقطة غير صحيحة بالمرة ودليل ذلك هو
1- الاحاديث ذكرت أن هذا التحالف يكون بين المسلمين والروم ضد عدو مشترك ليس بمسلم وليس إيضاً نصراني


هل يوجد حديث واحد يقول يقول ان العدو المشترك ليس مسلم او نصراني
لا اعلم من اين اتيت بهذا القول

هل من اجل انك ترفض فكرة ان الدولة الاسلامية يمكن ان تنهزم تقوم بتحريف كل شئ وتجعل الدولة في صفوف الكفار وترقض كلام الله عز وجل ان اسرائيل لن يقاتلها سوى عباد الله
انت تعلم جيدا انني احب الدولة الاسلامية ولا اسمح لأحد ان يسبها
ولكن عندما ستبدأ الحرب العالمية الثالثة قريبا فلا يعلم ما يمكن ان يحدث سوى الله تعالى
ومن الممكن ان ينتصر التحالف عليها وتنتهي كدولة لها حدود وقيادة ولكن سيبقى المجاهدين الذين سرعان ما يلتحقون بالمهدي بعد جيش الخسف
انني اتوقع ظهور المهدي اثتاء الحرب العالمية التي لن تستمر طويلا بسبب نوع الاسلحة التي سيتم استعمالها
وربما يرسل الملعون عبد الله ابن انطوانيت جيشة للقضاء علي المهدي اثناء الحرب الثالثة وفي نفس الوقت يتم انتصر التحلف العربي الغربي على الدولة الاسلامية ولن يفرح الكفار كثيرا بإنتصارهم على الدولة وسيتم الخسف بجيش الكفر ويذهب كل المجاهدين في سوريا والعراق ومن اليمن ومصر ومن كل البلاد الاسلامية وحتى من بلاد اوروبا ويبايعون المهدي
اما ان تقول لي ان الدولة ستتحاف مع الكفار من اجل القضاء على اسرائيل فهذا لا يمكن ابدا ولا يمكن ان يكون بل الاشرف للدولة ان تنتهى ولا تصالح الكفار
ولو حدث ما تقول من صلح بين الدولة الاسلامية والغرب الكافر فهذا سيكون القشة التي قصمت ظهر البعير وستنتهي الدولة من الداخل ولن يحتاج الكفار قتالهم لينتصروا عليهم
فكر في ما تريد قوله الف مرة قبل ان تثبته وترسله للنشر لأنه سيكون محسوبا عليك وليس لك

ويكفي هذا الان وسأترك الرد على اسباب ترتيب العلامات الكبرى حتى ننتهي من هذا الامر ان شاء الله تعالى
وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين


{  أسْتَغْفِرُ اللهَ العَظِيمَ الَّذِي لاَ إلَهَ إلاَّ هُوَ، الحَيُّ القَيُّومُ، وَأتُوبُ إلَيهِ }
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
{ يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّار }
استمع الى إذاعة البيان وانت تتصفح المنتدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مدحت عمران
عضو متألق
عضو متألق


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 1052



المشاركة رقم 133 موضوع: رد: اقتربت الساعة وانشق القمر(بداية النهاية) السبت 26 سبتمبر 2015, 6:13 pm

[ltr]أخى المستعين بالله[/ltr]
[ltr]فى البداية لبد أن تعلم جيدً أني عندما أطرح أي موضوع ليس الهدف منه هو فرض رأى أو فرض إعتقاد أو فرض وجهة نظر لان ببساطة الكل يخطئ أو يصيب لاننا بشر والكمال لا يكون إلا لله وحده سبحانه وتعالى[/ltr]
[ltr]وهناك قول معروف (إن رأى خطأ يحتمل الصواب ورأيك صواب يحتمل الخطأ)[/ltr]
[ltr]وكل ما أضع بين أيديكم ليس له هدف عندى إلا هدف واحد وهو هدف المنتدى الكريم وهو (النجاة من الفتن[/ltr]
[ltr]فلا اضع موضوعات بهدف أن يكون مثيراً وحسب كما ذكرت أخى ، نعم احاول أن يكون فى طرح وسرد الموضوع نوع من الاثارة والتشوق وذلك بسبب أنى أعرف طبيعة القارئ العربى لا يستطيع أن يصبر على قراءة مقال طويل أو سلسلة متتالية طويلة إلا إذا كان هناك نوع من التشوق لديه وهذا بغاية وهدف ان يكمل المتابع معى حتى النهاية[/ltr]
[ltr]ويعلم الله أنى لا أريد جزاءاً ولا شكورا وكل ما أطلبه عسى أن أكون سبباً لإحد فى النجاة من الفتن ولا انسى نفسى[/ltr]
[ltr]ويجب أن يعلم الجميع ان المناقشة بيننا ليست بهدف أن ينتصر طرف وينهزم طرف [/ltr]
[ltr]بل هى لتبادل المعلومات ومحاولة الوصول إلى وجه نظر متوازنه[/ltr]
[ltr]كانت هذه مقدمة وعذرا على الإطالة[/ltr]
 
 
[ltr]تكملة للنقاش بيننا أخى وضعت نقاط التوافق بيننا ونقاط الاختلاف[/ltr]
[ltr]اولا نقاط التوافق[/ltr]
[ltr]1- نحن تنفق أن هناك حرب عالمية ثالثة وليست مثل اي حرب مضت[/ltr]
[ltr]2- نحن نتفق ان بعد هذه الحرب ستتغير أشياء كثيره وكما ذكرت انت لن يبقى إلا عبارة عن دويلات صغيرة وملاحظتك المهمة بان سوف تجتمع 80 دويلة فى الملحمة الكبرى[/ltr]
[ltr]3- نحن نتفق أن قائد المسلمين عند عمل الهدنة هو المهدى[/ltr]
 
[ltr]ثانياً نقاط الاختلاف[/ltr]
[ltr]من هو العدو المشترك[/ltr]
 
[ltr]انت ترى أخى أننى شطحت عن الدين بتحديد أن اسرائيل هى العدو المشترك وأنى بذلك قد خالفت نص القراءن وهذا غير صحيح تماماً وسوف اسرد ادلتى على ذلك الان[/ltr]
 
[ltr]اولا أنا أومن تماماً بان المسلمين وحدهم وليس اي أحد أخر هم من سوف يحررون المسجد الأقصى[/ltr]
[ltr]ثانياً أنا لم أذكر أن النصارى سوف يحرروا المسجد الأقصى وليس معنى أن يكون هناك هدنة بين المسلمين والروم (النصارى) لمحاربة عدو مشترك وكما فى إعتقادى الشخصى هى اسرائيل أن يكون النصارى هم من سوف يدخلون المسجد الإقصى ابداً لم أذكر ذلك من قريب أو بعيد[/ltr]
[ltr]وأن كان قد فهم غير ذلك من خلال تحديد اسرائيل هى العدو المشترك فهذا غير مقصدى تماماً وأنى أتبرء من ذلك أمام الجميع ولكن إسمح لى أن أوضح قصدى من خلال هذا الحديث الذى صححه الالباني وأخرجه الامام احمد فى المسند وابي داود في السنن[/ltr]
[ltr]ولكى أزيل اي لبس او سوء فهم حدث[/ltr]
 
  
[ltr]قال ذِي مِخْبَرِ ابْنِ أَخِي النَّجَاشِيِّ، أَنَّهُ سَمِعَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: «تُصَالِحُونَ الرُّومَ صُلْحًا آمِنًا حَتَّى تَغْزُوا أَنْتُمْ وَهُمْ عَدُوًّا مِنْ وَرَائِهِمْ فَتُنْصَرُونَ وَتَغْنَمُونَ وَتَنْصَرِفُونَ حَتَّى تَنْزِلُوا بِمَرْجٍ ذِي تُلُولٍ، فَيَقُولُ قَائِلٌ مِنَ الرُّومِ: غَلَبَ الصَّلِيبُ، وَيَقُولُ قَائِلٌ مِنَ الْمُسْلِمِينَ: بَلِ اللَّهُ غَلَبَ فَيَثُورُ الْمُسْلِمُ إِلَى صَلِيبِهِمْ وَهُوَ مِنْهُ غَيْرُ بَعِيدٍ فَيَدُقُّهُ، وَتَثُورُ الرُّومُ إِلَى كَاسِرِ صَلِيبِهِمْ، فَيَضْرِبُونَ عُنُقَهُ، وَيَثُورُ الْمُسْلِمُونَ إِلَى أَسْلِحَتِهِمْ فَيَقْتَتِلُونَ، فَيُكْرِمُ اللَّهُ تِلْكَ الْعِصَابَةَ مِنَ الْمُسْلِمِينَ بِالشَّهَادَةِ، فَتَقُولُ الرُّومُ لِصَاحِبِ الرُّومِ: كَفَيْنَاكَ الْعَرَبَ، فَيَجْتَمِعُونَ لِلْمَلْحَمَةِ، فَيَأْتُونَكُمْ تَحْتَ ثَمَانِينَ غَايَةً تَحْتَ كُلِّ غَايَةٍ اثْنَا عَشَرَ أَلْفًا» صححه الالباني[/ltr]
 
[ltr]شرح الحديث[/ltr]
 
[ltr]كلمة تصالحون الروم صلحاً امناً المقصود به الهدنة والتى تكون بين المسلمين بقيادة المهدى وبين الروم (النصارى) وفقاً لكلمة { حتى تغزوا أنتم اي المسلمين وهم اي الروم عدوا من ورائهم وهنا اخى لنا وقفه هامة جدا فى كلمة (عدوا من ورائهم) تعنى تلك الكلمة (ورائهم) ان ذلك العدو هو معروف للمسلمين ولكن كان ليس معروف للروم (النصارى) حتى وقت قريب كان عدو مختبئ ورائهم يحركهم من خلف الستار يتحكم فى كل أطراف اللعبة لتحقيق اهدافه فقط الا وهى الحرب العالمية الثالثة حتى يكون هو القوى الوحيده الباقية وليذهب بعد ذلك هولاء الروم إلى الجحيم فقد إنتهى دورهم فى اللعبه وقد علت اسرائيل العلو الاخير وانهم اصبحوا الان اسياد العالم ولكنهم لا يعرفون أن نهايتهم قد حانت [/ltr]
[ltr]نعود إلى الحديث لوكان هذا العدو ليس ظاهر للمسلمين والروم معاً لجاء فى لفظ الحديث تغزوا أنتم وهم عدوا من ورائكم وليس من ورائهم فقط[/ltr]
[ltr]ولكن جاءت كلمة ورائهم اي وراء الروم فقط اي ان هذا العدو ظاهر للمسلمين وليس بظاهر للروم هذه الملاحظة الاولى[/ltr]
[ltr]نكمل الحديث الملاحظة الثانية وهى (فتنصرون وتغنمون وتنصرفون) كلها جاءت بصيغة المجهول[/ltr]
[ltr]وإذا ربطنا بعد ذلك مقولة قائل من الروم غلب الصليب يتضح لنا ان الذى قاتل وحارب وانتصر هم المسلمين وحدهم ولذلك فلما أحس احد جنود الروم أنهم كانوا هباء ليس لهم دور فيما حدث فلما أحس بالنقص والعجز امام قوة المسلمين وشجاعتهم اراد أن يعوض ذلك بما قال (غلب الصليب)[/ltr]
[ltr]الملاحظة الثالثة والتى ترد على عدم صحة أن التحالف يكون بين طواغيت العرب والروم لقتال الدولة الاسلامية كما ذكر أخى المستعين بالله[/ltr]
[ltr]أن هذه الفئه من المسلمين (طرف الهدنة) هم الفئه التى تشترك بعد ذلك فى الملحمة الكبرى وطواغيت العرب ابعد ما يكون عن هذه الفئه[/ltr]
 
[ltr]الخلاصة[/ltr]
[ltr]ان المسلمين وحدهم هم يدخلون ويحرروا المسجد الاقصى[/ltr]
[ltr]ان الهدنة تكون بين المسلمين بقيادة المهدى وبين الروم كما جاء فى الحديث[/ltr]
[ltr]أن الحديث لم يحدد من هو العدو المشترك واعتقادى بانها اسرائيل ليس الا اسقاط قابل للخطأ أو الصواب[/ltr]


عدل سابقا من قبل مدحت عمران في الأحد 04 أكتوبر 2015, 9:03 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المستعين بالله
المشرف العام
المشرف العام


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 14218



المشاركة رقم 134 موضوع: رد: اقتربت الساعة وانشق القمر(بداية النهاية) السبت 26 سبتمبر 2015, 6:53 pm

يكفيني من هذه المساهمة هذا السطر

أن الحديث لم يحدد من هو العدو المشترك واعتقادى بانها اسرائيل ليس الا اسقاط قابل للخطأ أو الصواب

ولا اريد ان اطيل اكثر من ذلك حتى لا افسد الموضوع
اكمل موضوعك وبعد الانتهاء منه يمكن ان نفتح موضوعا خاصا للنقاش ويشارك فيه كل الاعضاء بحيث يقول كل واحد رأيه لعلنا نصل الى افضل ما يفيد الجميع للنجاة من الفتن
وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين


{  أسْتَغْفِرُ اللهَ العَظِيمَ الَّذِي لاَ إلَهَ إلاَّ هُوَ، الحَيُّ القَيُّومُ، وَأتُوبُ إلَيهِ }
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
{ يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّار }
استمع الى إذاعة البيان وانت تتصفح المنتدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مدحت عمران
عضو متألق
عضو متألق


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 1052



المشاركة رقم 135 موضوع: رد: اقتربت الساعة وانشق القمر(بداية النهاية) السبت 26 سبتمبر 2015, 7:35 pm

المستعين بالله كتب:
يكفيني من هذه المساهمة هذا السطر

أن الحديث لم يحدد من هو العدو المشترك واعتقادى بانها اسرائيل ليس الا اسقاط قابل للخطأ أو الصواب

ولا اريد ان اطيل اكثر من ذلك حتى لا افسد الموضوع
اكمل موضوعك وبعد الانتهاء منه يمكن ان نفتح موضوعا خاصا للنقاش ويشارك فيه كل الاعضاء بحيث يقول كل واحد رأيه لعلنا  نصل الى افضل ما يفيد الجميع للنجاة من الفتن
وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين
اوفقك الرأى أخى ولكن لم تعطينى سبب الترتيب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اقتربت الساعة وانشق القمر(بداية النهاية)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 9 من اصل 12انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3 ... 8, 9, 10, 11, 12  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفتن  :: منتديات الفتن :: منتديات دراسة احداث آخر الزمان :: علامات الساعة الكبرى واحداث آخر الزمان-
لوحة الشرف لشهر نوفمبر 2016
130 عدد المساهمات
68 عدد المساهمات
45 عدد المساهمات
35 عدد المساهمات
15 عدد المساهمات
3 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
1 مُساهمة
جميع الحقوق محفوظة
جميع الحقوق محفوظة لـكل مسلم
منتديات الفتن® www.alfetn.org
حقوق الطبع والنشر © 2016

منتدى الفتن