منتدى الفتن

منتدى اسلامي عام لأهل السنة والجماعة ويبحث في الفتن الحالية والمستقبلية وظهور المهدي وتحفيظ القرآن الكريم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
                                                                                               
                                                                                                                                                                                             
                                
   
 
                                                                                                                                                                                                                                                                                                          

شاطر|

السلطان سليم الأول

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
كاتب الموضوعرسالة
أيم الله
عضو متألق
عضو متألق


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 1163


المشاركة رقم 1 موضوع: السلطان سليم الأول الأحد 22 مارس 2015, 4:33 am

ﻗﺒﻞ ﺳﻔﺮﻩ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺸﺮﻕ ﺯﺍﺭ ﺍﻟﺴﻠﻄﺎﻥ ﺳﻠﻴﻢ ﺍﻷﻭﻝ عام 1520-1512 ﻣﺴﺠﺪ ﺍﻟﺼﺤﺎﺑﻲ ﺍﻟﺠﻠﻴﻞ ﺃﺑﻲ ﺃﻳﻮﺏ ﺍﻷﻧﺼﺎﺭﻱ ﻓﻲ ‫#‏ﺇﺳﻄﻨﺒﻮﻝ‬، فﺻﻠﻰ ﺭﻛﻌﺘﻴﻦ ﺛﻢ ﺩﻋﺎ ﺭﺑﻪ ﺭﺍﺟﻴًﺎ ﺍﻟﻨﺼﺮ ﻭﺟﻤﻊَ ﺷﻤﻞ ﺍﻷﻣﺔ، ﻭﺑﻌﺪ ﺫﻟﻚ ﻭﻟّﻰ ﻭﺟﻬﻪ ﻧﺤﻮ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺃﺳﻜﺪﺍﺭ ﻟﻘﻴﺎﺩﺓ ‫#‏ﺍﻟﺠﻴش‬.
ﺗﺤﺮﻙ ﺍﻟﺠﻴﺶ ﺍﻟﻌﺜﻤﺎﻧﻲ ﻣﻦ ﺃﺳﻜﺪﺍر، وﻛﺎﻥ ﻳﻤﺮ ﻣﻦ ﺍﻷﺭﺍﺿﻲ ﺍﻟﻐﻨﻴﺔ ﺑﺎﻟﺤﺪﺍﺋﻖ ﻭﺍﻟﺒﺴﺎﺗﻴﻦ ﻭﺍﻟﺰﺍﺧﺮﺓ ﺑﺸﺘﻰ ﺃﻧﻮﺍﻉ ﺍﻟﻔﻮﺍﻛﻪ ﻭﺍﻟﺜﻤﺮﺍﺕ، ﻭﻟﻤﺎ ﻭﺻﻞ ﺍﻟﺠﻴﺶ ﺇﻟﻰ ﻣﻨﻄﻘﺔ ‫#‏ﻛَﺒْﺰﺓ‬ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺒﻌﺪ ﻋﻦ ﺇﺳﻄﻨﺒﻮﻝ ﺑـ 60 ﻛﻴﻠﻮ ﻣﺘﺮ ﺗﻘﺮﻳﺒًﺎ ﻭﺣﻂ ﺭﺣﺎﻟﻪ ﻭﺍﺳﺘﻘﺮ، جال في خاطر السلطان‫#‏سليم_الأول‬ أمر ودار بخلده شئ، ﻓﺪﻋﺎ ﺁﻏﺎ ﺍﻹﻧﻜﺸﺎﺭﻳﻴﻦ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻔﻮﺭ ﻭﺃﻣﺮﻩ ﺑﺄﻥ ﻳﻔﺘﺶ أغراض ﻭﺃﻛﻴﺎﺱ ﺍﻟﺠﻨﻮﺩ ﻛﺎﻓﺔ ﻟﻴﺘﺤﻘﻖ ﻣﻦ ﺃﻣﺮ: ﻫﻞ ﺟﻨﻰ ‫#‏ﺍﻟﺠﻨﻮﺩ‬ ﻓﺎﻛﻬﺔ ﻣﻦ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺒﺴﺎﺗﻴﻦ ﺩﻭﻥ ﺇﺫﻥ ﺃﺻﺤﺎﺑﻬﺎ ﺃﻡ ﻻ ؟!!
ﻓﺬﻫﺐ ﺍﻵﻏﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻔﻮﺭ ﻭقام ﻣﻊ ﺃﻋﻮﺍﻧﻪ ﺑﺘﻔﺘﻴﺶ ﺍﻟﺠﻨﻮﺩ ﻭﺍﺣﺪًﺍ ﻭﺍﺣﺪًﺍ، ﺛﻢ ﺑﺘﻔﺘﻴﺶ ﺍﻷﺷﺠﺎﺭ ﻛﺬﻟﻚ ﻭﺍﺣﺪﺓ ﻭﺍﺣﺪﺓ ليتأكد أنه لم يتم سرقة أي ثمرة ﻭﻟﻜﻨﻪ ﻟﻢ ﻳﻌﺜﺮ ﻋﻠﻰ ﺷﻲﺀ ﻗﻂ.
ﻭﻋﻨﺪﻣﺎ ﺃﺧﺒﺮ ‫#‏ﺍﻟﺴﻠﻄﺎﻥ‬ ﺑﺎﻷﻣﺮ ابتسم وانفرجت أساريره ثم ﺭﻓﻊ ﻳﺪﻳﻪ ﺇﻟﻰ ‫#‏ﺍﻟﺴﻤﺎﺀ‬ وقال: اللهم لك الحمد ﺃﻥْ ﻭﻫﺒﺘﻨﻲ ﺟﻴﺸًﺎ ﻳﺒﺘﻐﻲ ﻣﺮﺿﺎﺗﻚ، ﻻ ﻳﺄﻛﻞ ﺍﻟﺤﺮﺍﻡ ﻭﻻ ﻳﻐﺘﺼﺐ ﺍﻷﻣﻮﺍﻝ.
ﺛﻢ ﺍﻟﺘﻔﺖ ﺇﻟﻰ ﺁﻏﺎ ﺍﻹﻧﻜﺸﺎﺭﻳﻴﻦ ﻭﻗﺎﻝ: ﻳﺎ ﺁﻏﺎ، ﻟﻮ ﺃﻧﻲ ﻭﺟﺪﺕُ ﺟﻨﺪﻳًّﺎ ﻭﺍﺣﺪًﺍ ﻗﺎﻡ ﺑﻘﻄﻒ ﺛﻤﺮﺓ ﺩﻭﻥ ﺭﺿا ﺻﺎﺣﺒﻬﺎ، ﻟﻤﺎ ﺗﺮﺩﺩﺕُ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﺪﻭﻝ ﻋﻦ ﺳﻔﺮﻱ ﻫﺬﺍ، ﻭﻟﻤﺎ ﺗﺄﺧَّﺮﺕُ ﻟﺤﻈﺔ ﻭﺍﺣﺪﺓ ﺑﺎﻟﻌﻮﺩﺓ من ﺣﻴﺚ ﺃﺗﻴﺖ.
ﺛﻢ ﺃﺭﺩﻑ ﻗﺎﺋًﻼ: ﻳﺎ ﺁﻏﺎ، ﺇﻧﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﺘﺤﻴﻞ ﺃﻥ ﺗُﻔﺘﺢ ﺍﻟﺒﻼﺩ ﺑﺠﻴﺶ ﻳﺄﻛﻞ ﺍﻟﺤﺮﺍﻡ ﻭﻳﻐﺘﺼﺐ ﺃﻣﻮﺍﻝ ﺍﻟﻨﺎﺱ.
فرحم الله قادة المسلمين الذين تعففوا عن الحرام فقلّدهم الجُند وعفّوا عن الحرام فملكوا الدنيا بأسرها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مدحت عمران
عضو متألق
عضو متألق


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 1052


المشاركة رقم 2 موضوع: رد: السلطان سليم الأول الأحد 22 مارس 2015, 5:01 pm

علم السلطان (سليم الأول) أن الأقليات غير المسلمة الموجودة في (اسطنبول) من الأرمن والروم واليهود ، بدأت تتسبب في بعض المشاكل للدولة العثمانية ، وفي إثارة بعض القلاقل ، فغضب لذلك غضباً شديداً ، وأعطى قراراه بأن على هذه الأقليات غير المسلمة اعتناق الدين الإسلامي ، ومن يرفض ذلك ضرب عنقه.
وبلغ هذا الخبر شيخ الإسلام ( زمبيلي علي جمالي أفندي) ، وكان من كبار علماء عصره ، فساءه ذلك جداً ، ذلك لأن إكراه غير المسلمين على اعتناق الإسلام يخالف تعاليم الإسلام ، الذي يرفع شعار { لا إكراه في الدين }. ولا يجوز أن يخالف أحد هذه القاعدة الشرعية ، وإن كان السلطان نفسه.
ولكن من يستطيع أن يقف أمام هذا السلطان ، الذي يرتجف أمامه الجميع ؟ من يستطيع أن يقف أمام هذا السلطان ، ذي الطبع الحاد فيبلغه بأن ما يفعله ليس صحيحاً ، وأنه لا يوافق الدين الإسلامي ويعد حراساً في شرعه ؟
ليس من أحد سواه يستطيع ذلك ، فهو الذي يشغل منصب شيخ الإسلام في الدولة العثمانية ، وعليه تقع مهمة إزالة هذا المنكر الذي يوشك أن يقع.
لبس جبته وتوجه إلى قصر السلطان ، واستأذن في الدخول عليه ، فأذن له ، فقال للسلطان : سمعت أيها السلطان أنك تريد أن تكره جميع الأقليات غير المسلمة على اعتناق الدين الإسلامي.
كان السلطان لا يزال محتداً فقال: أجل .. إن ما سمعته صحيح .. وماذا في ذلك ؟
لم يكن شيخ الإسلام من الذين يترددون عن قوله الحق : أيها السلطان إن هذا مخالف للشرع ، إذ لا إكراه في الدين ، ثم إن جدكم (محمد الفاتح) عندما فتح مدينة (اسطنبول) اتبع الشرع الإسلامي فلم يكره أحداً على اعتناق الإسلام ، بل أعطي للجميع حرية العقيدة ، فعليك باتباع الشرع الحنيف ، واتباع عهد جدكم (محمد الفاتح).
قال السلطان سليم وحدته تتصاعد : يا علي أفندي … يا علي أفندي : لقد بدأت تتدخل في أمور الدولة … ألا تخبرني إلى متى سينتهي تدخلك هذا ؟
- إنني أيها السلطان أقوم بوظيفتي في الأمر بالمعروف ، والنهي عن المنكر ، وليس لي من غرض آخر ، وإذا لم ينته أجلي ، فلن يستطيع أحد أن يسلبني روحي.
- دع هذه الأمور لي يا شيخ الإسلام.
- كلا أيها السلطان … إن من واجبي أن أرعى شؤون آخرتك أيضاً ، وأن أجنبك كل ما يفسد حياتك الأخروية ، وإن اضطررت إلى سلوك طريق آخر.
- ماذا تعني ؟
- سأضطر إلى إصدار فتوى بخلعك أيها السلطان ، بسبب مخالفتك للشرع الحنيف إن أقدمت على هذا الأمر.
وأذعن السلطان (سليم) لرغبة شيخ الإسلام ، فقد كان يحترم العلماء ، ويجلهم ، وبقيت الأقليات غير المسلمة حرة في عقائدها ، وفي عباداتها ، وفي محاكمها ، ولم يمد أحد إصبع سوء إليهم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أيم الله
عضو متألق
عضو متألق


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 1163


المشاركة رقم 3 موضوع: رد: السلطان سليم الأول الأحد 22 مارس 2015, 6:00 pm

بارك الله فيك أخي مدحت


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مدحت عمران
عضو متألق
عضو متألق


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 1052


المشاركة رقم 4 موضوع: رد: السلطان سليم الأول الأحد 22 مارس 2015, 6:07 pm

بارك الله لك اخى ايم الله ورزقك الفردوس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
السلطان سليم الأول
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفتن  :: المنتديات العامة :: المنتدى العام-
لوحة الشرف لشهر نوفمبر 2016
267 عدد المساهمات
239 عدد المساهمات
100 عدد المساهمات
66 عدد المساهمات
31 عدد المساهمات
10 عدد المساهمات
6 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
1 مُساهمة
جميع الحقوق محفوظة
جميع الحقوق محفوظة لـكل مسلم
منتديات الفتن® www.alfetn.org
حقوق الطبع والنشر © 2016

منتدى الفتن