منتدى الفتن

منتدى اسلامي عام لأهل السنة والجماعة ويبحث في الفتن الحالية والمستقبلية وظهور المهدي وتحفيظ القرآن الكريم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
                                                                                               
                                                                                                                                                                                             
                                
   
 
                                                                                                                                                                                                                                                                                                          

شاطر|

متابعة انهيار اسعار النفط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4, 5, 6, 7, 8, 9  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 1 موضوع: متابعة انهيار اسعار النفط الجمعة 31 أكتوبر 2014, 3:06 pm

خبير سعودي: انهيار سعر النفط يؤثر على المنح الخليجية لمصر


أكد خبير اقتصادي سعودي أن انهيار أسعار النفط سيحتم على دول الخليج ترشيد انفاقها بما في ذلك المنح الخارجية  في إشارة إلى مصر خصوصًا التي تلقت دعمًا ماليًا خليجيًا هائلاً في الآونة الأخيرة.
وقال محمد سرور الصبان، المستشار الاقتصادي والنفطي السعودي ردًا على سؤال يتعلق بتداعيات تراجع أسعار النفط على الاقتصاد الخليجي، إن «تراجع أسعار النفط في الآونة الأخيرة كان مفاجأة للبعض».
واعتبر أن الوضع الاقتصادي الخليجي يمر بمرحلة تُحتِّم أن يتم خلالها مراجعة أسس وأساليب الإنفاق المحلي الحكومي.
وشدد الصبان، على ضرورة ترشيد الإنفاق والتحلي ببعد النظر حتى في حال عدم تراجع أسعار النفط وذلك لتفادي هدر ميزانيات دول مجلس التعاون الخليجي.
وأضاف إن «دول مجلس التعاون تعودت على استقرار سعر النفط في حدود 100 دولار للبرميل وأكثر، وقد بنت إنفاقها على هذا الأساس، والمشكلة الأساسية أنه في حال عدم بلوغ سعر برميل النفط نفس المستوى السابق فإن ذلك سيؤدي إلى عجز ميزانيات دول الخليج، وهو أمر لا يمكن تحمله على المديين المتوسط والطويل».
وتابع أن «دول الخليج تستطيع على المدى القصير أن تسحب من احتياطاتها خاصة تلك التي لديها صناديق سيادية وذلك من أجل إعادة التوازن لميزانياتها»، معتبرًا أن ذلك أمر خطير لأن السحب من الاحتياطي يربك حجم الاحتياطي المالي لهذه الدول ولذلك فإنه من الأفضل لهذه الدول الاتجاه نحو ترشيد الإنفاق.





عدل سابقا من قبل الجنة دار السعادة في الجمعة 31 أكتوبر 2014, 3:14 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 2 موضوع: رد: متابعة انهيار اسعار النفط الجمعة 31 أكتوبر 2014, 3:07 pm

5 أسباب وراء إنهيار أسعار النفط في العالم

شهدت اسعار النفط انهيارا كبيرا خلال الاشهر الماضيه، في حين ان العديد من الخبراء الاقتصاديين يتوقعون استمرار 
انخفاض الاسعار خلال المرحله المقبله بشكل غير مسبوق، لذا تناولت صحيفه "كريستيان ساينس مونيتور" اهم الاسباب التي ادت الي الانخفاض الكبير في اسعار النفط، وحصرتها فيما يلي:

الزياده الكبيره في انتاج النفط الامريكي:



الطفره الكبيره التي شهدها انتاج النفط في الولايات المتحده نقلها من اكثر الدول استهلاكا لاكثرهم انتاجا، وهو الامر الذي ادي للتخفيف من حده الصراع "الجيوسياسي" في الشرق الاوسط، والذي يسعي خلاله العديد من الدول المنتجه للنفط لاستخدام السلعه الاستراتيجيه في تحقيق مكاسب سياسيه، ويتوقع خبراء ان ينخفض سعر البنزين الي اقل من ثلاثه دولارات للجالون قبل نهايه العام الحالي.

اصرار السعوديه علي الاحتفاظ بحصتها في السوق:

تعد المملكه العربيه السعوديه احد القوي الرائده في اسواق النفط في العالم، وتنتج حوالي 10 ملايين برميل يوميا، وبالتالي فهي لا تريد ان تفقد نفوذها، لذلك لجات لتجاوز مساله انخفاض الاسعار في سبيل الاحتفاظ بزبائنها خلال المرحله الراهنه حتي ارتفاع الاسعار مره اخري.

انخفاض الطلب في اسيا علي النفط:

شهدت قاره اسيا انخفاضا كبيرا في الطلب علي النفط، وفي الوقت الذي تزايد فيه الانتاج في العديد من دول العالم وعلي راسها الولايات المتحده وروسيا، بالرغم من ان كلا من الهند والصين كانتا اكثر الدول استهلاكا لمصادر الطاقه خلال السنوات الماضيه، فان حاله الركود التي شهدتها الاسواق العالميه اضعفت كثيرا الطلب الاسيوي علي النفط، في حين ان العديد من الحكومات الاسيويه لجات لتخفيض الدعم علي الوقود مؤخرا.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 3 موضوع: رد: متابعة انهيار اسعار النفط الجمعة 31 أكتوبر 2014, 3:13 pm

خبير يحذر من انهيار الاقتصاد العراقي بسبب الأزمات وتراجع أسعار النفط

أبدى الأمين العام للحزب الإسلامي العراقي إياد السامرائي، اليوم الأربعاء، تخوفه وقلقه الشديد لما سيؤول إليه الوضع الاقتصادي في العراق في ظل الأزمات المتلاحقة وأوضاع المنطقة وتراجع أسعار النفط بشكل غير مسبوق .بحسب جريدة أصوات العراق

وبين السامرائي في مقال نشره تحت عنوان (الاقتصاد العراقي على حافة الانهيار) أنه "عندما يصل خام برنت إلى ما يقارب ٨٠ دولارا للبرميل فمن غير الممكن ان يحدد سعر برميل النفط في الموازنة العراقية بتسعين دولارا ولا بد إن يحدد السعر بما لا يتجاوز ٦٥ دولارا للبرميل وهذا يعني في الحسابات المبسطة أن لا تتجاوز موازنة عام ٢٠١٥ ما كانت عليه موازنة عام ٢٠١٠ ".

وتابع "إذا علمنا إن الموازنة التشغيلية قد ارتفعت تدريجيا خلال السنوات الخمسة الماضية فهذا يعني إن الموازنة الاستثمارية للدولة سوف تتعرض إلى سياسة تقشفية"، موضحاً إن "كلفة مواجهة داعش وإعداد الحرس الوطني وتدريبه وتجهيزه وتعويض الأسلحة الثقيلة والمعدات التي خسرها الجيش العراقي في مواجهاته مع داعش سيولد ضغطا ليس له مثيل على الموازنة" .

وانتقد السامرائي أداء الحكومة السابقة التي قال إنها "توسعت في الموازنة التشغيلية واللجنة المالية السابقة التي كانت تعلم بكل ذلك وغضت الطرف عنه، في ظل تحول الموازنات الاستثمارية إلى وسيلة لسرقة المال العام دون حسيب أو رقيب"، مؤكداً إنه على العبادي ووزير المالية "إيجاد حلول لمشكلة اقتصاد مدمر ليس له من إيراد إلا النفط بعد أن انهارت الصناعة وسقطت مناطق العراق الزراعية الخصبة و المهمة بيد داعش" .

وأضاف بأن "مشكلة نفط كركوك وإقليم كردستان تزيدان من صعوبة الموضوع وتعقيداته"، متسائلاً "إن موازنة عام ٢٠١٥ يجب أن تقل بمقدار ٣٠٪ من موازنة عام ٢٠١٤ فهل ستستطيع وزارة المالية معالجة الموضوع؟" .



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 4 موضوع: رد: متابعة انهيار اسعار النفط الجمعة 31 أكتوبر 2014, 3:18 pm

العراق يضع خطة تقشفيّة لتفادي انهيار الاقتصاد

اتفقت لجنة وزارية بالحكومة العراقية، على وضع خطة تقشفية، تتضمن تقليص النفقات غير الأساسية للوزارات وهيئات الدولة، في خطوة لتفادي تفاقم الأزمة المالية والسيولة النقدية التي يواجهها العراق، أحد أكبر مصدّري النفط في العالم. 

ويحاول العراق تجاوز مخاطر الانهيار الاقتصادي المحدق به، والذي تسبّب به الفساد المالي والإداري الذي استشرى بمؤسسات الدولة، حسب تقارير دولية وتصريحات لمسؤولين بالحكومة الحالية.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 5 موضوع: رد: متابعة انهيار اسعار النفط الجمعة 31 أكتوبر 2014, 3:26 pm

انهيار مشروع الإمبراطورية النفطية الروسية

قبيل أزمة 2008 عمّت الدوائر الرسمية الروسية نشوة نفطية. وبدا ان ارتفاع اسعار الخامات النفطية لن يتوقف. وانتقلت عدوى التفاؤل الى قطاع الغاز، وأعدت خطط مشاريع ضخمة وخطط تصدير الغاز إلى الولايات المتّحدة، وأشارت التوقعات الى أرقام خيالية في نمو رأسمال «غازبروم»، ودار الكلام على إنشاء «أوبك للغاز». وسعت روسيا الى إعلان نفسها «امبراطورية الطاقة».
 
سقوط «غازبروم»
لكن أسعار النفط تهبط اليوم. والكلام على «إمبراطورية الطاقة» صار من الماضي. وتقلّص رأسمال «غازبروم» أكثر من مرة عمّا كان عليه قبل الأزمة. وتضطرّ الشركة إلى إعادة النظر في شروط عقود طويلة الأجل ليست في مصلحتها. فسوق الغاز تصبح تنافسيةً. ويأفل نظام «خذ أو ادفع» عبر ربط سعر الغاز بأسعار النفط. وجمّد مشروع تصدير الغاز إلى أميركا التي تعدّ للبدء في تصدير الغاز في السنوات الخمس المقبلة. أمّا مشروع «أوبك للغاز» فيبدو أنّه وئد قبل أن يولد.
وفي 2008، توقع رئيس «غازبروم» ألكسي ميللر، أن يبلغ رأسمال الشركة تريليون دولار عام 2015. لكن الشركة هذه خسرت مذ ذاك ثلاثة أرباع قيمتها التي هبطت من 365 بليون دولار في 2008 إلى 90 بليوناً. ويتوقع استمرار الهبوط على وقع انخفاض سعر الروبل.
وتتزايد مشاكل «غازبروم» في أوروبا، ومنها، مثلاً، مشاكل مع ليتوانيا حيث تسعى الشركة إلى مد سيطرتها من قطاع تصدير الغاز إلى خطوط الأنابيب الأساسيّة وشبكات توزيع الغاز المحلية. واشترت «غازبروم» في ليتوانيا 37 في المئة من شركة توزيع الغاز المحلية. والنسبة هذه تتعارض مع قواعد الاتحاد الأوروبي الجديدة التي تلزم الحكومات تقليص حجم حصص الشركات. وتعرض شركة «غازبروم» على ليتوانيا مقابل عدم التزام هذه الخطوة الإصلاحية «الأوروبية» حسماً مقداره 20 في المئة من سعر الغاز. ولكن من الواضح أن القيادة الليتوانية يهمها أكثر التزام ضوابط الاتحاد الأوروبي.
وأبرز ما يزعج «غازبروم» في أوروبا اليوم هو أسعار الغاز في السوق الحرة، وهي أقل من تلك المنصوص عليها في عقود الشركة الطويلة الأمد. وتقدم الشركة في بعض الأحيان تنازلات، لكنها غالباً ما تتمسك بالسعر المحدد في العقد، وعندها تبدأ مرحلة الدعاوى القضائية بسبب انتهاك الشركة القانون الأوروبي لمكافحة الاحتكار، ومع الوقت تخسر تدريجاً حصتها في السوق، خصوصاً لمصلحة «ستاتويل» النروجية التي تبنت سعر السوق الحرّ. ويعصى على «غازبروم» تخفيض الأسعار الى سعر السوق الحرة بسبب الخصائص السياسية - الاقتصادية الروسية. فهي ملزمة تأمين دخلٍ يحافظ على المستوى الاجتماعي لـ «النخبة الموالية» للشركة، وتمويل المشاريع الحكومية الكبرى.
وتوفر «غازبروم» حالياً 8 في المئة من الناتج المحلي الروسي وخمس الموازنة الاتحادية، بالتالي، مشاكل الشركة هي مشاكل روسيا، ومستقبل النظام الاقتصادي الروسي القائم على ازدهار صادرات النفط والغاز مهدد بأكمله.
 
الماضي يقتل المستقبل
وجنت روسيا بين عامي 2001 و2010 من بيع موارد النفط والغاز 1.6 تريليون دولار، أي عائدات أكثر بـ5 مرات من عائدات العقد السابق.
وأنفقت هذه الأموال على أجهزة الأمن والاستثمارات المكلفة، في وقت يفتقر كثير من البيوت والشقق في المدن الروسية الى إمدادات مياه أو مياه ساخنة أو صرف صحي أو تدفئة مركزية، ولا يوزع الغاز في أكثر من ثلث الأبنية. وفي العقد الأخير لم تتغير هذه الأرقام، بل بلغ التدهور في المرافق العامة نسبة 70 في المئة.
ويدور الكلام في روسيا على تنويع الاقتصاد، والسبيل هو تغيير الاقتصاد جذرياً، لكن موسكو تتمسك ببقاء الأمور على حالها. فالنظام الاقتصادي هذا يضمن الاحتكار السياسي، لذلك، لا يتوقع أن تبادر السلطة في روسيا إلى إصلاح قطاع النفط والغاز وإنشاء شركات خاصة مستقلة.
ونمو الاقتصاد الروسي وثيق الصلة بارتفاع أسعار النفط والغاز. وانخفاض الأسعار يفرض اللجوء إلى احتياطات صــندوق الرفاه الوطني، فيما أموال الاحتياط تنفق على مشاريع الطرقات الكبرى التي لا جدوى اقتصادية منها، فهي تخدم المصالح الشخصية وطموحات بعض السياسيين.
ويتوقع أن يصيب روسيا في المستقبل القريب انهيار اقتصادي في وقت تعجز عن استخدام مصادر الأموال الخارجية. وتداعي اقتصادها يؤدي إلى نزاع اجتماعي بين مجموعات النخب المتنافسة على السلطة والمجتمع الأوسع، وستدخل البلاد مرحلة اضطراب اجتماعي. والسبيل إلى الخروج من الهاوية هو احترام حقوق الملكية وسيادة القانون، واحترام خيار المواطنين.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 6 موضوع: رد: متابعة انهيار اسعار النفط الثلاثاء 04 نوفمبر 2014, 2:51 pm

" ديلي صن": العالم يقف على أعتاب حرب نفطية


العالم على أعتاب حرب نفطية".. بهذا العنوان استهلت صحيفة "زا ديلي صن" الجنوب إفريقية مقالة للكاتب سيوك تشو الذي استشهد بسؤال طرحه الكاتب الأمريكي توماس فريدمان في مقالة له بعنوان " هل هي حرب نفطية؟" هل ثمة حرب نفطية عالمية قادمة بين الولايات المتحدة الأمريكية والسعودية من ناحية وروسيا وإيران من ناحية أخرى؟
وقال تشو: "فكر في هذا الأمر: أربع دول منتجة للنفط- ليبيا، العراق، نيجيريا وسوريا- واقعة في براثن أزمة في الوقت الراهن، كما أن إيران تقع تحت وطأة عقوبات. وقبل عشر سنوات، كانت مثل تلك الأنباء تسهم لا حالة في زيادة أسعار النفط، لكن اليوم ما يحدث هو العكس،" حسبما أشار فريدمان.
ومضى الكاتب في مقاله قائلا لو كان فريدمان على صواب لكانت أسعار النفط قد بقيت منخفضة لفترة طويلة ومن الممكن أن يؤثر هذا على ماليزيا بالسلب.
وأضاف الكاتب إن خام برنت القياسي العالمي قد مني الجمعة الماضية بسادس خسارة أسبوعية، ليسجل أطول فترة خسارة له منذ العام 2002، وفقا لما ذكرت شبكة بلومبرج الإخبارية الأمريكية المعنية بالشأن الاقتصادي.
وفي أكتوبر الفائت، انخفض خام برنت بنسبة 9.3%، مسجلا أكبر تراجع شهري منذ مايو من العام 2012. وعلى الرغم من أن أسعار النفط المنخفضة قد تقلص من دعم النفط في ماليزيا، فإنها أيضًا قد تخفض من الإيرادات الحكومية الفيدرالية.
وفي أعقاب بلوغه أعلى مستوى له في العشرين من يونيو هذا العام ( 119.39 دولار) هذا العام، تراجع خام تابيس Tapis القياسي الماليزي بنسبة 26% إلى 88.28 دولار في الثامن والعشرين من أكتوبر الماضي، ليعرض بذلك الإيرادات الحكومية الفيدرالية المتوقعة للعام 2015 للخطر، نقلا عن بلومبرج.
وأشار الكاتب إلى تقرير أصدرته مؤسسة " سيتي ريسيرش" Citi Research ، مجموعة العملاء المؤسسين والذي قدر أن الانخفاض بقيمة دولار واحد أمريكي في خام تابيس يقلص فاتورة الدعم بنسبة 3.5%.
وإذا ما بقي " تابيس" عند 90 دولار للبرميل في 2015، من الممكن أن تقل فاتورة الدعم بمعدل النصف في حين أن التراجع الإضافي إلى 72-77 دولار أمريكي من الممكن أن يلغي دعم الوقود من الأساس، حسبما قال التقرير.
من ناحية أخرى، مثلت الإيرادات المرتبطة بالنفط ما نسبته نحو 30% من إيرادات الحكومة الفيدرالية، ما يدر على مدينة بوتراجايا الماليزية دخلا بقيمة 29.8 مليار رينغيت ماليزي العام الماضي، وفقًا لتقديرات تشوا هاك بن من بنك أمريكا ميريل لينش.
وسوف يسهم التراجع البالغ نسبته 20% في أسعار النفط الخام في تفاقم العجز المالي بأكثر من 4.4 مليار رينغيت ماليزي، بحسب توقعات البنك ذاته.
وعلى الصعيد العالمي، تشهد أسعار النفط انخفاضًا بسبب التراجع في نمو الاقتصاديات في كل من أوروبا والصين في الوقت الذي أسهمت فيه التكنولوجيا المتقدمة التي ساعدت على تنفيذ مزيد من عمليات التنقيب النفطي من الطفل الصفحي بالولايات المتحدة في أن تصبح الولايات المتحدة واحدة من كبرى منتجي النفط في العالم.
من ناحية أخرى، أسهم القرار الذي اتخذته منظمة الدول المصدرة للنفط " أوبك" بزيادة الإنتاج إلى أعلى مستوى له في أربعة عشر شهر بالرغم من الفائض العالمي، في تراجع أسعار النفط، وفقا لـ بلومبرج.
وعلاوة على ذلك، أقدمت شركة النفط السعودية الحكومية على خفض الأسعار الخاصة بشحنات ديسمبر إلى المشترين الآسيويين إلى أدنى مستوى لها منذ ديسمبر من العام 2008، بحسب بلومبرج.
وفي هذا الصدد، رأى فريدمان أن أسعار النفط المنخفضة قد جعلت "الحياة صعبة في كل من روسيا وإيران، في الوقت الذي تواجه فيه كل من السعودية والولايات المتحدة حربًا بالوكالة في سوريا، هذا نوع من البزنس لا شك، لكنه أيضا يحمل نكهة الحرب بطريقة أو بأخرى: النفط."
واستشهد فريدمان بمقالة نشرتها صحيفة " برافادا" الروسية في الثالث من أبريل الماضي والتي كانت تحمل عنوان "أوباما يريد السعودية أن تدمر الاقتصاد الروسي"، ومضت المقالة تقول إنه في العام 1985، أقدمت الرياض على رفع إنتاج النفط من 2 مليون إلى 10 مليون برميل يوميا، لتقلل بذلك السعر من 32 دولارا إلى 10 دولارات للبرميل.
وأضافت المقالة: " الاقتصاد المدروس للاتحاد السوفييتي لم يكن قادرا حينها على مواكبة تراجع إيرادات الصادرات، وكان ذلك أحد الأسباب وراء انهيار الاتحاد السوفييتي السابق."
والآن، فقد تسببت أسعار النفط المنخفضة جنبًا إلى جنب مع العقوبات المفروضة من جانب واشنطن والاتحاد الأوروبي على موسكو بسبب دعم الأخيرة لانفصال شبه جزيرة القرم عن أوكرانيا، في هبوط النمو الاقتصادي الروسي إلى الحضيض، ما يمكن أن يسهم في تقويض حكم الرئيس فلاديمير بوتن.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 7 موضوع: رد: متابعة انهيار اسعار النفط الثلاثاء 04 نوفمبر 2014, 2:56 pm

بعد تراجع أسعار النفط.. السعودية تقوم بأكبر سحب من احتياطها



في أول رد فعل لتراجع أسعار النفط العالمية لجأت السعودية إلى السحب من احتياطياتها لدى مؤسسة النقد العربى السعودى (البنك المركزى السعودى) "ساما" خلال شهر سبتمبر الماضى، بما قيمته 50 مليار ريال وذلك لأول مرة منذ سبتمبر 2009.
وكشفت البيانات التى أصدرتها مؤسسة النقد العربى السعودى أن إجمالى الاحتياطى العام للدولة بعد السحب بلغ نحو 83.801 مليار ريال فى نهاية سبتمبر الماضى بانخفاض نسبته 6% عن أغسطس الماضى.
يذكر أن الاحتياطى العام الذى شهد تراجعاً لأول مرة بعد ارتفاع دام استمر 59 شهرا متتالية (أى نحو خمس سنوات)، وصل إلى أعلى مستوياته فى شهر أغسطس الماضى مسجلا 8.851 مليار ريال.
وسجل الاحتياطى العام للدولة خلال فترة الصعود المستمر وقدرها 59 شهرا ارتفاعا بقيمة 2.246 مليار ريال، أى بنسبة نمو بلغت 41% خلال الفترة. وكانت التحويلات الشخصية للأجانب فى السعودية قد سجلت خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجارى نمواً بنسبة 4% وبقيمة 1.4 مليار ريال ليبلغ إجماليها 7ر115 مليار ريال مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضى.
وكان خبير اقتصادي حذر منذ أيام  من تعرض الاحتياطيات والفوائض المالية لدول الخليج إلى الاستنزاف بسبب استمرار انخفاض أسعار النفط العالمية.
وقال أستاذ الاقتصاد في كلية العلوم الإدارية بجامعة الكويت الدكتور محمد السقا: إن استمرار انخفاض أسعار النفط العالمية سيشكل خطورة على احتياطي النقد، لا سيما وأن معظم هذا الإنفاق ينصب نحو الإنفاق الجاري بأشكاله المختلفة.
وتوقع أن تواجه بعض الدول النفطية عجزاً في ماليتها العامة في الجزء المتبقي من السنة المالية الحالية والأعوام المقبلة، إذا استمرت أسعار النفط في التراجع أو حتى إذا بقيت على مستوياتها المنخفضة حالياً.
غير أن المملكة حددت موقفها منذ بداية تراجع أسعار النفط العالمية فحسبما نشرت ريترز في وقت سابق فإن  المسؤولين السعوديين بعثوا رسالة مفادها أن المملكة، أكبر منتج للنفط في "أوبك" مستعدة لقبول سعر يقل عن 90 دولارا، وربما يصل إلى 80 دولارا لفترة قد تمتد إلى عام أو عامين، بحسب مصادر اطلعت على المناقشات الأخيرة.
وقالت مصادر، التي طلبت عدم ذكر أسمائها إن السعوديين باتوا يراهنون فيما يبدو على أن انخفاض الأسعار لفترة، بما قد يؤثر سلبا على ماليات بعص أعضاء "أوبك"، سيكون ضروريا لتمهيد السبيل لجني إيرادات أعلى في الأمد المتوسط من خلال تقليص الاستثمارات الجديدة، والحد من الزيادة في الإمدادات من مصادر أخرى، مثل النفط الصخري في الولايات المتحدة أو المياه العميقة.
غير أنه علي ما يبدو باتت المملكة أولي المتضريين بالسحب الأكبر لاحتياطاتها النقدية منذ خمس سنوات .
وقال مصدر لوكالة "رويترز" إن سؤال تم توجيهه إلى مسؤول سعودي عن خفض إنتاج المملكة في المستقبل، فأجاب: "أي خفض؟". ولم يتضح بعد إذا كان ما أبلغت به السعودية مراقبي سوق النقط يمثل نهجا جديدا تلتزم به أو محاولة لإقناع أعضاء آخرين في "أوبك" بالانضمام للرياض في تقليص الإمدادات مستقبلا.
وكان الأمين العام لأوبك قال منذ أيام أنه لاداعي للذعر من تراجع أسعار النفط  وه ما أكده أيضا وزير الطاقة الإماراتي اليوم الذي أكد أن أوبك قلقة ولكن لا ذعر .
وسجل خام  برنت اليوم تراجعا إلي84دولارا للبرميل  استمرارا لمسلسل خسائره منذ أسابيع.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 8 موضوع: رد: متابعة انهيار اسعار النفط الجمعة 07 نوفمبر 2014, 2:56 am

هل أصبح تراجع أسعار النفط بلا فائدة للولايات المتحدة؟ 

بات تراجع أسعار النفط سلاحاً ذا حدين بالنسبة للولايات المتحدة، التي تتطلع إلى استقلالية تامة في إنتاج الطاقة، فمع كون ذلك إيجابياً للمستهلكين أنفسهم، فإنه ليس كذلك للشركات المنتجة ومن ثم الاقتصاد.
ووفقاً لتقرير "سي إن بي سي" التي استطلعت رأي كبير استراتيجيي الاستثمار في بنك "يو بي إس" مايكل رايان أمس الأول الثلاثاء، فإنه يرى أن إيجابيات هذا الانخفاض تفوق السلبيات من الناحية التقليدية، لكن الأمر ينطوي على تحول ما حالياً بعدما تهيأت أميركا لتصبح منتجاً رئيسياً للنفط.
وتراجعت أسعار النفط نحو أدنى مستوياتها في عدة سنوات، حيث هبط خام "نايمكس" دون 78 دولاراً، و"برنت" دون 82 دولاراً، وهو ما يهدد استقرار ميزانيات كبار الدول المنتجة التي بدت كأنها تريد تغيير إستراتيجيتها في التعامل مع المستجدات الجديدة على الساحة.
وتسبب خفض السعودية للسعر الذي تورد به خامها لأميركا قبل يومين في إيقاع العقود الآجلة تحت مزيد من الضغط، وهو ما يراه بعض المراقبين جيداً على المدى القصير للحفاظ على حصص سوقية.
ويقول رايان: إن انخفاض أسعار النفط في الماضي كان إيجابياً، حيث بدا كأن الأمر بمنزلة "ضريبة مبيعات" في الولايات المتحدة، وبما أن الأخيرة صارت منتجاً بقدر ما بدلاً من كونها مستهلكاً كبيراً، فإن الانخفاض لن يكون له نفس التأثير الإيجابي كما في الماضي.
ويعتقد ستيفن شورك رئيس تحرير مجلة "شورك" أن السعودية تنافس الولايات المتحدة حالياً على حصة في السوق، وإذا انخرطت الاثنتان في حرب أسعار فسيكون ذلك مقلقاً بالنسبة لصحة الاقتصاد العالمي.
لكن رايان يختلف مع هذا الرأي، حيث يرى أن ديناميكية سوق النفط تنطوي على ما هو أكبر من إشكالية تجاوز الإمدادات للطلب، فمع كون انخفاض الأسعار يبدو إيجابياً بشكل تام للولايات المتحدة، ومع استمرار هذا الانخفاض ستقوم السعودية بخفض الإنتاج، لكنها لن تفعل ذلك الآن.
وفي كل الأحوال هناك إقرار بتغير واضح في استراتيجية تحرك كبار المنتجين للتعاطي، مع تغير محتمل لخريطة الإنتاج العالمي، ودخول الولايات المتحدة كلاعب مؤثر كمنتج ومصدر أيضاً بغض النظر عن تأثير سلبي لتراجع الأسعار عليها.
ومدد الخام الأمريكي خسائره خلال تداولات امس من أدنى مستوياته في 3 سنوات قبيل صدور بيانات المخزونات الأميركية، كما واصل خام برنت تراجعه.
وانخفضت العقود الآجلة للنفط تسليم ديسمبر في التعاملات الإلكترونية لبورصة نيويورك بنسبة 0.21 في المئة أو 0.16 دولار إلى 77.03 دولارا للبرميل، في الـ10:06 صباحاً بتوقيت مكة المكرمة.
وتراجعت أسعار الخام الأميركي أمس بمقدار 1.59 دولار إلى 77.19 دولارا للبرميل، وهو المستوى الأدنى منذ أكتوبر عام 2011.
كما تراجعت عقود خام برنت تسليم ديسمبر بمقدار 0.53 في المئة إلى 82.38 دولارا للبرميل.
ومن المقرر أن يحضر وزير النفط السعودي علي النعيمي حدثاً عن المناخ في فنزويلا سيبدأ في السادس من الشهر الجاري، وذلك وفقاً لما ذكره مسؤولو السفارة في كاراكاس لـ"بلومبرغ".



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 9 موضوع: رد: متابعة انهيار اسعار النفط السبت 08 نوفمبر 2014, 2:44 pm

الموازنة العراقية تنحدر تأثرا بتقلبات أسعار النفط

 
الاقتصاد العراقي يفقد أكثر من 27 بالمئة من مداخليه، وعدم إذعان أربيل لتهديدات بغداد يعمق المشاكل النفطية.


بغداد - فقدت الموازنة العراقية ما نسبته 27 بالمئة من مداخيلها المتوقعة بسبب التراجع العالمي في أسعار النفط الذي يشكل المورد الرئيسي للاقتصاد العراقي، بحسب ما أعلنت وزارة النفط السبت.

وقالت الوزارة في بيان لها إن "الاقتصاد العراقي والموازنة الاتحادية قد تأثرا كثيرا، وفقدت أكثر من 27 % من إيراداتها المتوقعة لعام 2014".

وتراجعت اسعار النفط في الاسواق العالمية بشكل كبير منذ حزيران/يونيو، ووصلت الى مستويات قياسية.

ويعتمد الاقتصاد العراقي بشكل رئيسي على الصادرات النفطية، والتي تشكل المورد الأساسي لمصاريف الحكومة الساعية إلى زيادة وارداتها النفطية للاستثمار في البنية التحتية وتغطية تكاليف الإنفاق.

وأكدت الوزارة "اعتماد سعر جديد لبرميل النفط ضمن موازنة 2014 وفق دراسة موضوعية من منظور اقتصادي دقيق مع مراعاة المتغيرات والتطورات في الاسواق النفطية العالمية، وتراجع أسعار النفط والتوقعات المستقبلية".

ولم يصادق البرلمان العراقي على موازنة العام 2014، بسبب الخلافات السياسية لا سيما بين الحكومة المركزية في بغداد وحكومة اقليم كردستان، والحصة المخصصة للاقليم من مداخيل النفط والموازنة العامة.

وقال مراقبون إن عدم إذعان أربيل لتهديدات بغداد ومواصلة ممارسة استقلاها النفطي زاد من حجم الخلاف السياسي بين الطرفين، وعمق فجوة المشاكل النفطية لحكومة بغداد.

وتعتبر الحكومة العراقية ان قيام اقليم كردستان بتصدير النفط هو امر غير قانوني، في حين تتهم حكومة الاقليم بغداد بحجب حصتها من الايرادات.

واعلن اقليم كردستان العراق الجمعة انه صدر منذ بداية السنة الجارية، 34,5 مليون برميل من النفط بقيمة 2,87 مليار دولار اميركي.

وأوضحت وزارة الموارد الطبيعية في حكومة كردستان انها ستعتبر هذه المداخيل جزءا من حصتها من الموازنة العراقية البالغة 17 بالمئة، موضحة ان العمل بهذا النسبة "علقته الحكومة المركزية منذ كانون الثاني/يناير 2014".

وهددت الحكومة العراقية سابقاً بملاحقة كل من يشتري النفط عبر خط انابيب كردستان. وكانت السلطات العراقية رفعت في شهر مايو/ أيار عام 2014 دعوى ضد تركيا لدى "هيئة التحكيم الدولية" على خلفية تصديرها نفط إقليم كردستان الى الأسواق العالمية من دون اذن بغداد.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 10 موضوع: رد: متابعة انهيار اسعار النفط الأحد 09 نوفمبر 2014, 2:50 am

انهيار أسعار النفط خبرٌ سيء.. فكيف إذا واكب ذلك طفرة في أعمال العنف داخل السعودية

انهيار أسعار النفط خبرٌ سيء لكبار المنتجين في العالم، وخاصة المملكة العربية السعودية. فكيف إذا واكب ذلك طفرة في أعمال العنف داخل المملكة، كما أشارت حليمة كروفت، الخبيرة في شؤون الاستراتيجية الجيوسياسية من بنك باركليز كابتال الاستثماري، في ملاحظة جديدةٍ للعملاء.

 

حيث "شهدت السعودية الأسبوع الماضي عدة حوادث أمنية مقلقة، تثير مخاوف جديدة بشأن التطرف في المملكة". على حد قول "حليمة"، التي أضافت: " ليس كل شيء على ما يرام".

 

إشغال الشباب:

 

وأشارت المحللة إلى أن الحكومة السعودية بحاجة إلى ارتفاع أسعار النفط؛ للمساعدة في تمويل البرامج التي تجعل الشباب مشغولين دائمًا، قائلة: "نظرا لزيادة الإنفاق في مرحلة ما بعد الربيع العربي، نعتقد أن الحكومة السعودية فعلا بحاجة إلى أن ترتفع أسعار النفط إلى 100 دولار للبرميل؛ لتحقيق التوازن في ميزانيتها. وإذا بقيت أسعار خام برنت في مستوى الـ80 دولارًا؛ فإنها ستشهد عجزًا".  

 

كما يهدف جزء كبير من النفقات الاجتماعية الجديدة إلى إبقاء الشباب السعودي مشغولين، وبعيدين عن الجماعات المتطرفة... ففي أعقاب الهجمات الإرهابية التي نفذها مواطنون محليون في الرياض عام 2003، أعلن الملك عبد الله أن بطالة الشباب هي التحدي رقم واحد الذي يواجه المملكة.

 

تحركات محدودة:

 

وفي وقت سابق من الشهر الماضي، أعلنت شركة أرامكو السعودية أنها خفضت أسعار النفط الذي تبيعه للولايات المتحدة، وهي الخطوة التي تهدف إلى جعل النفط السعودي أكثر قدر على المنافسة مع منتجي النفط الأمريكيين من تكسير الصخر الزيتي.


 
 

ومع ذلك، تعتقد "حليمة" أن هذه التحركات ستكون محدودة النطاق، نظرا للأثر السيء لخفض أسعار النفط على رجال الأعمال وثقة المستهلكين في المملكة. ولأن عائدات النفط تمثل 80-90% من ميزانية الحكومة السعودية، فإن الناس يلاحظون حينما تنخفض الأسعار.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 11 موضوع: رد: متابعة انهيار اسعار النفط الإثنين 10 نوفمبر 2014, 6:42 am

حرب باردة تشتعل بين السعودية وأمريكا

نشر موقع صحيفة "دالاس نيوز" الأمريكي مقالًا للرأي أعده "إساك بارشاس" و"ميشيل ويبر"، أشارا فيه إلى أنه بالإضافة إلى الحرب التي تشنها الولايات المتحدة وشركاؤها ضد تنظيم (داعش)، فإن هناك صراعًا آخر يشتعل في الشرق الأوسط متمثلًا في معركة البترول المكثفة بين السعودية وتكساس الأمريكية.

وتحدث المقال عن أن السعودية التي تعد المنتج الرئيسي لأرخص مواد الهيدروكربونية في العالم، وجدت نفسها أمام اختيار صعب جدًا، فإما أن تخسر حصتها في السوق أمام تكساس التي يزداد إنتاجها من البترول الصخري، أو أن تضطر لإغراق الأسواق بالبترول الرخيص، وهو ما يضر بالمستثمرين في "وول ستريت" الذين يرغبون في أسعار مرتفعة للبترول.

وأشارت الصحيفة إلى أنه خلال الأشهر القليلة الماضية، تسببت السعودية في صدمة للبورصة الأمريكية، وأفقدت رأس المال السوقي مئات المليارات من الدولارات من قيمة الأسهم المتداولة.

وأضافت أن السبب في إقدام السعودية على دفع أسعار البترول للانخفاض يعود إلى تكنولوجيا استخلاص البترول والغاز من الصخور في ولاية تكساس الأمريكية، والتي تساعد بشكل كبير الاقتصاد الأمريكي وقائدي السيارات، خاصة أن الجازولين أصبح متاحًا في الولايات المتحدة لأول مرة منذ سنوات بسعر 3 دولارات أو أقل من ذلك للجالون الواحد.


 
وذكرت أن انخفاض أسعار البترول يعد أمرًا مرعبًا لاقتصاد الدول الكبرى المنتجة له كالسعودية وروسيا وفنزويلا، إلا أن السعودية في وضع أفضل من غيرها نظرًا لما تمتلكه من احتياطي كبير من البترول والمال.

وأشارت إلى أن برميل النفط الواحد يكلف السعودية لاستخراجه من صحراء المملكة نحو 20 دولارًا أو أقل من ذلك، وتمكنت الرياض خلال العقد الماضي من جمع مئات المليارات من الدولارات، بعدما ارتفع سعر البرميل إلى حدود 100 دولار.

واعتبرت أن التكنولوجيا الحديثة التي تزيد من الإنتاج وبأسعار منخفضة تمثل تهديدًا وجوديًا للسعودية، مشيرة إلى أن بعض الدول ترد على مثل هذه التهديدات بإعلان الحرب، لكن المملكة قامت بفعل أذكى من ذلك عبر استخدام سلاح آخر وهو التسبب في خسارة "وول ستريت" للمال اللازم لإنتاج البترول والغاز بالولايات المتحدة.

وأضافت أن السعودية كان بإمكانها تقليص الإنتاج وبالتالي رفع الأسعار، إلا أن هدفها هو إفلاس منافسيها المنتجين للبترول الصخري في أمريكا عبر استمرار هبوط أسعار البترول عالميًا



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 12 موضوع: رد: متابعة انهيار اسعار النفط الخميس 13 نوفمبر 2014, 2:20 pm




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 13 موضوع: رد: متابعة انهيار اسعار النفط الخميس 13 نوفمبر 2014, 3:11 pm

انخفاض قياسي في ثمن النفط والرياض تنفي شن "حرب" أسعار


نفت المملكة العربية السعودية الأربعاء شن "حرب أسعار" نفطية في الوقت الذي انتقل فيه سعر البرميل من 112 دولارا للبرميل في حزيران/يونيو إلى أقل من 80 دولارا اليوم للمرة الأولى منذ 2010.
وقال وزير النفط السعودي علي النعيمي في كلمة في أكابولكو (المكسيك) إن "الأحاديث عن حرب أسعار تنبع من سوء تفاهم عن قصد أو عن غير قصد وليس لها أي أساس من الوقائع".
وأضاف "لا نسعى إلى تسييس النفط ولا إلى التحالف ضد أي كان. بالنسبة إلينا، إنها مسألة عرض وطلب".
وبحسب الخبراء، قد يكون القرار السعودي ردا على قفزة أسعار النفط والغاز الصخري في الولايات المتحدة، الأمر الذي جعل برميل النفط الخام أقل تنافسية.
ورأى محللون آخرون أن الرياض تسعى إلى دفع سعر النفط الخام إلى أدنى مستوى إلى حد يجعل الاستثمارات في الغاز والنفط الصخري من دون مردودية.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 14 موضوع: رد: متابعة انهيار اسعار النفط الخميس 13 نوفمبر 2014, 3:21 pm

حلم استقلال النفط الأمريكي ينهار بسبب تكاليف النفط الصخري

إن الطريق نحو استقلال الطاقة الأمريكية، الذي أصبح ممكناً بفضل طفرة في النفط الصخري، سيكون أصعب بكثير مما يبدو.

مجرد القليل من الحواجز: شركات الانتاج المستقلة ستنفق 1.50 دولار للحفر هذا العام مقابل كل دولار تقوم باسترداده. حيث ينخفض ناتج النفط الصخري بسرعة أكبر من عملية إنتاجه بسبب الأساليب التقليدية. ووفقاً للوكالة الدولية للطاقة، إن مجرد الحفاظ على ناتج مليون برميل يومياً سيتطلب 2500 بئر جديدة سنوياً في حقل باكن للنفط الصخري. علماً أن بإمكان العراق إنتاج نفس الكمية بحوالي 60 بئراً فقط.

لنأخذ مثالا شركة سانشيز للطاقة، تخطط الشركة لإنفاق ما يصل إلى 600 مليون دولار هذا العام، أي ما يقارب ضعف إيراداتها المقدرة لعام 2013، على تشكيل النفط الصخري في حقل إيجل فورد في جنوب تكساس، الذي هو إلى جانب حقول ولاية داكوتا الشمالية يعتبر واحداً من منابت موجة الحفر الشديدة التي دفعت ناتج الولايات المتحدة الخام إلى أعلى المستويات منذ 26 عاماً تقريباً. قالت شركة سانشيز للطاقة في شباط (فبراير) إن بئر النفط “Sante North 1H” التابع لها يقوم بضخ الماء أكثر من النفط الخام بخمس مرات. بالتالي انخفضت الأسهم بنسبة 7%.

قال تاد باتزيك، رئيس قسم البترول وهندسة الأنظمة الجغرافية في جامعة تكساس في أوستن: «لقد بدأنا العيش في عالم مختلف من حيث ان الحصول على المزيد من النفط يحتاج إلى المزيد من الطاقة، والمزيد من الجهد وسيكون أكثر كلفة».

تبذل شركات الحفر جهوداً كبيرة للحفاظ على وتيرة الإنجاز غير المسبوق بنسبة 39% في عملية إنتاج النفط الأمريكي منذ نهاية عام 2011. لكن تحقيق الولايات المتحدة الاكتفاء الذاتي في مجال الطاقة يعتمد على الائتمان السهل وأسعار النفط المرتفعة بما فيه الكفاية لتغطية تكاليف الآبار. حتى مع كون سعر النفط الخام أكثر من 100 دولار للبرميل، فإن شركات إنتاج النفط الصخري تنفق الأموال بسرعة أكبر مما تكسبها من النفط.

تفويت التوقعات

كما أن علامات الإجهاد أخذت تبدو على الشركات. فقد قدمت شركة تشيسابيكي للطاقة تقرير الأرباح يوم أمس التي جاءت دون توقعات المحللين بهوامش كبيرة خلال عامين تقريباً. وبالتالي انخفضت الأسهم بنسبة 4.9%. كما انخفضت أسهم شركة رينج ريسورسيز بنسبة 2.3% بعد الإعلان أن أرباح الربع الرابع انخفضت بنسبة 47%. أضف إلى ذلك أن شركة الحفر QEP Resources، التي يقع مقرها في دنفر، تراجعت بنسبة 10% بعد أن أظهرت نتائج أرباح الربع الرابع أنها قصَّرت عن توقعات المحللين.

إن صناعة النفط الأمريكي يجب أن تزيد سرعتها لمجرد البقاء في المكان الذي هي فيه. وقالت الوكالة الدولية للطاقة إنه من المتوقع أن تنفق شركات الحفر الأمريكية أكثر من 2.8 تريليون دولار بحلول عام 2035 على الرغم من أن الانتاج سيصل ذروته قبل ذلك بعشرة أعوام. أما الشرق الأوسط، فسينفق أقل من ثُلث ذلك لانتاج نفط خام أكثر بثلاث مرات.

صياح الذين كانوا يتوقعون ارتفاع الأسعار

إن آبار النفط الصخري قد تختلف في السعر. ستنفق شركة تشيسابيكي ما معدله 6.4 مليون دولار على كل بئر هذا العام. وقال روبرت تيرنهام، الرئيس وكبير الإداريين التشغيليين في شركة جودريتش بتروليوم، إن شركته ستنفق ما يصل إلى 13 مليون دولار على بعض آبارها.

إن المحللين والتنفيذيين المتفائلين في مجال النفط لديهم سبب للزعيق. فقد قال إد مورس، وهو الرئيس العالمي لقسم أبحاث السلع الأساسية في سيتي جروب، في تقرير كانون الثاني (يناير)، إنه في حين أن شركات الحفر في العراق قد تتعادل عند حوالي 20 دولاراً للبرميل، فإن الناتج سيكون محدوداً بسبب المخاطر السياسية. على النقيض من ذلك، ووفقاً لوكالة الطاقة، يُقدر سعر التعادل في النفط الصخري الأمريكي بحوالي 60 دولاراً إلى 80 دولاراً للبرميل. ولم ينخفض سعر البرميل عن 80 دولاراً منذ عام 2012 وقد بقي أعلى من 90 دولاراً منذ أيار (مايو). وقال مورس إن التكاليف في الولايات المتحدة ستواصل الانخفاض حيث إن شركات الحفر تصبح أسرع وتعمل على تحسين النتائج.

صادرات الخام

وقال ريك بوت، الرئيس وكبير الإداريين التشغيليين في شركة حفر النفط الصخري الرائدة، كونتيننتال ريسورسيز: «إن نهضة النفط والغاز الطبيعي الأمريكي تتلقى استثمارات كبيرة لأن العوائد على الاستثمار جيدة وقادرة على المنافسة مع غيرها من الفرص. ونحن على ثقة من أن التقدم التكنولوجي المستمر سيعمل على إبقاء حقل باكن وغيره من الحقول في طليعة الاستثمار في المستقبل المنظور».

قام هارولد هام، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في شركة كونتيننتال ريسورسيز الذي أصبح من أصحاب المليارات في مجال الحفر في ولاية داكوتا الشمالية، بإخبار المشّرعين الأمريكيين في 30 من كانون الثاني (يناير) أن البلاد، التي تُظهر بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أنها سدت 86% من حاجتها للطاقة العام الماضي من إنتاجها الخاص، بإمكانها حفر طريقها نحو الاستقلال في مجال الطاقة بحلول عام 2020. ويقوم هام بقيادة مسعى لجعل الكونجرس يسمح بصادرات النفط الخام لأول مرة منذ السبعينيات.

وفقاً لإدارة معلومات الطاقة، وهي القسم الإحصائي لوزراة الطاقة الأمريكية، فإن متوسط إنتاج النفط الأمريكي سيبلغ 9.2 مليون برميل يومياً في عام 2015، بارتفاع من 7.4 مليون العام الماضي. حيث قامت ولاية كولورادو بتعزيز الناتج بنسبة 11% في الأشهر الـ 11 الأولى من العام الماضي، أما ولاية وايومينج فقد ارتفع ناتجها بنسبة 12% بينما قامت ولاية أوكلاهوما بإضافة 24%.

قال أندي ليبو، رئيس شركة ليبو أويل اسوشييتس، وهي شركة استشارات الطاقة في هيوستن: «أنا لا أرى أن طفرة النفط الصخري تقترب من نهايتها. لقد بدأنا للتو في أماكن مثل كولورادو، ووايومنج وأوكلاهوما».

آبار أفقية

أما شركة سانشيز للطاقة فقالت إن بئر ‘Sante North 1H’ لم ينته بعد، حيث إن البئر سيقوم بإنتاج نفط أكثر مما كان مقترحاً في التقرير السابق. وأضافت الشركة ان لديها 120 ألف فدان في إيجل فورد وتعتزم إنفاق 90% من ميزانيتها الخاصة بالتنقيب في تلك المنطقة هذا العام. وقد ارتفعت أسهم الشركة بنسبة 63% في العام الماضي.

يتم حفر الآبار التقليدية بصورة عمودية في باطن الأرض، مثل قصبة المص التي توضع في رواسب كبيرة من النفط الخام. أما النفط الصخري فيُستخرَج عن طريق توجيه آلات الحفر أفقياً خلال طبقات من الصخر الغني بالنفط، وأحياناً لمسافة ميل أو اثنين. ثم يتم تفتيت التشكيل بواسطة خرطوم ضغط عال برش الماء والرمل والمواد الكيميائية، وهي ممارسة تسمى التكسير الهيدروليكي أو التكسير، من أجل فتح الشقوق التي تعمل على تحرير جيوب الوقود العالق. وإن التعقيد والمواد اللازمة للحفر أفقياً وتفتيت الصخر تزيد من التكاليف.

عوائد قليلة

قال باتزيك إن الذين يعززون الطفرة أعطوا الفكرة الخاطئة بأنه يمكن تكرار عملية استخراج النفط والغاز من النفط الصخري بسهولة في جميع أنحاء البلاد. لكن هذه ليست هي الحال. فكل صخر مختلف عن الآخر. ووفقاً للوكالة الدولية، إن حقل باكن للزيت الصخري، إلى جانب تشكيل ثري فوركس المجاور، يغطي مساحة أكبر من فرنسا. وأضاف باتزيك ان أي تشكيل لإنتاج النفط ولديه بقعة سميكة بمقدار 400 قدم (122 متراً) قد يضمحل ليصبح فارغاً على بُعد ميل واحد فقط. وما ينجح في أحد الآبار قد يكون عائده قليلاً في إحدى البلاد المجاورة.

وفقاً لشركة دريلينج إنفو، فإن ناتج آبار النفط الصخري ينخفض بسرعة، أيضاً، حيث انخفض بنسبة 60 إلى 70% في العام الأول وحده. أما ناتج الآبار التقليدية فيستغرق عامين ليتراجع بنحو 55% قبل أن يعود إلى معدل إنتاج ثابت. وهذا يضطر الشركات إلى مواصلة حفر الآبار الجديدة لتعويض الانتاجية المفقودة.

 قال مارك يونج، وهو محلل في شركة إفاليُو وِيت إنرجي، التي مقرها لندن وتعمل على تتبُع الإنتاج وتكاليفه: «إنك تضطر للاستمرار بالحفر أكثر وبالتالي تضطر لإنفاق المزيد».

من جانب آخر، إذا تراجعت أسعار النفط لفترة طويلة إلى ما دون 85 دولاراً للبرميل، فإن هذا سيضغط على شركات التشغيل التي بذلت جهوداً كبيرة للسيطرة على التكاليف، أو التي لا تمتلك مساحات واسعة في حقول النفط الواقعة في «المناطق الرائعة» التي يكثر فيها النفط، وفقاً لما يقوله ليوناردو موجيري، وهو مدير سابق في شركة إيني الإيطالية، ويعمل باحثاً الآن في الجوانب الجيوبوليتكية للطاقة في مركز بيلفر للعلوم والشؤون الدولية في جامعة هارفارد.

وقال إن الشركات عززت إنتاجية الآبار وستستمر في التخفيض التدريجي لسعر التعادل بين التكاليف والإيرادات. وقال إنه في حين أن هذه الطفرة يمكن أن تنجو من تراجع قصير في أسعار النفط، إلا أن الهبوط لفترة طويلة يمكن أن يبطئ من أعمال الحفر ويؤدي إلى تراجع سريع في الإنتاج.

وأضاف: «للحفاظ على الاستدامة على الأمد القصير، تحتاج الولايات المتحدة إلى أن يكون سعر البرميل بحدود 65 دولاراً. هذا هو المستوى الحرج. دون هذا المستوى، ستختفي كثير من الفرص».



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 15 موضوع: رد: متابعة انهيار اسعار النفط الجمعة 14 نوفمبر 2014, 3:25 pm

تقرير يحذر من فقدان مصر دعم الخليج بسبب تراجع أسعار النفط

قالت مجموعة سيتي جروب إن مصر معرضة لفقدان دعم دول الخليج لها والذي ضخ أكثر من 15 مليار دولار في اقتصادها وذلك بسبب انخفاص أسعار النفط.

وأضاف تقرير نُشر بموقع بلومبرج المعني بالشئون الاقتصادية، أن الحكومة المصرية قد تواجه انخفاض دعم دول الخليج إليها بإصدار ما يصل إلى 1.5 مليار دولار من السندات العام القادم طبقًا لفاروق سوسة كبير الاقتصاديين بالشرق الأوسط في شركة سيتي جروب للأسواق العالمية.

وأوضح التقرير أنه في الوقت الذي أعلن فيه وزير المالية هاني قدري دميان أن ضمانة الأجانب ليس لها أهمية بالنسبة لعملية البيع إلا أنه تحدث مؤخرًا حول الجهود المبذولة لتأمين تصنيف الديون السيادية لخفض تكاليف الاقتراض.

وقال فاروق سوسة إن دول الخليج قد تعيد تقييم دعمها لمصر في ضوء انخفاض أسعار الوقود، كما أن مصر ستواجه رياحًا معاكسة في انتظار إصدار السندات إذا بدأ المستثمرون في إدراك التهديد الموجه لهذ الدعم - بحسب قوله -.

وأشار التقرير إلى أن خام برنت تراجع بنسبة 31 بالمئة هذا العام إلى 79.42 دولار للبرميل وهو الانخفاض الأكبر منذ سبتمبر 2010، وتحتاج الدول التي تقدم مساعدات لمصر مثل السعودية، والإمارات إلى أن يتراوح هذا الخام بين 80.2 و99.2 دولار للبرميل هذا العام على التوالي حتى تحقق التوازن في ميزانياتها.

واستطرد أنتوني سيموند محلل الاستثمار بالأسواق النائية أن مساعدات دول الخليج للمنطقة بأكملها وليس فقط مصر مهددة بالانخفاض إذا استمرت أسعار الوقود بالإنزلاق، إلا أنه أكد "أننا لم نصل بعد لتلك المرحلة وتظل مصر حتى الآن دولة هامة في العالم العربي"- طبقًا للتقرير -.

ومن المقرر أن تعيد مصر قيمة سندات 2.5 مليار دولار هذا الشهر إلى قطر مما سيُحدث انخفاضًا في احتياطي العملات الأجنبية بحيث يكون كافسًا لواردات من ثلاثة إلى أربعة أشهر بحسب هشام رامز محافظ البنك المركزي منذ عدة أيام.

وقال وزير المالية إن البلاد استقبلت مليار دولار من الكويت حيث سيتم استخدام المبلغ في سداد الأموال القطرية

وتابع التقرير أن العائد على سندات اليورو بمصر المقدر بـ 5.75 بالمئة سوف يتراجع في عام 2020 إلى مستوى قياسي بنسبة 4.32 بالمئة في ظل الاستقرار السياسي وعلامات النمو الاقتصادي مقارنة بانخفاض 40 نقطة أساس لمتوسط العائد في الشرق الأوسط إلى 5.8 بالمئة وفقًا لبنك جيه بي مورجان تشيس.

وعلى الجانب الآخر، أكد سيمون ويليامز كبير الاقتصاديين لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في بنك "HSBC" بلندن أن مصر لديها أولوية كبيرة في المنطقة، ولا يتوقع أن يكون لانخفاض أسعار النقط تأثيرًا على موقف سياسة دول الخليج من ناحيتها.

ووفقًا لمتوسط تقديرات 11 خبيرًا اقتصاديًا فإن الاقتصاد المصري سينمو بنسبة 3.5 بالمئة بحلول عام 2015 مقارنة بـ 2.3 بالمئة هذا العام.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متابعة انهيار اسعار النفط
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 1 من اصل 9انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4, 5, 6, 7, 8, 9  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفتن  :: منتديات الاخبار :: الاخبار العالمية-
لوحة الشرف لشهر نوفمبر 2016
269 عدد المساهمات
251 عدد المساهمات
100 عدد المساهمات
66 عدد المساهمات
32 عدد المساهمات
10 عدد المساهمات
7 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
1 مُساهمة
جميع الحقوق محفوظة
جميع الحقوق محفوظة لـكل مسلم
منتديات الفتن® www.alfetn.org
حقوق الطبع والنشر © 2016

منتدى الفتن