منتدى الفتن

منتدى اسلامي عام لأهل السنة والجماعة ويبحث في الفتن الحالية والمستقبلية وظهور المهدي وتحفيظ القرآن الكريم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
                                                                                               
                                                                                                                                                                                             
                                
   
 
                                                                                                                                                                                                                                                                                                          

شاطر|

الموت مصير 90 في المئة من المصابين.. رعب إيبولا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 1 موضوع: الموت مصير 90 في المئة من المصابين.. رعب إيبولا الأربعاء 30 يوليو 2014, 2:02 pm

[rtl]هل تعلم أن 90 بالمئة من المصابين به يتوفون؟
وأنه ينتقل من الحيوانات البرية إلى الإنسان، وينتشر بالعدوى بين صفوف التجمعات البشرية؟
وأن خفافيش الفاكهة هي المضيف الطبيعي له؟
وأن له خمسة أنواع مختلفة، هي: بونديبوغيو وساحل العاج وريستون والسودان وزائير؟
وأنه، حتى الآن، لا يوجد له أي علاج أو لقاح مرخص ومتاح للاستخدام سواء للإنسان أو حتى للحيوان؟
هو مرض بلغ عدد المصابين به خلال الشهر الحالي (تموز/يوليو) أكثر من ألف شخص، ما دفع منظمة الصحة العالمية للتحذير منه كوباء خطير، فهذا الرقم لم يسجل من قبل.
وفي البلدان الثلاثة الأكثر تضررا، غينيا وليبيريا وسيراليون، سجلت 850 حالة وفاة، فيما يتواصل الإبلاغ عن حالات مرضية جديدة.
وتنتشر مخاوف من انتشار سريع للمرض في جميع أنحاء العالم، خصوصا لدى العاملين في الحقل الصحي، مع توارد أنباء عن إصابة طبيب وممرضة أميركيين بالمرض.
فما هو هذا المرض الفتاك؟
إنه مرض فيروس إيبولا، المعروف قبلاً باسم حمى إيبولا النزفية، وهو مرض فتاك يصيب الإنسان وغالباً ما يكون قاتلا، فمن بين عشرة مصابين يموت تسعة.
وأصل هذا المرض يعود إلى القرى الواقعة بالقرب من الغابات الاستوائية المطيرة، وتحديدا في وسط إفريقيا وغربها.
سجلت أول إصابة، حسب تقرير لمنظمة الصحة العالمية، عام 1976 في كل من نزارا في السودان، ويامبوكو في الكونغو الديموقراطية. اكتسب المرض اسمه كون التفشي الأخير له حصل في قرية تقع على مقربة من نهر إيبولا الإفريقي، فدعي باسمه.

>كيف تحصل العدوى؟
تقول منظمة الصحة العالمية إن عدوى الإيبولا تنتقل إلى الإنسان "بملامسة دم الحيوانات المصابة بالمرض أو إفرازاتها أو أعضائها أو سوائل جسمها الأخرى".
وتضيف أن حالات وثقت لانتقال الفيروس عن طريق التعامل مع قردة الشمبانزي والغوريلا وخفافيش الفاكهة والنسانيس وظباء الغابة وحيوانات النيص في الغابات المطيرة.
ويمكن انتقال الفيروس بين البشر عبر ملامسة دم الفرد المصاب بها أو إفرازاته أو أعضائه أو سوائل جسمه الأخرى، أو بواسطة السائل المنوي الحامل للعدوى خلال مدة تصل إلى سبعة أسابيع عقب مرحلة الشفاء السريري.
والأخطر أن العدوى يمكن أن تنتقل خلال مراسم الدفن التي تشمل ملامسة جثة المريض المتوفى.
ومؤخرا، رصدت حالات عديدة لإصابات عاملين في مجال الرعاية الصحية، لدى تقديمهم العلاج للمرضى.
أعراض المرض وعلاجه
يصاب المريض بالحمى والوهن الشديد والآلام في العضلات والصداع والتهاب الحلق، كما يحصل له التقيؤ والإسهال، ويترافق ذلك مع ظهور طفح جلدي واختلال في وظائف الكلى والكبد.
ولا يمكن تشخيص حالات الإصابة تشخيصا نهائيا إلا في المختبر.
ويقول تقرير منظمة الصحة العالمية إنه لا يوجد علاج أو لقاح محدد لحمى الإيبولا، حتى الآن، رغم أن العديد من الأدوية الجديدة تحقق نتائج واعدة، لكن الأمر قد يستغرق عدة سنوات قبل الوصول إلى العلاج الفعال.
بين كورونا وإيبولا
وفي مقابل الانتشار السريع لفيروس إيبولا، يشهد العالم انحسار القلق من الفيروس كورونا، فقد نقلت وكالة رويترز عن بيان لمنظمة الصحة العالمية أن تفشي فيروس متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (كورونا) القاتل ما زال يمثل مشكلة صحية خطيرة، لكن الزيادة في حالات الإصابة بدأت تتراجع، وبالتالي فإن المرض لا يمثل حالة طوارئ عالمية.
وأشارت المنظمة في بيانها الذي أصدرته بعد الاجتماع السادس للجنة الطوارئ الخاصة بكورونا، إلى أن الزيادة في حالات الإصابة في السعودية، والتي بدأت في نيسان/أبريل تتراجع الآن "ولا يوجد دليل على انتقال مستمر للإصابة من بشر لآخر في المجتمعات"، إضافة إلى أنه "تبذل جهود كبيرة لتعزيز إجراءات الوقاية من الإصابة والسيطرة عليها".
>يذكر أنه قد تم الإبلاغ عن إصابة أكثر من 800 مريض بالفيروس، معظمهم في السعودية، وانتقل الفيروس إلى دول مجاورة، وفي حالات قليلة إلى أوروبا وآسيا والولايات المتحدة. وتوفي ما لا يقل عن 315 شخصاً.
وفيروس "كورونا"، أو ما يسمى الالتهاب الرئوي الحاد، هو أحد الفيروسات التي تصيب الجهاز التنفسي، ولا توجد حتى الآن على مستوى العالم معلومات دقيقة عن مصدر هذا الفيروس ولا طرق انتقاله، كما لا يوجد تطعيم وقائي أو مضاد حيوي لعلاجه.
ونتيجة لارتفاع معدل الوفيات بين المصابين بالفيروس، والتقارير عن انتقاله بين البشر، زادت المخاوف من تحوله إلى وباء.
الذعر
في وقت سابق، نقل تقرير لوكالة رويترز أن حشودا غاضبة حاصرت المجمع الطبي حيث يتم علاج المصابين بالإيبولا، بعد مزاعم ممرضة سابقة أن هذا الفيروس هو من صنع البشر.
وأثر الفيروس على حركة الانتقال بين الدول الإفريقية، فأعلنت ليبيريا إغلاق معظم منافذها، وأعلنت سلطات الطيران المدني النيجيرية عن تعليق رحلات شركة "إي سكاي"، بعد اتهامها بأنها نقلت راكبا مصابا بالإيبولا، وانها لم تبذل ما بوسعها لتجنب نقل ركاب مصابين بالفيروس.
وفي المغرب، نفت وزارة الصحة شائعات عن تسجيل إصابات بالمرض.
أما في مصر، فعبرت تقارير إعلامية عن الخشية من وصوله للمحروسة، مشيرة إلى أن الموقع الجغرافي للبلاد يضعها بين بؤرة انتشار كورونا في الشرق وإيبولا في الغرب.
 
سبل الوقاية من إيبولا
نظافة الحظائر التي تسكنها الحيوانات تلعب دورا فعالا في الوقاية من تفشي الأمراض، وكذلك إنشاء نظام فعال للإنذار المبكر .
أما لدى الإنسان، فمن المفيد في ظل غياب اللقاحات، عدم ملامسة الحيوانات بدون ارتداء القفازات الملائمة، وطهي اللحوم طهيا جيدا قبل تناولها.
ويجب تجنب الاتصال المباشر أو الحميم بمرضى مصابين بالعدوى، وارتداء القفازات ومعدات الحماية المناسبة لحماية الأشخاص عند رعاية المرضى المصابين بالعدوى في المنازل.
[/rtl]



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 2 موضوع: رد: الموت مصير 90 في المئة من المصابين.. رعب إيبولا الخميس 07 أغسطس 2014, 4:52 pm

الصور) ما هو مرض" ايبولا" القاتل





زاد نيوز- في ظل انتشار الاخبار بشكل كبير في الاونة الاخيرة عن فيروس " إيبولا"، بسبب مخاوف انتشاره بعد ان اعلنت منظمة الصحة العالمية عدم امكانية السيطرة عليه. 

وبات من الضروري توضيح بعض المعلومات الأساسية المتعلقة بالفيروس القاتل الذي تفشى في غرب أفريقيا، اذا ما هو مرض فيروس إيبولا؟

مرض فيروس إيبولا "EVD" هو مرض فيروسي حاد كان يعرف باسم حُمى إيبولا النزفية. وهو ناتج عن ثلاثة من خمسة أنواع من الفيروسات.

اما نشأت الفيروس وما هو مصدره الأصلي، فيعتقد أن الخفافيش كانت تأوي الفيروس في مسالكها الهضمية، ومن المرجح أن الفيروس انتقل إلى الحيوانات الأخرى، ثم انتقل الفيروس إلى البشر مع عمليات صيد وأكل الحيوانات المصابة.

ويُعتقد أن كلا من الخفافيش والخنازير والكلاب تنقل وتحفظ الفيروس. وكان الظهور الأول للمرض في الإنسان في السودان.

ومن بين الـ 284 مصابا في التفشي الأول للمرض توفي 151 شخص منهم أي ما يعادل نسبة 53%.

اما اعراضه فتظهر بعد 21 يوما و يشبه الأنفلونزا بما في ذلك آلام عامة في الجسد وآلام في البطن والحمى والقيء والإسهال، وهذا يؤدي إلى الجفاف، وفشل الكبد والكلى، والنزيف.

حتى بعض المرضى تتطور حالتهم إلى ما يعرف بـ "عاصفة السيتوكين"، التي فيها تكون الاستجابة المناعية غير منظمة وتفرز كميات زائدة من بروتين السيتوكين وخلايا المناعة تدمر الأنسجة والأعضاء، مع نتائج قاتلة.

ومع ذلك، هناك العديد من الأمراض التي يمكن أن تسبب هذه الأعراض، لذلك لابد من اختبارات الدم لكي يتم استبعاد أمراض أخرى مثل الملاريا والتهاب الكبد والكوليرا والتهاب السحايا وغيرها.

كيفية العلاج ؟

رغم الجهود المتواصلة عالمياً، لا يوجد حاليا لقاح لمنع الإصابة بفيروس إيبولا أو للقضاء عليه، ولكن أفضل مسار للعلاج هو دعم المريض طبيا عن طريق السوائل الوريدية لمنع الجفاف، والحفاظ على برودة جسم المريض وهو من شأنه التخفيف من آثار الحمى، كما يمكن استخدام بعض مسكنات الألم لإعطائه نوعا من الراحة، ومراقبة مستويات الأكسجين وكذلك ضغط الدم.

كيف يمكن تشخيص المرض بسرعة في مراحله الأولى ؟

لا توجد إجابة واضحة على هذا السؤال حتى الآن، وتدعي بعض الجهات أن معدل الوفيات بين حالات المصابين 50-90٪ نتيجة التأخر في تشخيص المرض.

التشخيص المبكر يعتمد على عوامل كثيرة، بما في ذلك نوع سلالة الفيروس التي تسبب العدوى والرعاية الطبية المتاحة التي لديها القدرة للتعرف على المرض واعطاء العلاج في وقت مبكر لمقاومة العدوى.

وكون الأعراض عامة نوعا ما وتشبه الكثير من الأمراض الأخرى، تحدث أخطاء كثيرة في تشخيص حالة المرضى، وهذا ما قد يؤخر العلاج.

كيف ينتشر؟

الفيروس يمكن ان ينتشر عن طريق الاتصال مع سوائل الجسم، وهو ما يمثل إشكالية في علاج المرضى بسبب احتمالية التعرض لإفرازات المريض من العرق، والقيء، والإسهال.

ويمكن أيضا أن ينتشر الفيروس عن طريق السائل المنوي في مدة تصل إلى سبعة أسابيع بعد بدء الإصابة بالمرض. وفيروس إيبولا من الفيروسات الفريدة من نوعها إلى حد ما في أنه لا يزال شديد الضراوة حتى بعد وفاة العائل. وهذا يعني أن الذين يقومون بإعداد الجسم للدفن بعد الوفاة يجب عليهم اتخاذ الاحتياطات القصوى.

ما هي الأرقام الحقيقية حول التفشي الحالي للمرض ؟

أعلن ظهور المرض رسمياً في مارس/آذار في غينيا. ومنذ ذلك الحين، انتشر المرض إلى ليبيريا وسيراليون، ونيجيريا. أيضا أصيب بالفيروس اثنان من الأمريكيين كانوا في أفريقيا، وكان من المخطط نقلهم إلى مستشفى جامعة ايموري في أتلانتا من أجل الحصول على علاج أفضل مما هو متوفر في غرب أفريقيا، وأيضا من أجل فهم أفضل لهذا المرض.

ونشرت منظمة الصحة العالمية اليوم بيانا قالت فيه إن عدد ضحايا حمى إيبولا غرب افريقيا ارتفع الى 887 شخصا، بالاضافة الى اصابة 1603 آخرين بالعدوى. وهذا هو أكبر اندلاع للفيروس منذ اكتشافه على الإطلاق. حوالي 60 شخصاً من المتوفين كانوا من العاملين في مجال الرعاية الصحية، الذين كانوا يسعون للسيطرة على المرض.

هل من داع للقلق؟

رغم أن الكثيرين في العالم المتقدم يخشون المرض، إلا أن العديد من مسؤولي الصحة أكدوا أن السبب الوحيد و الأكبر وراء التفشي الكبير للمرض، هو بسبب المناطق التي ظهر فيها، والتي تفتقر إلى نُظم الرعاية الصحية الكافية، كما أنها غير قادرة على توفير العلاج اللازم للمرضى أو أدوات الوقاية الشخصية للعاملين في مراكز الرعاية الصحية. أي أن الظروف غير الصحية تسمح باندلاع متسارع لا يمكن ايقافه للفيروس.

ما هي العوامل الاجتماعية التي تساعد على انتشار المرض؟

ذكرت منظمة الصحة العالمية أن الفيروس ينتشر أسرع مما يمكن احتوائه. وعدا عن طبيعة الفيروس في شدة العدوى، تساعد عوامل اجتماعية على زيادة انتشار المرض.

فبعض المعتقدات والعادات الاجتماعية تدفع الناس إلى إخفاء بعض الحالات المصابة. كما يعتقد البعض منهم أن معدل الوفيات المرتفع يعني أن الدخول في الحجر الصحي هو الموت المحقق، ما يدفعهم إلى الابتعاد عن العناية الصحية.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 3 موضوع: رد: الموت مصير 90 في المئة من المصابين.. رعب إيبولا الخميس 07 أغسطس 2014, 4:56 pm

ليبيريا تعلن حالة الطوارئ بسبب حمى إيبولا

أعلنت رئيسة ليبيريا الين جونسون سيرليف يوم الأربعاء 6 أغسطس/آب حالة الطوارئ في البلاد بسبب حمى إيبولا.


وجاء في بيان رسمي صدر عنها: "الحكومة الليبيرية والشعب الليبيري يطالبون باتخاذ إجراءات طارئة لإنقاذ دولتنا وحماية حياة سكاننا. لذلك أعلن حالة الطوارئ في أراضي ليبيريا كلها لمدة 90 يوما ابتداء من 6 أغسطس/آب عام 2014".
وكانت ليبيريا أغلقت في وقت سابق حوالي كل نقاط التفتيش الحدودية في البلاد، كما أغلقت كل المدارس في محاولة لمنع انتشار الوباء.
وتم إدخال حالة الطوارئ في سيراليون المجاورة في 31 يوليو/تموز.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 4 موضوع: رد: الموت مصير 90 في المئة من المصابين.. رعب إيبولا الخميس 07 أغسطس 2014, 5:01 pm

فيروس إيبولايواصل فتكَه بالأفارقة الغربيين في سيراليون وليبيريا وغينيا موسعا رقعته إلى نيجيريا ودول الجوار حيث أصاب الفيروس منذ بداية العام ألفًا وثلاثمائة شخص على الأقل وأدى إلى وفاة حوالي ثمانمائة آخرين، من بينهم الدكتور عمر خان أحد أبرز الأطباء الميدانيين الذين يكافحون انتشار هذه الحمى الفتاكة منذ أشهر.
طبيبان أمريكيان هما نانسي وْرَايتْبُولْ وكِينْتْ بْرَانْتْلِي أصيبا بدورهما بفيروس إيبولا في ليبيريا خلال تأدية عملهما، وقد تكفلتْ واشنطن بنقل برانتلي أمس الأحد إلى مستشفى متخصص في ولاية جورجيا الأمريكية، فيما يُنتَظَر أن تلتحق به زميلتُه غدا الثلاثاء لتتلقى العلاج الضروري.
فيروس إيبولا ينتقل من الحيوانات، وعلى رأسها لحوم الخفافيش المستهلَكة بكثرة شعبيا في إفريقيا الغربية،، إلى الإنسان ثم بين البشر عبْر السوائل كاللعاب والبول والدموع…ويؤدي إلى الشعور بالإرهاق والتقيؤ والإصابة بالحمى إلى أن يقضي على المصَاب به.
في ليبيريا، أصبح الناس يخشون دفن جثامين الموتى ضحايا هذا الداء القاتل ويرفضونه في مناطقهم مثلما حدث قبل أيام في العاصمة منروفيا خوفا من انتشار العدوى، لا سيَّمَا أن لحظة الوفاة بهذا الفيروس، حسب الأطباء، هي الأكثر مُلاءمة لانتقال الداء إلى الغير بسبب بلوغ الفيروس أوج حيويته ونشاطه.
عدد من دول العالم ككوريا الجنوبية والمملكة العربية السعودية بدأت تتشدد في منح التأشيرة لمواطني البلدان التي طالها فيروس إيبولا في خطوة احتياطية لتفادي انتقاله إلى شعوبها. الرياض حظرتْ منح التأشيرات لأداء مناسك الحج والعمرة لرعايا هذه الدول.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 5 موضوع: رد: الموت مصير 90 في المئة من المصابين.. رعب إيبولا الخميس 07 أغسطس 2014, 5:05 pm

الصحة السعودية: وقف الحج والعمرة من دول انتشار “إيبولا



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 6 موضوع: رد: الموت مصير 90 في المئة من المصابين.. رعب إيبولا الجمعة 08 أغسطس 2014, 4:45 pm

أعلنت منظمة الصحة العالمية اليوم "الجمعة" أن تفشي فيروس إيبولا في غرب افريقيا يشكل حالة طوارئ صحية عالمية ، ودعت إلى اتخاذ خطوات دولية للحيلولة دون تفشي المرض بشكل أكبر.

وقالت مارجريت شان مديرة المنظمة "هذا هو أكبر وأخطر وأعقد تفشي للمرض منذ تاريخ ظهوره قبل أربعة عقود تقريبا".

وأضافت أن اعلان أن وباء إيبولا يشكل "حالة طوارئ صحية عامة تثير قلقا دوليا" لا يعني أن المنظمة تتوقع أن ينتشر المرض خارج غرب افريقيا ، بل يعني أن المنظمة تريد من دول العالم رفع درجة الحرص من المشكلة.

وانتشر فيروس إيبولا في غينيا وليبيريا ونيجيريا وسيراليون ، وتم تسجيل 1711 إصابة و932 حالة وفاة بالمرض



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 7 موضوع: رد: الموت مصير 90 في المئة من المصابين.. رعب إيبولا الأربعاء 13 أغسطس 2014, 8:06 am

عدد الوفيات بفيروس (ايبولا) يتجاوز الف ضحية في غرب افريقيا

اعلنت منظمة الصحة العالمية هنا اليوم وفاة 52 مصابا بفيروس (ايبولا) بين السابع والتاسع من اغسطس الجاري من بين 62 حالة اصابة جديدة مسجلة في غينيا وليبيريا ونيجيريا وسيراليون ليصل عدد الضحايا منذ انتشار الفيروس وحتى الليلة الماضية 1013 ضحية.

وذكرت المنظمة في بيان ان اعلى معدلات الاصابة الاخيرة ظهرت في ليبيريا بحوالي 45 حالة الى جانب 29 حالة وفاة تليها سيراليون بظهور 13 اصابة ووفاة 17 ثم غينيا ب11 اصابة وست وفيات بينما لم تسجل نيجيريا اية اصابات او وفيات خلال ال48 ساعة الماضية.

ومن المتوقع ان تعرض المنظمة بعد ظهر اليوم نتائج اجتماع علماء لجنة اخلاقيات الطب التي تعكف منذ الليلة الماضية على طرح تصورين لمواجهة انتشار الفيروس وهما اما تجريب نوعيات من العقاقير التجريبية التي تم اعتمادها كعلاج له او لامتناع عن تجريبها لان ذلك يتعارض مع اخلاقيات الطب التي تمنع تحويل المرضى الى حقل تجارب الا في ظروف معينة لا تتوافر حاليا.

كما يسعى الخبراء الى وضع تصور اخلاقي وقانوني لصياغة معايير وشروط تسجيل موافقة المريض على استخدام العقار التجريبي ومتابعة حالته وما اذا كان هذا الاجراء يمكن ان يتناسب مع حالة المريض المتردية وما اذا كانت موافقته تعتبر طوعية ام انها تحت ضغوط اليأس والخوف من الموت.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 8 موضوع: رد: الموت مصير 90 في المئة من المصابين.. رعب إيبولا الجمعة 15 أغسطس 2014, 10:16 am

رعب إيبولا.. النيجيريون يشربون ويغتسلون بمياه مالحة


يتبع عدد كبير من النيجيريين وصفات محلية على أمل الوقاية من الإصابة بفيروس إيبولا، في ظلّ الانتشار الواسع للفيروس المميت والافتقار إلى علاج فعّال له، فإن أكثر الوصفات المحلية انتشارًا، هي استخدام مياه مخلوطة بالملح للشرب والاغتسال.

وتقول راليت ابيجبي من سكان منطقة موشن في مدينة لاجوس التجارية التي سجلت 3 حالات وفاة بالمرض: “شربتها أمس واغتسلت بمياه مليئة بالملح”. و”ابيجبي” وهي مسّنة في العقد الثامن من عمرها، قالت إنّها اغتسلت بمياه مخلوطة بالملح بعد أن سمعت جيرانها يتحدثون بشأن نجاعتها في علاج الفيروس، وتابعت: “سمعنا أنه مرض مميت جدًّا وجيراني يأخذون بالفعل احتياطات لوقايتهم منه، ولذلك أفعل نفس الشيء”.

انتشار المرض في “لاجوس”

أما سلمون أدريبجبي وهو رجل أربعيني، فقال: “على الأقل 4 من أقاربي اتصلوا بي من القرى وطلبوا مني شرب مياه مخلوطة بالملح ثم الاغتسال بها، إنها تعالج إيبولا”، مضيفًا: “اتصلوا بي لأنهم سمعوا عن انتشار المرض في لاجوس”.

وسجلت السلطات النيجيرية 3 حالات وفاة بإيبولا و10 حالات إصابة مؤكدة، في لاغوس، التي تعد المركز التجاري للبلاد ويقطنها 20 مليون نسمة، وضرب المرض الذي لا يوجد حتى الآن علاج له نيجيريا عن طريق مصاب ليبيري يدعى باتريك سويار، دخل البلاد في يوليو/ تموز الماضي، فيما دخل “سويار” البلاد وتبدو عليه أعراض الفيروس، واحتجز في مستشفى بلاغوس، وتوفى فيها في وقت لاحق، أما حالتا الوفاة المتبقيتان ومن بينهما ممرضة، فكانتا لشخصين تواصلا مع الرجل الليبيري بشكل أو بآخر.

ينتقل للبشر عن طريق الحيوانات

وتصرّ السلطات على أن الفيروس منحصر في لاغوس، رغم أنّ هناك حالة من الخوف في أنحاء البلاد من انتشاره، والفيروس الذي ظهر لأول مرة عام 1976 في السودان وجمهورية الكونغو الديمقراطية، يمكن أن ينتقل للبشر عن طريق الحيوانات البرية، وينتشر أيضًا عن طريق سوائل جسم المصابين أو المتوفين نتيجة للإصابة بالمرض.

وعبر تطبيقات الرسائل القصيرة، مثل “واتس آب”، يلفت النيجيريون انتباه بعضهم البعض إلى “كفاءة” المياه المخلوطة بالملح في منع انتشار إيبولا. وقال شارافوندين اديدو (16 عامًا)، وهو طالب بالمرحلة الثانوية، “أعدتها أمي لنا (المياه المخلوطة بالملح)، وشربناها”، وتابع: “قالت لنا إن عماتها أخبروها أن المياه المخلوطة بالملح تعمل على منع انتشار إيبولا”، فيما اختارت ارينولا جيوا، وهي موظفة بنك متقاعدة، تعاني من ميل لارتفاع ضغط الدم نتيجة الإسراف في تناول الملح، الاغتسال بالمياه المالحة، وقالت: “اغتسلت بمياه مالحة الجمعة الماضية”.

الاستخدام المفرط للملح

ويحذر خبراء من أن الاستخدام المفرط للملح يمكن أن يخلق حالة طوارئ صحة أخرى في أنحاء البلاد، وقال حسن إيك وهو طبيب نيجيري إن “أي شخص يلتحق بركب الاستهلاك المفرط للمياه المالحة، أو يغتسل بها يعرض نفسه لمخاطر الارتفاع المفاجئ في ضغط الدم”، مضيفًا: “هذا يمكن أن يؤدي للوفاة المفاجئة”، ونتيجة لتلك المخاطر، أطلقت السلطات برنامج توعية ضخم لمنع الناس من اللجوء لذلك الحل، وجاء في رسالة تبثها حكومة ولاية لاغوس بمختلف اللغات المحلية عبر محطات الراديو: “لا يوجد علاج لإيبولا”.

وتضيف الرسالة ناصحةً المستمعين: “تجاهل شائعة أن المياه المالحة أو أي شيء آخر يمنع أو يعالج المرض”، وتتابع الرسالة “كل المطلوب الآن للوقاية منه هو ضمان النظافة، اغسل يديك دائمًا واغسل الفاكهة”.

يُذكر أن هذه هي المرة الأولى التي تسجل فيها نيجيريا حالات إصابة بإيبولا منذ اكتشاف الفيروس في 1976.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 9 موضوع: رد: الموت مصير 90 في المئة من المصابين.. رعب إيبولا الجمعة 15 أغسطس 2014, 10:22 am

حجم تفشي "إيبولا" أكبر مما يعتقد



حذرت منظمة الصحة العالمية، من أن حجم تفشي مرض إيبولا في غرب إفريقيا أكبر بكثير مما يعتقد، مشيرة إلى وجود أدلة تؤكد صحة هذه المعلومات الجديدة، وفقا لما ذكرت وكالة "فرانس برس".


وقال البيان إن "الموظفين الموجودين في مواقع انتشار" تفشي أيبولا "يرون أدلة على أن أعداد الإصابات المسجلة وأعداد الوفيات تظهر أن تقييم حجم الفاشية، يقل بكثير عما هو عليه في الواقع"


وأكدت منظمة الصحة العالمية أن "فيروس إيبولا في غرب إفريقيا يواصل الانتشار مع 1975 إصابة، و1069 وفاة في غينيا وليبيريا ونيجيريا وسيراليون".


وأوضحت أنها "تنسق الجهود من أجل أن تكون هناك زيادة كبيرة في الاستجابة الدولية (للوباء)، مع الدعم الفردي من دول مختلفة ومن هيئات مراقبة الأمراض ومن الوكالات التابعة للأمم المتحدة".


وأضاف البيان "نتوقع أن تستمر الفاشية لبعض الوقت. إن الخطة العملانية لمنظمة الصحة العالمية للتصدي (للوباء) تمتد على مدى الأشهر المقبلة".


وأسفر تفشي مرض فيروس إيبولا، الأكثر خطورة منذ ظهور هذه الحمى النزفية في 1976، عن 1069 وفاة، 377 في غينيا و355 في ليبيريا و334 في سيراليون وثلاثة في نيجيريا.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بنت عائشة
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 73


المشاركة رقم 10 موضوع: رد: الموت مصير 90 في المئة من المصابين.. رعب إيبولا السبت 16 أغسطس 2014, 1:00 am

اللهم سلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 11 موضوع: رد: الموت مصير 90 في المئة من المصابين.. رعب إيبولا الثلاثاء 19 أغسطس 2014, 4:07 pm

هروب نيجيريين من مركز صحي بالمدينة المنورة بعد اشتباه إصابتهما بفيروس «إيبولا»

أكدت مصادر أمنية سعودية هروب شخصين، يُشتبه في إصابتهما بفيروس «إيبولا» من أحد المراكز الصحية في محافظة «العيص» بمنطقة المدينة المنورة غرب المملكة.
ونقلت صحيفة المدينة، اليوم الإثنين، عن المصادر القول أن «الشخصين لا توجد لهما إقامات أو مستندات رسمية بالمركز الصحي، الأمر الذي جعل الجهات الأمنية بالعيص تستنفر للبحث عنهما».
وأضافت أن الشخصين هربا بعدما شعرا بأعراض الحرارة والصداع وضيق في التنفس وشاهدا وجود دم في البول، فأبلغ الطبيب على أثر ذلك المديرية الصحية، وبناء على البلاغ المقدم منها اشتبه في إصابتهما بمرض «إيبولا».
وأصدرت الجهات الأمنية تعميما لتشديد البحث عن الهاربين والقبض عليهما وتسليمهما، وما تزال فرق البحث والدوريات تتابع المجهولين.
وأوضحت مديرية الشؤون الصحية بالمدينة المنورة، أن الشخصين من إحدى دول شرق أفريقيا ومجهولي الهوية، وأن طبيب المركز أوصى بإحالتهما للمستشفى لمتابعة الفحوصات والعلاج، إلا أنهما لاذا بالفرار، وأبلغت المديرية في حينه الجهات الأمنية بذلك، لافتاً إلى أن المريضين ليسا من الدول الموبوءة بـ«إيبولا».
وكان وزير الصحة المكلف المهندس «عادل فقيه» أكد في كلمته خلال الاجتماع التنسيقي الخليجي الذي عقدَ قبل أيام في الرياض بشأن فيروس «إيبولا»، أن المملكة السعودية خالية من الفيروس.
وطلبت وزارة الصحة السعودية وقف منح تأشيرات الحج والعمرة لمواطني غينيا وليبريا وسيراليون بسبب مخاوف من تفشي وباء «إيبولا» الفتاك المنتشر في البلدين، بين حشود المعتمرين والحجاج.
وكانت منظمة الصحة العالمية قد أعلنت في 8 أغسطس/آب الجاري أن «إيبولا» أصبح حالة صحية طارئة على المستوى العالمي تتطلب ردا استثنائيا للحيلولة دون انتشاره.
وقد أودى المرض حسب آخر الإحصائيات الرسمية للمنظمة بحياة 1145 شخصا في غرب أفريقيا، 413 منهم في ليبيريا، و380 في غينيا، و348 في سيراليون، وأربع حالات في نيجيريا



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 12 موضوع: رد: الموت مصير 90 في المئة من المصابين.. رعب إيبولا الثلاثاء 19 أغسطس 2014, 4:09 pm

2240 إصابة إيبولا في غرب أفريقيا بينها 1229 وفاة


قالت منظمة الصحة العالمية، اليوم الثلاثاء: إن عدد حالات الاصابة بفيروس "إيبولا" في غرب أفريقيا ارتفع إلى 2240 حالة من بينها 1229 حالة وفاة.وأوضحت المنظمة أنها تعمل مع منظمة الأغذية العالمية التابعة للأمم المتحدة لضمان وصول الغذاء الى مليون شخص في المناطق التي فرض عليها الحجر الصحي بسبب إيبولا في غينيا وليبيريا وسيراليون.وأضافت في بيان "وزعت الأغذية على المرضى في المستشفيات ومن هم في الحجر الصحي ولا يستطيعون مغادرة منازلهم لشراء الطعام. توفير إمدادات الطعام بشكل منتظم وسيلة ناجعة للحد من الحركة غير الضرورية".وقال وزير الاعلام الليبيري اليوم الثلاثاء إن السلطات عثرت على 17 مريضا يشتبه في اصابتهم بفيروس الإيبولا هربوا من مركز للحجر الصحي في العاصمة مونروفيا في مطلع الأسبوع ونقلتهم إلى مركز طبي.وقال لويس براون "يسرنا أن نؤكد العثور على الأشخاص السبعة عشر جميعا ونقلهم لمركز جيه.اف.كيه المتخصص في علاج الإيبولا".ونقل الوزير عن طبيب يشرف على علاج ثلاثة أطباء أفارقة أصيبوا بالعدوى وعولجوا بجرعات من عقار زد ماب قوله إنه ثمة "مؤشرات تحسن ملحوظة".وبدأت نيجيريا، أكبر دولة أفريقية من حيث تعداد السكان، تحتوي تفشياً محدوداً للفيروس، فيما يبدو، بينما تواجه ليبيريا وسيراليون صعوبة في وقف انتشار المرض.ويوم الجمعة الماضي انتقدت الدولتان الصغيرتان في غرب أفريقيا ومنظمة إغاثة طبية خيرية الاستجابة البطيئة لمنظمة الصحة العالمية، وطالبوا بمزيد من العمل لانقاذ المتضررين من المرض والجوع.وحثت منظمة الصحة العالمية الدول التي تفشى فيها فيروس إيبولا على الشروع في إجراء فحوص كل المسافرين الذين يغادرون المطارات الدولية والموانئ البحرية والمعابر البرية. وقالت المنظمة: إن خطر انتقال فيروس إيبولا خلال الرحلات الجوية متدن غير أنه ينبغي عدم السماح بالسفر لأي شخص مصاب بمرض تشبه أعراضه أعراض إيبولا، مشيرة إلى أن ذلك من اشتراطات الإخلاء الطبي المثالية.وينتقل فيروس إيبولا عبر الاتصال المباشر بإفرازات مريض مصاب بالفيروس. وتعتبر منظمة الصحة العالمية احتمالات انتقال العدوى خلال الرحلات الجوية متدنية للغاية.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 13 موضوع: رد: الموت مصير 90 في المئة من المصابين.. رعب إيبولا الجمعة 05 سبتمبر 2014, 3:37 am

الصحة العالمية تعترف بعدم إدراكها خطورة "ايبولا" منذ البداية

أعلنت مديرة منظمة الصحة العالمية، ان المنظمة استخفت بالخطورة التي ستنتج عن انتشار حمى "ايبولا". أما مديرة منظمة "أطباء بلا حدود" فتقول أن السلطات الأفريقية خسرت الحرب مع "ايبولا".

وتقول مديرة المنظمة، مارغريت تشين، انه قبل 40 سنة بدأت هذه الحمى تنتشر في المناطق النائية لقارة أفريقيا. والآن نظرا لازدياد تنقلات السكان، أصبح انتشار هذه الحمى أسرع بكثير.

وتشير تشين، الى ان المشكلة الرئيسية هي طول مدة حضانة فيروس الحمى البالغة 21 يوما، بعكس مدة حضانة أغلب الأمراض الأخرى البالغة 3 أيام فقط. أي من الصعوبة جدا عزل الأشخاص بصورة تامة خلال هذه المدة الطويلة.

من جانبه اعترف الخبير المنسق بشأن حمى "ايبولا" في هيئة الأمم المتحدة، ديفيد نابارو ، بأن الفيروس ينتشر بصورة سريعة جدا.

أما مديرة منظمة "أطباء بلا حدود" الدولية، جوانا ليو فأعلنت أن سلطات بلدان غرب أفريقيا لم تهتم بالصورة المطلوبة بانتشار فيروس "ايبولا". وحسب قولها ان هذه البلدان تخسر الحرب مع حمى "ايبولا"، وذلك لأن رؤساء هذه الدول لم يعيروا أهمية لهذه المشكلة، مع علمهم بعدم كفاية الأطباء لمكافحة المرض القاتل. وأضافت، لقد تحولت المراكز الطبية الى ثلاجات للموتى.

وأشارت ليو، الى أنه سيكون بالإمكان وقف انتشار هذا الوباء، إذا ما أرسلت الدول المتقدمة العديد من الأخصائيين الى بلدان غرب افريقيا، لأن سلطات هذه البلدان والمنظمات الخيرية، ليست قادرة لوحدها على مواجهة الوباء.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 14 موضوع: رد: الموت مصير 90 في المئة من المصابين.. رعب إيبولا الأربعاء 10 سبتمبر 2014, 8:02 am

دراسة بريطانية تكشف 15 دولة جديدة تحت تهديد "الإيبولا"





حددت دراسة أجرتها جامعة أوكسفورد البريطانية 15 دولة جديدة قالت إنها الأكثر تعرضًا لتفشي فيروس "الإيبولا"، على نحو كارثي، كما قدمت تفسيرات لانتقال الوباء إلى غرب إفريقيا. التي تفقد يوميًا المزيد من الضحايا.


وضمت الدراسة خريطة لتوضيح الدول التي يتفشى الفيروس في حيواناتها، بما يزيد احتمالات انتقال العدوى إلى الإنسان.


وأوضحت أن الدول الأكثر تعرضًا لتهديد الفيروس هي نيجيريا، والكاميرون، وإفريقيا الوسطى، وغانا، وليبيريا، وسيراليون، وأنجولا، وتوجو، وتنزانيا، وموزمبيق، وبورندي، وغينيا الاستوائية، ومدغشقر ومالاوي، وإثيوبيا.


وقالت صحيفة "واشنطن بوست" التي عرضت موجزا للدراسة: "قبل ذلك العام، لم يكن الإيبولا متواجدا في غرب إفريقيا، والآن مع مقتل أكثر من 1800 شخص بسبب
الفيروس، معظمهم في ليبيريا وغينيا وسيراليون، احتار العلماء في أسباب تحرك ذلك الوباء

أوضحت الصحيفة أن مخزون الفيروس في الحيوانات وحشرات الفاكهة يمكنه أن ينشر المرض، في المملكة الحيوانية، ثم إلى الإنسان، عبر الغابات الكثيفة التي تمتد لـ 22 دولة.
وتتجه أصابع الاتهام في نقل الفيروس القاتل إلى أنواع متعددة من حشرات الفاكهة، وتتمثل الخطورة في كونها لا تظهر عليها أعراض المرض، بعكس الحيوانات والإنسان.


وأضافت الدراسة أن حشرات الفاكهة يمكنها أن تحمل المرض، وتنقل العدوى، إلى حشرات أخرى وقرود وحيوانات قارضة، ومن ثم يزداد نطاق انتشارها.


وفي ذات السياق، قالت منظمة الصحة العالمية الثلاثاء إن أعداد ضحايا الفيروس في الموجة الأسوأ له في التاريخ بلغت 2296 شخصا في غرب إفريقيا، كما بلغ عدد حالات الإصابة المؤكدة والمحتملة بالفيروس في ذات المنطقة 4293 وسط تحذيرات المنظمة من إمكانية ارتفاع العدد إلى 20 ألف.
وأعلنت وزارة الصحة النيجيرية هذا الأسبوع أن نحو 500 شخص تحت الملاحظة، اشتباها بالإصابة بالفيروس في مدينة بورت هاركورت النفطية، وكذلك ارتفع أعداد الضحايا في سيراليون وغينيا، لكن ليبيريا استأثرت بالعدد الأكبر من قتلى الوباء بإجمالي 1224 .



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 15 موضوع: رد: الموت مصير 90 في المئة من المصابين.. رعب إيبولا الأحد 12 أكتوبر 2014, 3:44 am

هل خطر الإيبولا يقترب؟

هناك أكثر من 15 دولة إفريقية معرضة لانتشار فيرس الإيبولا بها، مما يهدد حياة ما يقرب من 22 مليون شخص، وهو ما أشارت إليه دراسة رائدة، حيث قام علماء جامعة '' أوكسفورد'' بابتكار خريطة للأماكن المعرضة لخطر الإصابة، وحذروا من المناطق التي تأوي حيوانات ينتشر الفيروس من خلالها، وخصوصا في غرب إفريقيا.

وتصل نسبة الوفيات بالإيبولا إلي 99٪، وينتقل الفيرس من خلال الخفافيش والحيوانات البرية، ويدخل جسم الإنسان بسبب ملامسة دماء أو لحوم هذه الحيوانات، ويعرف انتقال الأمراض من الحيوان إلي الإنسان بمصطلح '' زونتك'' وهو ما تسبب في انتقال أمراض خطيرة مثل الإيدز و أنفلونزا الخنازير.

وقد نشرت الخريطة عوامل انتشار الفيرس في وسط وغرب إفريقيا، وعلاقتها بأساليب الصيد، وأكل اللحوم، والتعامل مع الحيوانات المصابة، وكيفية تجنب العدوي منها، ويقول '' نيك جولدنج'' الباحث بجامعة '' أوكسفورد'' والذي يعمل علي حصر المناطق المعرضة لخطر الإصابة، إن الدراسة وجدت العديد من الأماكن الإفريقية المعرضة للخطر لكنهم، صنفوا المناطق تبعا لدرجة الخطورة، فعلي سبيل المثال تعتبر غينيا والكونغو من أكثر المناطق التي ينتشر فيها الفيرس، ويصاب أكثر من 30 شخص بالعدوي في غضون أسابيع قليلة في الكنغو.

ووفقا لإحصائيات منظمة الصحة العالمية، قد مات 2.100 مريض إثر مضاعفات عدوي الإيبولا، في غرب إفريقيا، وأصيب 4000 شخص علي أقل تقدير بالعدوي في غينيا، ويقول الباحثون أن حصر أماكن انتشار العدوي بالكامل سيستغرق شهورا، وربما يكون العدد تزايد حينها إلي أكثر من 20 ألف حالة، وتسعي الدراسة إلي تقصي أسباب العدوي الحقيقية وطرق انتشار الفيرس ليس فقط من الإنسان للإنسان ولكن بين الإنسان والحيوان.

وسوف تهتم الخطوة الثانية من الدراسة بحصر وتحليل معلومات عن انتشار المرض في الماضي، والحاضر، والمقارنة بين الحالتين، لتحديد أفضل طرق مكافحته والتغلب عليه بالأساليب الطبية المناسبة.

وكانت وزارة الصحة والسكان قد أعلنت في بيان سابق عن خلو مصر من أية حالات مشتبه فيها أو مؤكدة لمرض ''الإيبولا النزفية''، غير أن وزير الصحة عاد وأعلن عن تطبيق الإجراءات الاحترازية باحتجاز مواطن مصرى يبلغ من العمر 35 عاما، سبق أن أصيب بمرض فيروس الإيبولا منذ حوالى شهرين أثناء إقامته بدولة سيراليون وهو الأمر الذي يلقى بالضوء على احتمالية وصول الوباء إلى مصر.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الموت مصير 90 في المئة من المصابين.. رعب إيبولا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفتن  :: منتديات الاخبار :: الاخبار العالمية-
لوحة الشرف لشهر نوفمبر 2016
264 عدد المساهمات
209 عدد المساهمات
100 عدد المساهمات
66 عدد المساهمات
30 عدد المساهمات
8 عدد المساهمات
6 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
1 مُساهمة
جميع الحقوق محفوظة
جميع الحقوق محفوظة لـكل مسلم
منتديات الفتن® www.alfetn.org
حقوق الطبع والنشر © 2016

منتدى الفتن