منتدى اسلامي عام لأهل السنة والجماعة ويبحث في الفتن الحالية والمستقبلية وظهور المهدي وتحفيظ القرآن الكريم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
                                                                                               
                                                                                                                                                                                             
                                
   
 
                                                                                                                                                                                                                                                                                                          

شاطر|

المهدي والجماعات الاسلامية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
محمد سعيد
عضو مجتهد
عضو مجتهد


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 416


المشاركة رقم 1 موضوع: المهدي والجماعات الاسلامية الأربعاء 02 يوليو 2014, 5:19 pm

هل تسائلتم من قبل لماذا خسف الله الارض بالجند الذي يتجه الي المهدي 
اقصد بسؤالي لماذا تدخل الله في نصرة عبد من عباده مباشرة 
لماذا لم ينصره بالمؤمنين مع ان المسلمين كثر

قال الله تعالي 

هو الذي ايدك بنصره وبالمؤمنين

هاذا انما يعني ان المسلمين قد ضلو جميعا او ان الفتن اهلكتهم او التبس عليهم الحق
فإن الله مطلع علي القلوب فلو علم الله فيهم خيرا لنصره بهم 

لهاذا دافع الله عن المهدي كما دافع عن بيته من قبل 

ولما سمع الناس بالخسف وهم علي علم ومعرفة باحاديث المهدي عرفو الحق فالتبعوه وهاذا هو الفرق بين 
المسلمين و اليهود وهو ان المسلمين قالو سمعنا واطعنا واليهود قالو سمعنا وعصينا 
وان الله بخسف الجنود قد بين للناس الحق من الباطل ولهاذا اتبع الناس المهدي 

ولاكن لن يتبعه احد قبل الخسف 

لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد محجوب
عضو نشيط
عضو نشيط


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 192


المشاركة رقم 2 موضوع: رد: المهدي والجماعات الاسلامية الأربعاء 02 يوليو 2014, 7:57 pm

لنفترض ان احد مدعي المهدية رتب لكامل التفاصيل (الدهاب لمكة والمبايعة و المبايعون الى غير دلك ......) لكن لم يخسف بمن سيحاربوه ادن فهو كداب. 
 حقا الخسف هو دفاع الله عز وجل عن عبده وفي نفس هو علامة و اية  لمهديته وصدقه 
اللهم ارحم ضعفنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد سعيد
عضو مجتهد
عضو مجتهد


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 416


المشاركة رقم 3 موضوع: رد: المهدي والجماعات الاسلامية الأربعاء 02 يوليو 2014, 11:32 pm

اني اتعجب من بعض الناس في هاذا المنتدي الذي يقولون انه رجل صالح فقط 
هو باطبع رجل صالح لاكن هنالك امر لايمكن ان نتعامي  عنه وهو ان المهدي مختار من عند الله
والمعروف ان المختار حامل رسالة من عند الله وهو سيظل مؤيدا حتي يؤدي امانته عندها يميته الله
علي اية حال نحن لانزكي علي الله احد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالرزاق
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 56


المشاركة رقم 4 موضوع: رد: المهدي والجماعات الاسلامية الخميس 03 يوليو 2014, 1:21 pm

بارك الله فيك أخي محمد .. لكن الأحاديث دلت على أن الأمة لا تضل جميعها ففي الحديث لا تزال طائفة من أمتي على الحق .. بما معناه الحديث.  و هناك الكثير من الاحاديث الدالة على ذلك 
إنما هو ضعف الامة عن دفع الفتن المتنوعة و المتقلبة و ازدياد أهل الظلال بكثرة كاثرة حتى يعجز أهل الصلاح عن عمل شيء حيالها . و الله أعلم 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالرزاق
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 56


المشاركة رقم 5 موضوع: رد: المهدي والجماعات الاسلامية الخميس 03 يوليو 2014, 1:27 pm

حتى جيش الخسف فيهم المجبور و الذي يبعث على نيته .. وهذا دال على الضعف و الذي قد يكون صلاح النية نجاه له إن أراد الله يوم القيامة و لا حول و لا قوة إلا بالله . و الله أعلم 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الطيف الواعد
عضو مميز
عضو مميز


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 901


المشاركة رقم 6 موضوع: رد: المهدي والجماعات الاسلامية السبت 05 يوليو 2014, 6:18 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] كتب:
اني اتعجب من بعض الناس في هاذا المنتدي الذي يقولون انه رجل صالح فقط 
هو باطبع رجل صالح لاكن هنالك امر لايمكن ان نتعامي  عنه وهو ان المهدي مختار من عند الله
والمعروف ان المختار حامل رسالة من عند الله وهو سيظل مؤيدا حتي يؤدي امانته عندها يميته الله
علي اية حال نحن لانزكي علي الله احد

اخى الفاضل نعم المهدى رجل صالح وليس نبى ولا رسول وسوف يحكم بما حكم به رسولك ونبيك محمد صلى الله عليه وسلم ولن يأتى بجديد ، ولكن الله سيمكنه فى الارض (فلا تسأل لماذا اختاره الله هو بالذات ، اكيد هو زايد عنا فى حاجة )، حتى لانكون مثل هؤلاء

بسم الله الرحمن الرحيم

 فَقَالَ الْمَلَأُ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ قَوْمِهِ مَا نَرَاكَ إِلَّا بَشَرًا مِثْلَنَا وَمَا نَرَاكَ اتَّبَعَكَ إِلَّا الَّذِينَ هُمْ أَرَاذِلُنَا بَادِيَ الرَّأْيِ وَمَا نَرَىٰ لَكُمْ عَلَيْنَا مِنْ فَضْلٍ بَلْ نَظُنُّكُمْ كَاذِبِينَ (27)سورة هود

 مَا أَنْتَ إِلَّا بَشَرٌ مِثْلُنَا فَأْتِ بِآيَةٍ إِنْ كُنْتَ مِنَ الصَّادِقِينَ (154)سورة الشعراء


 وَمَا أَنْتَ إِلَّا بَشَرٌ مِثْلُنَا وَإِنْ نَظُنُّكَ لَمِنَ الْكَاذِبِينَ (186)
 فَأَسْقِطْ عَلَيْنَا كِسَفًا مِنَ السَّمَاءِ إِنْ كُنْتَ مِنَ الصَّادِقِينَ (187)سورة الشعراء




ولو عندك وصف اخر له ياريت توضح لنا بالاحاديث


وجزاك الله خيرا


أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ وَأَنتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ أَفَلَا تَعْقِلُونَ  (44) سورة البقرة


ما احلى الجهاد فى سبيل الله ، اللهم ارزقنى الشهادة فى سبيلك وان تسيل دمائي بظفر دينك ودين نبيك محمد صلى الله عليه وسلم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد سعيد
عضو مجتهد
عضو مجتهد


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 416


المشاركة رقم 7 موضوع: رد: المهدي والجماعات الاسلامية الثلاثاء 08 يوليو 2014, 8:44 pm

ليس عندي وصف له سوي انه مختار من عند الله



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الطيف الواعد
عضو مميز
عضو مميز


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 901


المشاركة رقم 8 موضوع: رد: المهدي والجماعات الاسلامية الأربعاء 09 يوليو 2014, 1:06 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] كتب:
ليس عندي وصف له سوي انه مختار من عند الله


الحمد لله


اذن نؤمن كما أخبر به نبينا محمد صلى الله عليه وسلم عن المهدى


لا نرفع ولا ننقص من قدره .


 فهو ليس برسول ولا نبى بل هو رجل صالح


أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ وَأَنتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ أَفَلَا تَعْقِلُونَ  (44) سورة البقرة


ما احلى الجهاد فى سبيل الله ، اللهم ارزقنى الشهادة فى سبيلك وان تسيل دمائي بظفر دينك ودين نبيك محمد صلى الله عليه وسلم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد سعيد
عضو مجتهد
عضو مجتهد


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 416


المشاركة رقم 9 موضوع: رد: المهدي والجماعات الاسلامية الأربعاء 09 يوليو 2014, 6:07 am

وهل يختار الله بشرا سواء كان مرسل او غير ذالك غير صالح ولاكن الله يفضل الله بعضهم علي بعض فمنهم من كلم ومنهم من اعطاه ملكا عظيما الي آخره



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الطيف الواعد
عضو مميز
عضو مميز


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 901


المشاركة رقم 10 موضوع: رد: المهدي والجماعات الاسلامية الأربعاء 09 يوليو 2014, 6:36 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] كتب:
وهل يختار الله بشرا سواء كان مرسل او غير ذالك غير صالح ولاكن الله يفضل الله بعضهم علي بعض فمنهم من كلم ومنهم من اعطاه ملكا عظيما الي آخره


اولا : اريد افهم منك شىء ماذا تعنى بكلمة مرسل بنص العبارة السابقة مع التفصيل والتوضيح؟


ثانيا: منهم من كلم ومنهم من اعطاه ملكا عظيما <<<<<< هؤلاء الذين تتكلم عنهم انبياء ورسل


أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ وَأَنتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ أَفَلَا تَعْقِلُونَ  (44) سورة البقرة


ما احلى الجهاد فى سبيل الله ، اللهم ارزقنى الشهادة فى سبيلك وان تسيل دمائي بظفر دينك ودين نبيك محمد صلى الله عليه وسلم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المستعين بالله
المشرف العام
المشرف العام


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 14236


المشاركة رقم 11 موضوع: رد: المهدي والجماعات الاسلامية الأربعاء 09 يوليو 2014, 8:56 am

الاخ الفاضل محمد سعيد 
يجب عليك ان تصحح عقيدتك لأن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم خاتم الانبياء والمرسلين ولا يمكن ان يكون نبي بعده او رسول كما تقول 
المهدي رجل صالح اختاره الله لقيادة الامة وليس اكثر من ذلك ويكفيه هذا فخرا ان الله اختاره في هذا الوقت لقيادة الامة 
واعتقد انك لو كتب الله لك لقاء المهدي وقلت امامه انه مرسل اعتقد والله اعلم سيأمر بقطع عنقك ولن يرحمك لأنك بقولك هذا تكون قد كفرت بما نزل على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وما هو الذي انزل عليه غير القرآن الكريمرجاء اخي الانتباه لكل ما تقول فكلمة واحدة يمكن ان تخرجك من الملة الا ان تتوب عنها 
ادعو الله سبحانه وتعالى ان يكفينا وكل المسلمين شر الكفر به سواء بعلم او بجهالة
ونشهد الا اله الا الله وان محمد خاتم الانبياء والمرسلين 
وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين


{  أسْتَغْفِرُ اللهَ العَظِيمَ الَّذِي لاَ إلَهَ إلاَّ هُوَ، الحَيُّ القَيُّومُ، وَأتُوبُ إلَيهِ }
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
{ يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّار }
استمع الى إذاعة البيان وانت تتصفح المنتدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الطيف الواعد
عضو مميز
عضو مميز


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 901


المشاركة رقم 12 موضوع: رد: المهدي والجماعات الاسلامية الأربعاء 09 يوليو 2014, 9:32 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] كتب:
الاخ الفاضل محمد سعيد 
يجب عليك ان تصحح عقيدتك لأن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم خاتم الانبياء والمرسلين ولا يمكن ان يكون نبي بعده او رسول كما تقول 
المهدي رجل صالح اختاره الله لقيادة الامة وليس اكثر من ذلك ويكفيه هذا فخرا ان الله اختاره في هذا الوقت لقيادة الامة 
واعتقد انك لو كتب الله لك لقاء المهدي وقلت امامه انه مرسل اعتقد والله اعلم سيأمر بقطع عنقك ولن يرحمك لأنك بقولك هذا تكون قد كفرت بما نزل على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وما هو الذي انزل عليه غير القرآن الكريمرجاء اخي الانتباه لكل ما تقول فكلمة واحدة يمكن ان تخرجك من الملة الا ان تتوب عنها 
ادعو الله سبحانه وتعالى ان يكفينا وكل المسلمين شر الكفر به سواء بعلم او بجهالة
ونشهد الا اله الا الله وان محمد خاتم الانبياء والمرسلين 
وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين

مع كلامك اخى مائة فى المائة


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ وَأَنتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ أَفَلَا تَعْقِلُونَ  (44) سورة البقرة


ما احلى الجهاد فى سبيل الله ، اللهم ارزقنى الشهادة فى سبيلك وان تسيل دمائي بظفر دينك ودين نبيك محمد صلى الله عليه وسلم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097


المشاركة رقم 13 موضوع: رد: المهدي والجماعات الاسلامية الأربعاء 09 يوليو 2014, 9:34 am

المولى سبحانه اصطفى ال عمران ومريم ومع ذلك لم يكونوا رسلا وفي الحديث قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : إن الله اصطفى من ولد إبراهيم إسماعيل ، واصطفى من بني كنانة قريشا ، واصطفى من قريش بني هاشم ، واصطفاني من بني هاشم قال الترمذي وهذا حديث صحيح 




فليس كل مصطفى رسول ولكن الله يختار من يشاء



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الطيف الواعد
عضو مميز
عضو مميز


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 901


المشاركة رقم 14 موضوع: رد: المهدي والجماعات الاسلامية الأربعاء 09 يوليو 2014, 9:53 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] كتب:
المولى سبحانه اصطفى ال عمران ومريم ومع ذلك لم يكونوا رسلا وفي الحديث قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : إن الله اصطفى من ولد إبراهيم إسماعيل ، واصطفى من بني كنانة قريشا ، واصطفى من قريش بني هاشم ، واصطفاني من بني هاشم قال الترمذي وهذا حديث صحيح 




فليس كل مصطفى رسول ولكن الله يختار من يشاء

بارك الله فيك اختى الفاضلة


أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ وَأَنتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ أَفَلَا تَعْقِلُونَ  (44) سورة البقرة


ما احلى الجهاد فى سبيل الله ، اللهم ارزقنى الشهادة فى سبيلك وان تسيل دمائي بظفر دينك ودين نبيك محمد صلى الله عليه وسلم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الطيف الواعد
عضو مميز
عضو مميز


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 901


المشاركة رقم 15 موضوع: رد: المهدي والجماعات الاسلامية الأربعاء 09 يوليو 2014, 10:21 am

ذكر الصالحين

د. بدر عبد الحميد هميسه



بسم الله الرحمن الرحيم

ذكر الصالحين ومراجعة سيرهم وتشنيف الأذان بسماع أخبارهم ، مما يثلج صدور المؤمنين وينزل السكينة في قلوب الموحدين ، فهم القدوة والمثل ، والنموذج الأسمى في تطبيق أخلاق الإسلام .
وقد كان القرآن الكريم يقصُّ علينا أخبار الأنبياء الكرام ، فنحسُّ بالقمم الإنسانية الشامخة ترنو إلينا ، فستنهض هممنا , ويقص علينا أخبار الصالحين من غير الأنبياء ، الذين كان لهم الدور الكبير في نشر كلمة لا إله إلا الله ، وإعلائها ، وتَحَمُّلِ الأذى ، والصبر عليه .
فكما قص علينا القرآن الكريم قصة سيدنا نوح وهود وصالح وإبراهيم وموسى وعيسى ومحمد عليهم الصلاة والسلام , كذا قص علينا طرفاً من قصص الصالحين من أمثال :
لقمان الحكيم الذي شكر الله ، فآتاه الله الحكمة فكان داعية إلى الله ، يعظ الناس ، ويدلهم إلى الصراط المستقيم ,وقد ذكر الله سورة باسمه سمها سورة لقمان , وكذا ذي القرنين : الذي مكن الله تعالى له في الأرض ، غربها وشرقها ، فنشر التوحيد ، وقاتل الكفار ، وبنى سدّ يأجوج ومأجوج ، وقصته في سورة الكهف ( 83 ـ 98 ) و مؤمن يس : فقد أرسل الله تعالى ثلاثة من الأنبياء إلى إحدى المدن ، يدعون أهلها إلى الإيمان ، فكذّبوهم ، فجاء \" حبيب النجار \" يسعى إلى جمعهم مؤيداً هؤلاء الأنبياء الكرام ، فما كان من المجرمين إلا أن قتلوه ، فدخل الجنة معززاً مكرّماً ، وقصته في سورة يس الآيات ) 20 ـ 27) ومؤمن فرعون : الذي آمن بموسى واتبعه دون خوف من فرعون وملئه ، ودعا الناس إلى الإيمان بالله تعالى وإتباع موسى ، فهو سبيل الرشاد ، وخوّفهم من عذاب الله ومصير الأمم السالفة ، وموقفه في سورة غافر الآيات (28 ـ 44 ).
وفي الأثر : قَالَ اللهُ -عَزَّ وَجَلَّ-: إِنَّ أَوْلِيَائِي مِنْ عِبَادِي، وَأَحِبَّائِي مِنْ خَلْقِي الَّذِيْنَ يُذْكَرُوْنَ بِذِكْرِي، وَأُذْكَرُ بِذِكْرِهِم. أخرجه أحمد 3 / 430 وإسناده ضعيف.
قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه لولا ثلاث لأحببت أن أكون قد لقيت الله لولا أن أضع جبهتي لله أو أجلس في مجالس ينتقى فيها طيب الكلام كما ينقى جيد التمر أو أن أسير في سبيل الله عز و جل. حلية الأولياء 1/51.
وعن أبي الدرداء رضي الله تعالى عنه أنه قال لولا ثلاث خلال لأحببت أن لا أبقى في الدنيا فقالت وما هن فقال لولا وضوع وجهي للسجود لخالقي في اختلاف الليل والنهار يكون تقدمه لحياتي وظمأ الهواجر ومقاعدة أقوام ينتقون الكلام كما تنتقى الفاكهة . حلية الأولياء 1/212.

وذكر الصالحين وتتبع سيرهم فيه فوائد كثيرة منها : 
1- الاقتداء بهم والاعتبار بمواعظهم وأحوالهم: يقول ابن الجوزي رحمه الله: (وعليكم بملاحظة سير السلف ومطالعة تصانيفهم وأخبارهم، والاستكثار من مطالعة كتبهم رؤية لهم). انظر : صيد الخاطر (440).
وذكر الذهبي في (السير): عن نُعيم بن حماد قال: كان ابن المبارك يُكثر الجلوسَ في بيته، فقيل له: ألا تستوحِش؟ فقال: كيف أستوحِشُ وأنا مع النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه؟‍! اهـ
قال ابنُ الأعرابي:
لنا جُلَساءٌ ما نَمَلُّ حديثَهم* * * ألِبَّاءُ مأمونون غَيْبًا ومَشْهدا
يُفيدوننا من علمهم علمَ ما مضى* * * وعقلاً وتأديبًا ورأيًا مُسَدَّدا
بِلا فتنةٍ تُخشى ولا سوء عِشْرةٍ* * *ولا يُتَّقَى منهم لسانًا ولا يدا
فإن قلتَ: أمواتٌ فلا أنتَ كاذِبٌ * * * وإن قلتَ: أحياءٌ فلستَ مُفنَّدا
2- صلاح القلب ونزول الرحمة : قال أحمد ابن حنبل يقول سمعت سفيان بن عيينة يقول تنزل الرحمة عند ذكر الصالحين. ابن المنذر : أحاديث في ذم الكلام وأهله 5/174.
قال الثوري -رحمه الله: عند ذكر الصالحين تنزل الرحمة. الغزالي : الإحياء 2/ 211.
قال محمد بن يونس: ما رأيت للقلب أنفع من ذكر الصالحين . مختصر صفة الصفوة 7.
وقال ابن الجوزي رحمه الله: \" رأيت الاشتغال بالفقه وسماع الحديث لا يكاد يكفي في صلاح القلب، إلا أن يمزج بالرقائق والنظر في سير السلف الصالحين. لأنهم تناولوا مقصود النقل، وخرجوا عن صور الأفعال المأمور بها إلى ذوق معانيها والمراد بها. صيد الخاطر 71 .
قال إبراهيم بن إسحاق الحربي يقول سمعت بشر بن الحارث يقول حسبك أن أقواما موتى تحيى القلوب بذكرهم وأن أقواما أحياء تقسو القلوب برؤيتهم . تاريخ دمشق 10/214.
وإذا سمعت بذكرهم بين الورى * * * فيصير قلبي من جواه يخفق
وقال ابن تيمية رحمه الله: \"الله يعجل للمؤمنين من الرحمة في قلوبهم وغيرها بما يجدونه من حلاوة الإيمان ويذوقونه من طعمه وانشراح صدورهم للإسلام إلى غير ذلك من السرور وبالإيمان والعلم النافع والعمل الصالح\" . الخطيب : اقتضاء العلم العمل 1/21.
قال أحدهم :
لك الحمد إن أشغلت قلبي بذكرهم * * * وشرفت ما أملى يوصف المحبة
فهم نور عيني والجمال بحفهم * * * وهم روح جسمي والحياة بجملة
لك الحمد فارحمني إذا ما ذكرتهم * * * بوصف جميل وأصلح الله نيتي
3- معرفة الإنسان قدر نفسه: قال حمدون القصار رحمه الله: \"من نظر في سير السلف عرف تقصيره وتخلفه عن درجات الرجال\".. الشاطبي : الاعتصام 68.
وذكر عند مخلد بن الحسين رحمه الله أخلاق الصالحين فقال:
لا تعرضن لذكرنا في ذكرهم * * * ليس الصحيح إذا مشى كالمقعد
وقال ابن الجوزي : \" ومن نظر في سير السلف من العلماء العاملين استقر نفسه فلم يتكبر ومن عرف الله لم يراء ومن لاحظ جريان أقداره على مقتضى إرادته لم يحسد. تلبيس إبليس 116. 
قال الشاعر :
يا من يذكرني حديث أحبتي * * * طاب الحديث بذكرهم ويطيب
اعد الحديث على من جنباته * * * إنَّ الحديث عن الحبيب حبيب
4- محبة الصالحين والاعتزاز بهم : لأن قراءة تراجمهم والوقوف عند أحوالهم تبعث على ذلك فطوبى لمن أحبهم في الله ولله جل وعلا, عَنْ ثَابِتٍ ، عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ ؛أَنَّ رَجُلاً قََالَ : يَا رَسُولَ اللهِ ، مَتَى السَّاعَةُ ؟ قَالَ : وَمَاذَا أَعْدَدْتَ لِلسَّاعَةِ ؟ قَالَ : لاَ ، إِلاَّ أَنِّي أُحِبُّ اللهَ وَرَسُولَهُ ، قَالَ : فَإِنَّكَ مَعَ مَنْ أَحْبَبْتَ.قَالَ أَنَسٌ : فَمَا فَرِحْنَا بِشَيْءٍ ، بَعْدَ الإِسْلاَمِ ، فَرَحَنَا بِقَوْلِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم : إِنَّكَ مَعَ مَنْ أَحْبَبْتَ. قَالَ : فَأَنَا أُحِبُّ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم ، وَأَبَا بَكْرٍ ، وَعُمَرَ ، وَأَنَا أَرْجُو أَنْ أَكُونَ مَعَهُمْ ، لِحُبِّي إِيَّاهُمْ ، وَإِنْ كُنْتُ لاَ أَعْمَلْ بِعَمَلِهِمْ. رواه أحمد (13419 و13886) ، وعَبْد بن حُمَيْد (1296) ، ومُسْلم (7520) .
قال الشاعر :
لا تنكرُ الأعداءُ معروفاً لهم * * * بمكارم لأكارم لم تجحد
حَدِّثْ ولا حرجٌ عليك بذكرهم * * * وأَعِدْ حديثَك ما استطعت وردّد
5- الاستفادة من خلاصة تجاربهم وعصارة فكرهم , وقال الإمام ابن الجوزي: \"واعلم أن في ذكر السير والتاريخ فوائد كثيرة، من أهمها أن يطلع بذلك على عجائب الأمور، وتقلبات الزمن، وتصاريف القدر، وسماع الأخبار، فالنفس تجد راحةً بسماع الأخبار، قال أبو عمرو بن العلاء : قيل لرجل من بكر بن وائل قد كبر وذهبت منه لذة المأكل والمشرب والنكاح؛ قيل له: أتحب أن تموت؟ قال: لا، قيل له: فما بقي لك من لذة الدنيا؟ قال: أستمع أخبار الرجال وأستمع العجائب\", ونقل عن أبي حنيفة رضي الله عنه: \"سير الرجال أحب إليَّ من كثير من الفقه\".المقري : أزهار الرياض في أخبار القاضي عياض 1/ 6.
قال الشاعر :
فحى أهلا بهم أهلا بذكرهم * * * الطيبين ثناء أينما ذكروا
أشخاصهم تحت أطياف الثرى وهم * * * كأنهم بين أهل العلم قد نشروا
فالصالحون إذا اجتمعوا ذكروا الله، والفجرة إذا اجتمعوا تذاكروا ما يقربهم من الشيطان، فذكر المعرضين غناء ومجون وسفه وغيبة ونميمة وفحش , وذكر الصالحين تسبيح وتحميد وتكبير وتهليل، قال الشاعر :
فتشبهوا إن لم تكونوا مثلهم * * * إن التشبه بالكرام فلاح
فأكثر من ذكر الصالحين حتى تتشبه بهم وتقتفي أثرهم وتنسج على منوالهم , وتحيا حياتهم , وتفوز معهم .


أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ وَأَنتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ أَفَلَا تَعْقِلُونَ  (44) سورة البقرة


ما احلى الجهاد فى سبيل الله ، اللهم ارزقنى الشهادة فى سبيلك وان تسيل دمائي بظفر دينك ودين نبيك محمد صلى الله عليه وسلم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المهدي والجماعات الاسلامية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفتن  :: منتديات الفتن :: معلومات وابحاث عن المهدي-
لوحة الشرف لشهر نوفمبر 2016
349 عدد المساهمات
301 عدد المساهمات
123 عدد المساهمات
68 عدد المساهمات
33 عدد المساهمات
12 عدد المساهمات
9 عدد المساهمات
4 عدد المساهمات
3 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
جميع الحقوق محفوظة
جميع الحقوق محفوظة لـكل مسلم
منتديات الفتن® www.alfetn.org
حقوق الطبع والنشر © 2016

منتدى الفتن