منتدى الفتن

منتدى اسلامي عام لأهل السنة والجماعة ويبحث في الفتن الحالية والمستقبلية وظهور المهدي وتحفيظ القرآن الكريم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
                                                                                               
                                                                                                                                                                                             
                                
   
 
                                                                                                                                                                                                                                                                                                          

شاطر|

ألتهاب المثانة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
كاتب الموضوعرسالة
ليان
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 20540


المشاركة رقم 1 موضوع: ألتهاب المثانة الإثنين 02 يونيو 2014, 6:56 am

ألتهاب المثانة

عدوى المثانة ، عادة تحدث نتيجة بعض أنواع البكتريا ، ينتج عنها التهاب المثانة. حوالي 85% من عدوى الجهاز البولي بسبب الإيشيريشيا القولونية E.Coli، بكتريا موجودة بشكل طبيعي في الأمعاء . الكلاميديا قد تسبب أيضاً أمراض المثانةفي النساء . البكتريا الناتجة عن تلوث البراز أو الإفرازات المهبلية قد تجد منفذاً إلى المثانة عن طريق المرور من الإحليل . التهاب المثانة يحدث بشكل أكثر في النساء عن الرجال بسبب قرب فتحة الشرج والمهبل والإحليل في النساء ، وأيضاً بسبب قصر الإحليل في النساء هذا إلى حد ما انتقال البكتريا من الشرج إلى المهبل والإحليل وبالتالي للمثانة. في الرجال البكتريا قد تصيب المثانة عن طريق الصعود في الإحليل أو عن طريق البروستاتا المصابة. بينما عدوى المثانةمعتادة في النساء فعدوى المثانة في الرجال تعد علامة على مشكلة خطيرة كالتهاب البروستاتا. التهاب المثانة يتميز برغبة ملحة لإفراغ المثانة. التبول متعدد المرات ومؤلم حتى بعد فراغ المثانة قد يوجد هناك رغبة للتبول مرة أخرى. البول له رائحة نفاذة كريهة وقد يبدو عكراً . الأطفال الذين يعانون من عدوى المثانة عادة يشتكون من ألم أسفل البطن وإحساس مؤلم بالحرقان أثناء التبول . قد يوجد دم في البول . بينما التهاب المثانة نفسه يعد مرضاً مزعجاً أكثر من كونه مرضاً خطيراً فهو قد يؤدي إلى عدوى بالكلية إذا تركت دون علاج. احتمالية حدوث عدوى بالمثانة قد تزيد بواسطة عدة عوامل منها الحمل، المعاشرة الجنسية ، استخدم الحاجز والأمراض العامة مثل البول السكري . احتمالية حدوث التهاب المثانةترتفع أيضاً إذا كان هناك خلل تركيبي أو انغلاق في مجرى البول يؤدي إلى تقليص التدفق الحر للبول أو أذا كانت العدوى السابقة قد أدت إلى ضيق في الإحليل . 
بعض الأعشاب التي تساعد في العلاج
- التوت البري ( الكرانبيري) هو أفضل علاج عشبي لعدوىالمثانة . عصير التوت البري يحمل خاصية إنتاج حمض الهيبيوريك في البول الذي يجعل البول حامضياً ويمنع نمو البكتريا . عناصر أخرى في التوت البري تمنع البكتريا من الالتصاق بجدار المثانة . أشرب ربع جالون من عصير توت بري يومياً. اشتر عصيراً صافياً غير محلى . إذا لم يكن عصير التوت البري النقى متوفراً ، فإن كبسولات التوت البري قد تحل محله. دائماً خذ ذلك مع كوب كبيرة من الماء . تجنب منتجات خليط عصير التوت البري التجارية ، هذا الأصناف تحتوي إلى حد ما على عصير توت بري نقي قليل ( أقل من 30% في بعض الحالات) . والكثير من شراب فركتوز القمح أو المواد المحلاة الأخرى. 
- أوراق البتولا هي مدر طبيعى للبول ويقلل بعض الألم المصاحب لعدوي المثانة الكوبية جيدة لتنبيه الكلى ويتدفق فيها الدم فيجعلها نظيفة . مدرات البول تساعد في تنظيف الجهاز البولي . عن طريق تسهيل إطلاق السوائل من الأنسجة ومدرات البول كذلك تساعد في التعافي من الإحساس الكاذب بالرغبة في التبول بسرعة وهي من الصفات الممزة لالتهاب المثانة. خليط من هذه الأعشاب عادة الأكثر فاعلية في تدفق الدماء للكلية ويساعد في تقليل الحاجة الملحة للتبول. 
- الجولدنسيل جيد لعدوى المثانة إذا كان هناك نزيف ، وهو الأكثر فعالية كعشب مضاد للميكروبات. 
- البوتشو جيد لعدوى المثانة مع إحساس بالحرقان أثناء التبول. 
- مستحضرات KB من Nature's Way و Sp-6 Cornsilk Blend من Solaray تركيبات عشبية لها أثر مدر للبول ويقلل انقباض المثانة . خذ كبسولتين مرتين يومياً. 
- جذور الخمطي تزيد حموضة البول مثبطة نمو البكتريا . اشرب ربع جالون من جذور الخمطى يومياً. هي تساعد في تقوية وتطهير المثانة. 
- عنب الدب ( يوفايورسي) . يستخدم في كميات صغيرة ويخفف مع الأنواع ألاخرى من شاي الأعشاب، يعمل كمدر للبول بسيط ومطهر هو فعال ضد الإيشيرشيا كولاي . 
- أعشاب اخرى مفيدة منها جذور الأرقطيون وتوت العرعر Juniper berries والكافا كافا وثمر الورد البري Rose hips. 
تحذير : عشب الكافا كافا قد يحدث دواراً . أذا حدث ذلك، فأوقف استخدامه أو قلل الجرعة. 

دور الفيتامينات في علاج ألتهاب المثانة. 
إضفاء الحموضة بفيتامين ج 
يعتقد بعض الأطباء في أن دفع توازن الرقم الهيدروجيني ( أى درجة الحموضة والقلوية ) للبول بعض الشئ نحو جانب الحموضة يساعد في العلاج عدوى المثانة بإبطائه لنمو البكتريا داخل المثانة . ويقول د. مولدوين :" بعض الأطباء يصفون مكملات فيتامين ج من أجل هذا الغرض " . ويضيف أنه من غير الواضح حتى الآن كيف يؤدي فيتامين ج هذا المفعول ولا توجد دراسات تبرهن عليه ، غير أنه على ما يبدو يفيد النساء . يقول د. مولدوين :" فيتامين ج أيضاً قد يوصف للنساء اللائي يتناولن عقاراً مطهراً للبول مثل ميثينامين مانديلات (Uroqid –Acid) أو الميثينامين هيبورات (Hiprex) ، والذى يحقق أقوى مفعول له عندما يكون البول حمضياً . وتوصف هذه العقاقير في الغالب كعلاج طويا الأمد لمنع تكرار الحالة أو حالات العدوى المقاومة للمضاد الحيوي .
الأطباء الذين يصفون فيتامين ج للوقاية من عدوى المثانة أو لعلاجها عادةً ما يوصون بجرعة يومية تبلغ 1000 ملليجرام وربما كان عليك أن تتناولي 14 ثمرة برتقال يومياً حتى تحصلي على هذا القدر . وفي الواقع أن البرتقال وعصير البرتقال ليساً أفضل مصادر فيتامين ج في تلك الحالة ، وليس هذا فقط لأنك قد تصابين بالفزع من حجم عصير البرتقال الذي يتعين عليك احتساؤة.تقول د. كريستين هوايتور ( رئيس قسم المسالك البولية بمستشفى الخريجين بفيلادلفيا وإحدى المشاركات فى تأليف كتاب (Overcoming Bladder Disorder) مفسرة ذلك :" نظراً للأسلوب الذى يمثله به جسدك غذائياً ، لا يعد عصير البرتقال وسيلة فعالة لإضفاء الحموضة على البول لديك ".يمكنك فحص حموضة البول لديك باستخدام شرائط معالجة كيميائياً بالنيترازين ، وهو نوع من ورق عباد الشمس المتاح في الكثير من الصيدليات . 
توصيات
- اشرب وفرة من السوائل خاصة عصير التوت البري. 
- اجعل الكرفس والمقدونس والبطيخ من ضمن طعامك. هذه الأغذية تعمل كمدرات طبيعية ومطهرات . عصير الكرفس والمقدونس أو مستخلصهما يمكن أن يشترى من متاجر الغذاء الصحي أو يصنع طازجاً في المنزل إذا كان لديك عصارة . 
- تجنب الفواكه الحمضية ، فهي تنتج بولاً قلوياً يشجع نمو البكتريا . زيادة كمية الحمض في البول تثبيط نمو البكتريا . 
- ابتعد عن الكحول ، الكافيين ، المشروبات الغازية ، القهوة،الشكولاتة، الأغذية المصنعة أو المكررة والسكريات البسيطة . الكميائيات في الطعام ، العقاقير والماء النقي لها أثر عكسي على المثانة. 
- قم بعمل صيام تطهير من يوم إلى ثلاثة أيام. 
- خذ ملعقتين صغيرتين من مسحوق القمح أو قرصين أو كبسولتين أسيدوفيلس مع كل وجبة. هذا مهم بشكل خاص إذا احتيج مضاد حيوي كعلاج. 
- خذ حماماً نصفياً حاراً لمدة 20 دقيقة ( يبقى فيه المرء نصفه الأسفل في الماء) الحمامات النصفية الحارة تساعد في ذهاب الألم المصاحب لالتهاب المثانة. Batherapy هو اسم منتج كوباً من الخل إلى الحمام النصفي ( أو لحمام ماء ضحل) مرة في اليوم . المرأة يجب أن تضع ركبتيها عالياً ، مبتعدة كل منهما عن الأخر لتسمح للماء بالدخول إلى المهبل . بادل هذا مع حمام من فصي ثوم مسحوقين أو كمية مساوية من عصير الثوم.
- استخدم منضحات الأسيدوفيلس كما هو مبين بجدول الغذيات . إذا صاحب التهاب المثانة التهاب مهبلي بادل ذلك بالنضح بخل عصير التفاح. 
- تجنب أخذ مكملات زنك وحديد أكثر من اللازم حتى الالتئام. أخذ أكثر من 100 مجم زنك يومياً قد يضعف الجهاز المناعي، والبكتريا تحتاج حديد للنمو . إذا حدثت عدوى بكترية، يخزن الجسم الحديد في الكبد والطحال والنخاع حتى يمنع نمواً أكثر للبكتريا. 
- لا تؤخر إفراغ المثانة. تأكد من أنك تبولت كل ساعتين إلى ثلاث ساعات أثناء الصحيان . 
- احفظ المناطق الجنسية والشرجية جافة ونظيفة . النساء يجب أن تنشف من الأمام للخلف بعد إفراغ المثانة أو التبرز . يجب إفراغ المثانة قبل وبعد التدريبات الرياضية والجماع، واغسلي المهبل بعد الجماع. 
- ارتدي ملابس داخلية قطنية وبيضاء وتجنبي الملابس الداخلية النايلون. 
- تحولي إلى ملابس جافة في أسرع وقت ممكن بعد السباحة، تجنبي الجلوس في ملابس العوم المبتلة. 
- لا تستخدمي ( رشاش العناية الشخصية النسائى) المنضخات المعبأة، حمامات الفقاعات، السدادات القطنية ، والفوط الصحية ، أو أوراق التنشيف المحتوية للعبير, الكيميائيات التي تحتويها هذه المنتجات قد تكون مهيجة. 
- إذا كنت تعانين من تعدد عدوي الجهاز البولي ، فاستخدمي الفوط الصحية أفضل من الحشو القطني. 
- إذا كان التبول مؤلما ولكن لا تستطيعين عمل مزرعة للبكتريا في المعمل إوقفي كل أنواع الصابون واستخدمي الماء فقط لتنظيف منطقة المهبل. بعض الأفراد يكونون حساسين للصابون . يفضل صابون طبيعي من متاجر الأغذية الصحية. 
- إذا كان هناك دم في البول ، فاستشير مختص الرعاية الصحية هذا قد يكون علامة لمشكلة أكثر خطراً تحتاج رعاية طبية
بعض الحلول لهذة المشكلة :ـ
عليك بتناول الكثير من السوائل هذه هي أهم نصيحة لسببين : الراحة والصحة. يقول د.كوهين :" بعض النساء ممن لديهن التهاب المسالك البولية ويشعرن بألم أثناء التبول يفكرن فى أنهن إذا لم يتناولن السوائل فلن تكون هناك حاجة للتبول وبذلك لن يشعرن بالألم ، ولكن ذلك هو أسوأ ما يمكنهن عمله ".

عليك بأخذ حمام دافئ يقول د. ريتشارد ج ماتشيا :" إن ذلك سوف يجلب الراحة من الألم للعديد من السيدات ، وإننى لا أعتقد أن هناك من بحث آلية ما يحدث عندئذ ولكن يبدو أن الحمام الدافئ يساعد عندما يكون هناك التهاب ".
تناول أسبرين أو أيبوبروفين يقول د. ماتشيا :" إنهما من مضادات الالتهاب ويساعدان العديد من الأشخاص ، فهما يقللان من التهاب المثانة وكلما قل الالتهاب قل الألم ".

تناول فيتامين ج يقول د. ماتشيا :" إن تناول حوالى 1000 ملليجرام يومياً من الفيتامين سوف يجعل البول حمضياً بالدرجة التى تجعله يتدخل فى منع نمو البكتريا ، هى فكرة جيدة عندما يكون لديك مشاكل مع الالتهاب أو إنه يعاود الحدوث دون وجود مساعدة طيبة ".
تحذير : بعض المضادات الحيوية التى توصف لالتهاب المثانةلا تعمل جيداً عندما يكون البول حمضياً ، لذلك عليك بإخبار الطبيب إذا كنت تتناول فيتامين ج كما يجب أن تخبرة كم تتناول من جرعات ، نعم إن فيتامين ج لا يعد ساماً ولكن 1000ملليجرام جرعة كبيرة ويجب أن تأخذة موافقة طبيبك عليها . 

طريقة التنظيف يقول الأطباء : إن التنظيف من الأمام إلى الخلف يساعد على منع تواجد الالتهاب ، ويعد التنظيف بالاتجاه الخطأ من أهم الأسباب الشائعة على وجود الالتهاب وتكرار الإصابة به .والأسلوب الصحيح يعد منطقياً فأنت تريدين أن تقومين بتحريك البكتريا من المهبل وليس نحوه .

عليك بالذهاب إلى التواليت قبل البدء فى علاقة حميمة يقول الخبراء : إن ذلك يساعد على إزالة البكتريا التى قد تكون موجودة بالمهبل والتى قد ترجع إلى المثانة ، أثناء هذه العملية .

عليك بالذهاب إلى التواليت بعد الانتهاء منها طبقاً لكلام د. ستاسكين هنا تبدأ مشاركة الرجل فى هذه الرحلة فقد يتمكن العضو الذكرى من إعادة البكتريا إلى المثانة . وإفراغ المثانةقد يؤدى إلى التخلص من هذه البكتريا .

يجب أخذ ديارفراجم ( diaphragm ) فى الاعتبار ( وهو أحد الوسائل الموضعية لمنع الحمل ) يقول د. ستاسكين :" لقد تم اكتشاف أن هذه الوسيلة تعد عنصراً أساسياً مشاركاً فى وجود التهاب المثانة وتكرار حدوثة .هناك حركتان آليتان تشاركان فى ذلك : البكتريا التى تتواجد فى الوسيلة نفسها والتى تذهب بعج ذلك إلى المهبل ، أو عندما تتدخل هذه الوسيلة فى عملية إفراغ المثانة وذلك يعنى : أن البكتريا الموجودة بالفعل لم يتم التخلص منها ".

عليك باستخدام الفوط الصحيحة بدلاً من السدادات القطنية يقول د. جوزيف كورير :" لا أحد يعرف بالتحديد ما هو السبب فى أن هناك بعض السيدات أكثر عرضة للإصابة بالالتهاب عن غيرهن ولكن سوء استخدام المهبل – سواء كان ذلك ناتجاً عن ممارسة العلاقة الحميمة أو استخدام وسائل وسائل منع الحمل الموضعية أو سدادات القطن – هو اكثر الأسباب المؤدية للالتهاب ". ويقول :" إننى أنصح مرضاتى اللاتى يعانين من الالتهاب المزمن أثناء فترة الحيض باستخدام الفوط الصحية بدلاً من السدادات القطنية ".
يجب أن تقومى بتغيير نوع ملابسك يجب أن تكون ملابسك الداخلية مصنوعة من القطن لكى تحتفظ بالجسم جافاً ، كما يجب تجنب ارتداء البنطلون شديد الالتصاق بالجسم والذى لا يسمح بالتهوية والهدف من كل ذلك هو الحفاظ على النظافة .
منقول 


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ألتهاب المثانة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفتن  :: المنتديات الصحية :: العلاج بالطب البديل-
لوحة الشرف لشهر نوفمبر 2016
269 عدد المساهمات
252 عدد المساهمات
100 عدد المساهمات
66 عدد المساهمات
32 عدد المساهمات
10 عدد المساهمات
7 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
1 مُساهمة
جميع الحقوق محفوظة
جميع الحقوق محفوظة لـكل مسلم
منتديات الفتن® www.alfetn.org
حقوق الطبع والنشر © 2016

منتدى الفتن