منتدى الفتن

منتدى اسلامي عام لأهل السنة والجماعة ويبحث في الفتن الحالية والمستقبلية وظهور المهدي وتحفيظ القرآن الكريم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول


شاطر|

كشف المعلومات الحساسة على الإنترنت يفيد المحتال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
كاتب الموضوعرسالة
الجنة دار السعادة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة
كبار الشخصيات ومستشارة لشئون الادارة


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 55097



المشاركة رقم 1 موضوع: كشف المعلومات الحساسة على الإنترنت يفيد المحتال الإثنين 02 سبتمبر 2013, 3:21 am

يخزن الناس على شبكة الانترنت معلومات شخصية وعملية حساسة، مثل أرقام البطاقات الشخصية، والبيانات الطبية، ومعلومات تجارية واخرى مرتبطة بالعائلة أو العمل، وبيانات بنكية بالإضافة لنسخ عن فواتير، كل ذلك يتم وضعه على الشبكة العنكبوتية من دون أي تفكير، وحتى من دون تشفير عملية الدخول.. وكل هذا يلعب لمصلحة الفضوليين، والمحتالين على أنواعهم أيضا.
كثيرون من مستخدمي الانترنت ليسوا مهتمين أبداً بمسألة حماية معلوماتهم الشخصية الحساسة، فهم يخزنون معلومات شخصية قد لا يذكرونها حتى لزوجاتهم ولأقرب الناس إليهم. كما ان موظفي الشركات والإداريين المختلفين يخزنون وثائقهم العملية التي يمكن أن تحتوي على معلومات يستفيد منها الآخرون، بمن فيهم المنافسون، ويمكن أيضاً العثور على لائحة بأرقام الهواتف وقاعدة بيانات الفواتير.
«يريد الناس تسهيل عملهم، ولذلك يقومون بارسال تلك البيانات أو تخزينها بهدف إعادة سحبها لاحقا. وهم بذلك لا يدركون حجم المخاطر الماثلة»، كما يفيد خبراء في شؤون سلامة وأمن الانترنت، ويستخدمون قناة غير مؤمنة بالشكل المطلوب لكي يسحبوا من خلالها المعلومات المطلوبة. هذا الأمر يستغله أيضا المحتالون ويسحبون المعلومات التي يرغبون بها لإساءة استخدامها.
يمكن للمرء أن يقضي فترات طويلة للاطلاع على الوثائق الحساسة التي لم يتم تشفيرها. وإذا وقعت هذه الوثائق بيد المحتالين، فان ذلك يمكن ان يساعدهم على سحب الأموال من أرقام الحسابات، أو ممارسة الابتزاز وتدمير المنافسين.
حتى الشركات لا تهتم، في ما يخص الأمن، إلا بموضوع الفيروسات التي قد تصيب اجهزة الكمبيوتر، لكنها تتجاهل تسرب البيانات. لا يتم الحديث حول هذا الأمر إلا قليلاً، فالشركات المصابة تفضل ابقاء الأمر سريا وعدم تعميمه حرصا على سمعتها. الحل لذلك يتمثل ببرنامج خاص يتم تركيبه في الكمبيوتر، ولا يسمح للموظفين بارسال او نقل البيانات الحساسة للشركة من اجهزة الكمبيوتر، فالخبرة المسروقة من خلال هذه الطريقة يمكن ان تدمر الشركة تماماً وتعرّض مصداقيتها للخطر.
ووفق الخبراء، يمكن الاستفادة مادياً من البيانات المسروقة. وهناك رغبة كبيرة في الحصول على قاعدة بيانات تضم أرقام بطاقات الدفع. يمكن أيضا اساءة استعمال الاسم ارتباطا برقم الحساب المصرفي والعنوان البريدي الالكتروني. «يعلم مرتكب الجناية في أي مصرف انه يوجد رقم حساب الشخص المعني، ويحاول من خلال ذلك وعبر الايميل لفت نظره الى موقع مزيف للمصرف والحصول منه بهذه الطريقة على اسم المستخدم والكلمة السرية للمرور». هذه الطريقة تعرف بوصف «فيشينغ - Phishing».
ان الشركات والاشخاص الذين يتعاملون بخفة مع المعلومات عن اشخاصهم قد يدفعون ثمناً، وربما غالياً.. وهذا يحصل كثيراً يومياً حول العالم.


منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كشف المعلومات الحساسة على الإنترنت يفيد المحتال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفتن  :: منتديات منوعة :: منتديات منوعة :: المنتدى الثقافي-
لوحة الشرف لشهر نوفمبر 2016
130 عدد المساهمات
68 عدد المساهمات
45 عدد المساهمات
35 عدد المساهمات
15 عدد المساهمات
3 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
1 مُساهمة
جميع الحقوق محفوظة
جميع الحقوق محفوظة لـكل مسلم
منتديات الفتن® www.alfetn.org
حقوق الطبع والنشر © 2016

منتدى الفتن