منتدى اسلامي عام لأهل السنة والجماعة ويبحث في الفتن الحالية والمستقبلية وظهور المهدي وتحفيظ القرآن الكريم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
                                                                                               
                                                                                                                                                                                             
                                
   
 
                                                                                                                                                                                                                                                                                                          

شاطر|

من بدأ بنقض عرى الدين ؟ ولماذا ؟! (هام جدا) !!!!!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
زمزم
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 49


المشاركة رقم 16 موضوع: رد: من بدأ بنقض عرى الدين ؟ ولماذا ؟! (هام جدا) !!!!!! الأربعاء 22 مايو 2013, 3:08 am

‏​‏​انا استغرب ممن يقول نحفظ السنتا عن الخوض فيما جرى وكان القضيه انتهت بموتهم خطاء يزيد خلف لنا ملك يورث نعاني منه الى يومنا هذا اكثر اناس مستفيدين من التعتيم وعدم الخوض في هذيه القضيه هم حكام عصرنا من ورثو الحكم أبا عن جد هل اذا قلنا ان من قاتل علي رضي الله عنه وارضاه قد أخطاء يعني هذا اننا نبيح دماء إخواننا في الشام عجبا لمنطق هؤلاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو مصعب المدني
عضو متألق
عضو متألق


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 1008


المشاركة رقم 17 موضوع: رد: من بدأ بنقض عرى الدين ؟ ولماذا ؟! (هام جدا) !!!!!! الأربعاء 22 مايو 2013, 3:33 am

اختي الفاضلة طيب ماهو المطلوب منا كمسلمين قرأنا قصة عمرها 1400 سنة هل نفعل مثل الشيعة ونلطم صدورنا وننادي بخلافة الحسين والانتقام من قتلته ام نبني حسينية نتقرب الى الله بحب الحسين فيها فاذا كان اليزيد فاسقا واخذ الحكم بالقوة حتى لو من ابو بكر الصديق فما هو المطلوب منا نحن في هذا العصر
هي قصة وانتهت بمقتل الحسين رضي الله عنه وقد تولى الحكم يزيد وحصل ماحصل في عهده وتاسست الدولة العباسية ثم من بعدها الدولة العثمانية ثم انتهت وهانحن نرى انتهاء الحكم الجبري في المنطقة الذي تبدا بعده علامات الساعة الكبرى
فما المطلوب منا في هذا العصر بعد ان انتهت القصة منذ مايقارب 14 قرن وقد اصبحوا اصحابها جثث وتراب فهل المطلوب شتم يزيد في كل مناسبة ام المطلوب البحث عن قتلته والانتقام منهم ام الانتقام من احفادهم ان وجدناهم ام تريدون منا ان نجتث من على الارض كل من يثبت نسبه الى يزيد بن معاوية.

قد اخطا يزيد نعم قد اخطا خلاص انتهى الموضوع وكل شخص يصلح حصانه(اقصد سيارته)

الخطا هو ان نرى مايحصل في الشام ومازلنا نتحدث عن يزيد والحسين بل ونستميت في الدفاع عن احدهم بل نبحث عن كل مايدينه طيب ومالفائدة من هذا البحث
نعم هو يثرينا بعلوم جديدة ولكن ليس بهذه الطريقة التي تجعلني استميت في الدفاع عن الحسين رضي الله عنه
فيكفيه فخرا انه سيد شباب اهل الجنة وهذا قول النبي صلى الله عليه وسلم واليزيد حارب حفيد رسول الله صلى الله عليه وسلم فهل نكفره ونخرجه من ملة الاسلام فاذا كان هذا مطلبك فعليك ان تاتي بالدليل على ان قتل الصحابة هو مخرج من الملة الاسلامية
فيزيد كان فاسقا وسكيرا على كلام اهل العلم ولكن لم يكفروه ولم يقل احدا منهم بانه كافرا لانه سفك دماء المسلمين
فهل ارتحتم الان ام ان مطلبكم البحث عن قبيلة يزيد بن معاوية وقتالهم لان جدهم قد قاتل حفيد النبي صلى الله عليه وسلم منذ 1400 سنة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زمزم
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 49


المشاركة رقم 18 موضوع: رد: من بدأ بنقض عرى الدين ؟ ولماذا ؟! (هام جدا) !!!!!! الأربعاء 22 مايو 2013, 4:37 am

المطلوب منا اخي ان نعلم من المظلوم ومن الظالم ان نعلم من كان المخطئ ومن كان الصائب وليس كما اسلفت ان الحسين كان على خطئ بماذا اخطئ الحسين بانه وقف بوجه من اراد نقض عروة من عرى الاسلام
المطلوب من ان لا نكون بكالبغبغاوات نردد ميقال لنا دون التمحيص ودون التحري والبحث عن الحقيقه
بالله عليك اخي الكريم على ماذا نترضي على يزيد هل على تركه لقتلت الحسين لن اقول انه امر بقتله ولكنه لم يعاقب القتله وهل نترضى عليه على نقضه لعروة من عرى الاسلام ام نترضى عليه بما فعله باهل المدينه الم تعلم مافعله باصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟؟

اخي القضيه ليست قضية تكفير وانتقام كما تقول القضيه ان لاناس مصلحه في اخفاء حقيقه ماجرى وحقيقة من المخطئ ومن معه الحق لكم يحزنني ان اراكم تخطئون حفيد رسول الله وهو من كان على الحق ومن ظلم وتجي تساويه بمن ظلمه اليس من العدل ان نبين لناس حقيقة ماجرى اما ان تقولي نبني حسينيات ونلطم الصدور فاقولك الحمدلله الذي اخرجنا من الظلمات الى النور الحمدلله الذي ارسل لنا نبيه رحمة للعالمين فقد ادى الامانه ونصح الامه وتركنا على المحجه البيضاء لا يزيغ عنها الا هالك فنعوذ بالله ان ان تزيغ قلوبنا ونعوذ بالله من الضلالة بعد الهدى
اما قولك ان نبحث عن قبيلة يزيد وقتالهم فاقولك ( ولا تزر وازرة وزر اخرى )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زمزم
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : انثى

عدد المساهمات : 49


المشاركة رقم 19 موضوع: رد: من بدأ بنقض عرى الدين ؟ ولماذا ؟! (هام جدا) !!!!!! الأربعاء 22 مايو 2013, 4:42 am

اما مايحدث فالشام وفي كل بلداننا الاسلاميه فهذي نتائج وبركات الحكم المورث
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أحمد 2013
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 61


المشاركة رقم 20 موضوع: رد: من بدأ بنقض عرى الدين ؟ ولماذا ؟! (هام جدا) !!!!!! الأربعاء 22 مايو 2013, 10:35 am


مرة أخرى ، عودوا إلى أقوال الرسول بشأن الحكم

نحن هنا لا نناقش إيمان معاوية ويزيد ولا
عبادتهما ، بل نناقش موضوع الحكم أو سُنن الحكم
( أي القواعد الكبرى
الحاكمة لقضية الحكم من حيث الوصول إليه وإبقائه بيد الأمة أو الاستثئار به
وتحويله إلى ميراث عائلي
).


هذه هي أوضح قضية في تاريخنا الإسلامي . ولا
يوجد على الإطلاق قضية أخبرت عنها الأحاديث النبوية مثل التحول الذي حدث في
عهد بني أمية بتحويل الخلافة إلى مُلك

- عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين عضوا عليها بالنواجذ وإياكم ومحدثات الأمور
- تكون خلافة راشدة ثم يكون ملكاً عضوضاً
- الخلافة ثلاثون سنة ثم يكون ملكاً
- الخلافة في أمتي ثلاثون سنة ثم ملك بعد ذلك
- عمار يدعو الفئة الباغية إلى الجنة وتدعوه إلى النار
- أول من يغير سنتي رجل من بني أمية
- تنقض عرى الإسلام عروة عروة فأولهن نقضاً الحكم
- يهلك أمتي هذا الحي من قريش

أعطوني قضية واحدة أنبأت عنها الأحاديث مثل قضية الانحراف السياسي . وإذا
كانت أهمية التحول الذي سيطرأ على الحكم قد بلغت حد توصيف مستقبل الأمة من
خلال تعريف نظامها السياسي ( تكون خلافة راشدة ... ثم ملكاً عضوضاً ... ثم
ملكاً جبرية .... ثم خلافة راشدة ) فهل يصح التهوين من كل الأحاديث التي
سلطت أشد الأضواء الكاشفة على مرحلة الانحراف التي حدثت بتحويل أمر الأمة
إلى شأن عائلي يورثه الأب لابنه كما يتم توريث الأموال والمقتنيات الخاصة
؟!

الرسول الكريم يقول عن سنة الخلفاء الراشدين ( وقد خص الخلفاء تحديداً لأنه يقصد الشأن السياسي ) عضوا عليها بالنواجذ ، ثم يقول " وإيـــــــــاكم ومحدثات الأمور . أي احذروا تغيير سنة الخلفاء .

المُلك يغير قواعد الحكم ويعطل المستويات العليا للشورى والعدل ويحول أمانة
الحكم والوظائف إلى غنيمة . ومنذ عهد بني أمية أصبح السيف و " مُلك "
الأهل والأقارب هما الطريقتان الوحيدتان للوصول إلى الحكم والحفاظ عليه ،
أما الأمة فأصبحت خارج معادلة الحكم .

أصبحت أبرز وأهم مؤهلات الحاكم هي النجـاح في اغتصاب وإلغاء إرادة الأمة أو حمل شهادة الانتساب إلى العائلة الحاكمة .
أصبحت الوسيلة الوحيدة لانتقال الحكم هي توريثه للأبناء وأفراد العائلة ، أو نجاح عائلة جديدة في اغتصاب إرادة الأمة .
لم يعد أمر المسلمين شورى بينهم بل أصبح بيد العائلات الحاكمة وأصبح الخوض
في الشؤون السياسية بما يخالف هوى الحاكم من المحرمات والمحظورات .
أصبح المعيار الأول للوصول إلى المناصب هو الولاء وليس الكفاءة . وبالطبع
فإن الولاء موجود بصورة تلقائية وناجزة لدى الأقارب والمنتفعين والوصوليين .

ما عاد الحاكم يُسأل الحاكم عما يفعل ولا تنطبق عليه وعلى معظم المقربين منه بعض أحكام الشريعة وقواعد العدالة .
أصبح كل من يخرج عن " تقديس " الأسر الحاكمة مهدداً بالقمع والملاحقة أو التهميش والتجاهل .
أصبح الحاكم في مكانة " صنمية " لا مكان فيها لغير الإشادة به وتعظيمه ومدحه والخضوع له .
أصبح بيت المال أحد الأسـرار التي لا يكاد يعرف تفاصيلها سوى العائلة الحاكمة وبعض من يرتبط بها .

هذه هي سُنن المُلك مهما وجد من استثناءات عارضة تؤكد القاعدة ولا تنفيها .
ولذلك قال الرسول الكريم " يهلك أمتي هذا الحي من قريش " رواه البخاري
ومسلم ، لأنه متى ما وقع الناس تحت أسر المُلك فإنهم يحتاجون إلى ما يشبه
المعجزات للتحرر من أسره . وهانحن منذ عهدهم نعيش تحت أسر المُلك العضوض ثم
الجبري . ولو تأملنا أهم قضية ترتبط بالمهدي فسنجد أنها تدور حول التغيير
السياسي واجتثاث ثقافة المُلك وذرائعه وإماتة سننه وإحياء سنن الشورى .
وإلا كيف سيعود الأمر إلى سنن الخلافة الراشدة ؟!


مرة أخرى ، دعوكم من الأقوال التي ظهرت تحت ظلال السيوف أو في إطار التكيف
وإصلاح ما يمكن إصلاحه ، وعودوا إلى أحاديث الرسول المتعلقة بالمستقبل
السياسي للأمة
. وعندها لن تجدوا تحولاً جذرياً في حياتها السياسية مثل
تحول المُلك
، ولن تجدوا أحاديث تخص أي شأن مستقبلي مثل الأحاديث التي تخص
التحول السياسي الذي أحدثه بنو أمية .


___________________________
اقتباس :

السؤال الاهم هو :

فما الداعي من اثارتكم لها الان ؟!
ولمصلحة من تثار هذه القضيه هذه الايام في المنتديات ؟!
أخي الوائلي .. إذا تم استيعاب ماسبق فإن الحديث حول التغيير السياسي واجتثاث ثقافة الملك وذرائعه وإماتة سننه وإحياء سنن الشورى ماكان ينبغي تجاوزه إلى غيره عبر تلك القرون الماضية .. بل إنه مع هذا الربيع العربي (حتى ولو لم يحقق كل ماتتمناه الأمة) أصبح من الواجب تجديد الحديث عنه وتنبيه الأمة إلى حقوقها التي اغتصبتها العصابات السياسية الحاكمة .






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أحمد 2013
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 61


المشاركة رقم 21 موضوع: رد: من بدأ بنقض عرى الدين ؟ ولماذا ؟! (هام جدا) !!!!!! الأربعاء 22 مايو 2013, 10:47 am


الأخوة الكرام
ما معنى الحديث المتفق عليه " يهلك أمتي هذا الحي من قريش " ؟!!.

وما معنى " أول من يغير سنتي رجل من بني أمية " ، إذا فهمناه في ضوء كل الأحاديث الأخرى " عليكم بسنتي وسنة الخلفاء وإياكم ومحدثات الأمور " " تكون خلافة راشدة ثم يكون ملكاً " " تكون خلافة ثلاثين عاماً ثم ملكاً " " الفئة الباغية تدعو إلى النار أو إلى سبب من أسبابها "

هذه هي سنن المُلك . وإلغاء الشورى يلغي كل حقوق الأمة في عالم السياسة والحكم ، وتحويل تلك الحقوق التي هي للأمة إلى شأن عائلي يورث للأبناء ينعكس على كل حياة الأمة الدنيوية فيما يتعلق بالسياسة والحكم .

أما تنازل الحسن رضي الله عنه فهذه تحسب للحسن الذي قدم مصالح الأمة ولم يقل هذا ميراث أبي وجدي ، خصوصاً وقد تضمن الصلح اتفاقاً على أن يعود الأمر إلى المسلمين .

وأما من يزعم بأن معاوية خشي على الأمة بعده فورثها لابنه ، فهذا أشبه باحتجاج الشيعة بأن الرسول أراد أن يرشد الأمة فأوصى بها لابن عمه .

هذه كلها حجج ضد سنة الرسول بعدم الوصية لابن عمه ، وسنة أبي بكر بعدم توريث أبنائه ، وسنة عمر بعدم توريث أبنائه ... وسنة بقية الخلفاء . وقد قال الرسول الكريم " عليكم بسنتي وسنة الخلفاء عضوا عليها بالنواجذ ، وإياكم ومحدثات الأمور .

لن تعود الأمة إلى الخلافة الراشدة ولن ينتهي المُلك العضوض والجبري إلا
إذا وقفت الأمة عند أحاديث الرسول وجعلتها فيصلاً في الحكم على سُنن الحكم
وتحولاته وأعادت وزن الأشخاص والحكم عليهم في ضوء ما أرشدت إليه أحاديث
الرسول الكريم .
منقول

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو مصعب المدني
عضو متألق
عضو متألق


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 1008


المشاركة رقم 22 موضوع: رد: من بدأ بنقض عرى الدين ؟ ولماذا ؟! (هام جدا) !!!!!! الأربعاء 22 مايو 2013, 1:21 pm

ساقول الان راي الخاص في الموضوع:

اذا كانت الدولة الاموية قد طبقت شرع الله الصحيح في المسلمين فاهلا وسهلا بها وكان على الحسين رضي الله عنه الا يخرج عليها الا اذار راى منكرا كنشر الخمور وعدم اقامة شعائر الاسلام فهنا يجب عليه وعلى جميع المسلمين ان يقاتلوا هذا الحاكم حتى يسلم الحكم وانا مع معاوية بن ابي سفيان ويزيد في نقل الحكم الى الابناء او الاخوان (الحكم الوراثي)

فعمر بن خطاب ثاني الخلفاء الراشدين ومن اقوى رجال الاسلام قتل وهو يصلي بين المسلمين وهذا درس للملوك ان لايطمانوا على انفسهم كون انهم صالحين فهناك من يريد قتلهم ولهم اعداء كثير ووجب وضع حراسة خاصة بهم وهذا مالم نشاهده في خلافة عثمان بن عفان رضي الله عنه فهو قد قتل ايضا وايضا علي بن ابي طالب رضي الله عنه قد قتل وهذه معناه وجود خلل كبير في حراسة الخلافة والجيش وليس في الخليفة
فكل مااختار المسلمين خليفة قتل هذا وهم من اكابر المسلمين وافضلهم عند الله سبحانه وتعالى
فكان يجب تغيير نظام الحكم الى حكم ملكي وراثي حتى يخاف الاباء من اندثار حكمهم ويخاف الابناء ايضا من اندثار هذا الحكم فيضعوا العراقيل امام الاعداء او امام جهلة المسلمين الذين يقتلوا الخلفاء لمجرد الرشوة او ان بهم نفاق باطن فكان يجب تغيير النظام الى حكم ملكي وراثي لايصل به الاعداء الى الملك او الخليفة وهذا ماشاهدناه في خلافة معاوية بن ابي سفيان فهو لم يقتل مثل الخلفاء الراشدين ولا ابنائه الى ان اصبحت الفتن تحدث بين الاخوة واولاد العم ليحصلوا على الملك .
فمادام هؤلاء الخلفاء قد حكموا شرع الله سبحانه في المسلمين ونشروا الاسلام الى ان وصل حدود اروبا واندونسيا والاندلس فاهلا وسهلا به من حكم ملكي وانا معه قلبا وقالبا

ليس تمسكا براي ولكن انظروا الى خرائط الدولة الاموية والعباسية واين وصل الاسلام في عهدهم فهم على خير ولم يكونوا على ضلالة حكام هذا الوقت

ثانيا لافرق عندي ان يحكم الحسين رضي الله عنه او غيره من المسلمين المهم ان يكون الخليفة يطبق القران والسنة في المسلمين ويغزو بلاد الكفار ويدافع عن المسلمين في شتى بقاع الارض

ثالثا كما اسلفت كان يجب تغيير نظام الحكم فقد قتل ثلاثة من الخلفاء وهم من افضل الخلق عند الله سبحانه وتعالى فكيف لو حكم شخص غيرهم لابد انه سيقتل وسيظل المسلمين كل سنة يغيروا خليفة جديد
فكان يجب تغيير نظام الحكم الى حكم ملكي وراثي المهم ان يطبق شرع الله
فلا فرق بين ملك او خليفة الا بتطبيق الشرع

هذا راي الخاص بعد قرائتي للموضوع وكما قلت ليس تمسكا براي ولكن لم نسمع مايعيب الدولة الاموية او العباسية او حتى العثمانية الا في نهاية حكم كل دولة منهم واما البدايات فقد كانوا يطبقوا شرع الله وهذا هو المهم في الحكم
وجزاكم الله خير.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أحمد 2013
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 61


المشاركة رقم 23 موضوع: رد: من بدأ بنقض عرى الدين ؟ ولماذا ؟! (هام جدا) !!!!!! الأربعاء 22 مايو 2013, 1:58 pm

اقتباس :
فكان يجب تغيير نظام الحكم الى حكم ملكي وراثي حتى يخاف الاباء من اندثار
حكمهم ويخاف الابناء ايضا من اندثار هذا الحكم فيضعوا العراقيل امام
الاعداء او امام جهلة المسلمين الذين يقتلوا الخلفاء لمجرد الرشوة او ان
بهم نفاق باطن فكان يجب تغيير النظام الى حكم ملكي وراثي لايصل به الاعداء
الى الملك او الخليفة وهذا ماشاهدناه في خلافة معاوية بن ابي سفيان فهو لم
يقتل مثل الخلفاء الراشدين ولا ابنائه الى ان اصبحت الفتن تحدث بين الاخوة
واولاد العم ليحصلوا على الملك .

أخي الكريم .. هل تعي ماتقول ؟!

إذا
تأملت الإيحاء العام
لقيم الدين وتجربة الخلفاء الراشدين
فإنك

تستطيع الخلوص
إلى أنه لا
شرعية للوصول إلى الحكم عن طريق قهر
المجتمع

وإكراهه وفرض
السلطة عليه
.
أما في ظل الفصل بين الدين والسياسة الذي
حدث

منذ عهد بني
أمية فإن
الوسيلة الوحيدة للوصول إلى الحكم هي
القهر

والإكراه وفرض
السلطة على
المجتمع !!


نصوص الوحي وقيم الدين وتجربة الخلفاء
الراشدين
تقول بأنه يجب أن يكون هناك سيادة كاملة
للشريعة

وقواعد العدل
والمساواة ،
أما في ظل الفصل بين الدين والسياسة
فهناك

تطبيق طبقي
للشريعة
.
التطبيق الذي أعلن
الرسول

صلى الله عليه
وسلم بأنه
السبب في هلاك الأمم من قبلنا !!

الوحي يصف المؤمنين بأن أمرهم شورى بينهم ، أما في ظل الفصل بين الدين والسياسة فأمر
المسلمين
لا ينبغي ولا يجوز أن يكون شورى بينهم ، بل
يجب

أن يكون حكراً
على هذا

البابا السياسي
المسمى

الحاكم !!

قيم الدين وتجربة الخلفاء الراشدين تقول بوجود
بيت

مال للمسلمين لا
يجوز

التعدي عليه ، أما في ظل الفصل بين الدين والسياسة فبيت مال المسلمين يجب
أن

يكون للحاكم
وليس لأحد حق
السؤال عن المال العام أو الحديث عنه !!

الآن ، هذا الفصل
الحقيقي

والهائل بين
الدين وبين
السياسة وشؤون المجتمع لا يكاد يحتل في وعينا
أية

أهمية تذكر ،
لعدة أسباب
من أهمها :

-
أن الانحرافات التي حدثت كان يجند لها
فقهاء

وأشباه فقهاء
يضفون عليها
الشرعية ويلتمسون لها الأعذار ، خصوصاً
وأن

الشأن السياسي
بطبعه يقبل
الاجتهاد والتأويل وتعدد الألوان ويسهل فيه
تزييف

الوعي والتجهيل
والمناورة

.


أن
عقلية التقليد التي
ترسخت على مدى قرون
عديدة

تسمح بقبول أعظم
وأخطر

الانحرافات
مادام الناس
يتشربونها وينشئون عليها منذ الصغر .

-
أن ثقافة الاستبداد والحكم المطلق هي
الثقافة

العامة لدى
البشر على
امتداد معظم فترات التاريخ ، وهي تنسجم
مع

الوعي التلقائي
البسيط

ومع الثقافة
العشائرية
والقبلية والبدوية .


[b] أن ثقافة الفصل
بين

الدين وبين
السياسة وشؤون
المجتمع العامة كانت الثقافة الوحيدة
المسموح

بها منذ عهد بني أمية
إلى

أن انهارت
الدولة

العثمانية . وإن نظرت إلى كتب التراث فإنك
ستجد

الألوف
المؤلفة من المصنفات التي كتبت
حول

المعاملات
المدنية ،
وستجد أنهم قد خاضوا في تفاصيل تلك
المعاملات
ودقائقها وأسرارها ، بل ستجد أنهم
يتجاوزون
الواقع ويخوضون في الفرضيات إلى حدود
تستدعي

ضرب بعض الأمثلة
المضحكة

أو غير
المعقولة
.

إن نظرت إلى
موضوعات

الأحوال الشخصية
فستجد

وضعاً مماثلاً .
وحتى إن

نظرت إلى
موضوعات العبادات فستجد
عدداً

هائلاً من
المصنفات
والاجتهادات والتفريعات والافتراضات ، وقد
يتعلق

ذلك بمسائل ضيقة
ومحدودة

مثل الوضوء
والنجاسة
والغسل والطهارة . ستجد تفصيلات تفوق حدود
الخيال

، وستجد أن هذه
الموضوعات
أشبعت بحثاً وأنهم وصلوا
بها إلى ما يزيد عن
درجة

الإشباع وأصبحوا
يخوضون

في فرضيات أقرب
إلى الترف
الفكري .
بل إنك إن نظرت إلى أمور العقيدة فستجد أن
تاريخنا

عرف ملحدين مثل
ابن

الراوندي وغيره ، وأن لهم العديد من المصنفات
وأن

الكثيرين قد
ردوا عليهم
وأداروا حواراً
واسعاً
حول قضايا الإيمان والكفر ووجود الله أو عدم
وجوده
.
ستجد أن أعظم
القضايا

التي أخذت وقت
المفكرين
والفلاسفة والعلماء واستغرق بحثها العديد
من

القرون هي قضية
الغيب غير
الدنيوي والتوافق أو التناقض بين العقل
والنقل

، وستجد أن
صراعاً هائلاً
دار حول قضية مغرقة في حساسيتها مثل قضية
خلق

القرآن !!.

وفي مقابل كل هذا النشاط والغلو في الاجتهاد
بشأن

المعاملات
المدنية

والأحوال
الشخصية

والعبادات
والإيمان
والكفر وصورة عالم الغيب ستجد أن هناك منطقة
محرمة

وملغومة ومهلكة
ومقفرة

إلا من تسويغ الاستبداد وأهله وهي منطقة السياسة . ستجد أن أبسط الآراء المعارضة على هذا
الصعيد

قد أودت
بأصحابها إلى
القبور أو السجون وسائر أنواع الأذى ، حتى
وإن

كانوا أئمة بوزن
الإمام

مالك الذي أوذي
بسبب

إعلانه بأنه ليس
على

المكرَه بيعة .
وهناك

دائماً فقهاء
بلاط يسوغون
الاستبداد ويعدون الفتاوى والحملات بوجه كل من
يدعو

إلى الإصلاح .

لكل هذه الأسباب فإن استبعاد قيم الدين
الكبرى

من ميدان
السياسة وشؤون
المجتمع العامة لم يعد غريباً أو مدعاة
للتساؤل

.

[/b]


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
القديم
عضو نشيط
عضو نشيط


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 184


المشاركة رقم 24 موضوع: رد: من بدأ بنقض عرى الدين ؟ ولماذا ؟! (هام جدا) !!!!!! الخميس 23 مايو 2013, 7:31 am

السلام عليكم
يا اخوان والله اعلم ربما نحن اصبحنا على اعتاب الخلافة الثانية وانتم مازلتم تختلفون من الاحق بالخلافة الاولى او الملك هل هو الحسين ام يزيد
محبة ال البيت تستوجب منا الامتثال لاوامر الله والتحلي بصفات اهل البيت الكرام من صدق وامانة وشجاعة واخلاق حميدة لا ان نناقش قضية نحن لم نكن شاهدين عليها في وقتها
لا اريد ان اعرف عن قاتل الحسين رضي الله عنه شيئ فهو شهيد وله مكانته عند الله ولا اريد ان اعرف شيئا عن يزيد ان كان ان كان له يد في القضية ام لا لانني اعرف ان ذلك لن ينفعني امام الله انما ما سينفعني هو العمل الصالح واكمال مسيرة النبي والصحابة بتاسيس دولة الاسلام القوية دولة العدل الالهي في زماننا
فهذا ما سيسالنا الله عنه يوم القيامة ولن يسالنا عن امر نحن كنا في عالم الغيب عند وقوعه
فهاهو نبينا عيسى عليه السلام يبرئ نقسه امام الله يوم القيامة عن عالم الغيب الذي لا علم له به
فلما توفيتني كنت انت الرقيب عليهم وانت على كل شيئ شهيد
ونحن لن نضع انفسنا مكان الله عز وجل يوم القيامة لنحاسب الخلق
والله عز وجل سيحاسبنا يوم القيامة عن امتثالنا لسنة نبيه والسلف الصالح ولن يحاسبنا عن بغضنا ليزيد اوشتمه بدعوى محبة ال البيت
وساقول معاوية رضي الله عنه فهذا ينفعني كاحسان الظن بالمسلمين وابعاد للشبهات وكونه من صحابة النبي صلى الله عليه وسلم
ولن اقول في يزيد ما لا علم لي به وسط كثرة التلاعب في هذه المسالة عبر الازمان
والسلام عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المستعين بالله
المشرف العام
المشرف العام


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 14236


المشاركة رقم 25 موضوع: رد: من بدأ بنقض عرى الدين ؟ ولماذا ؟! (هام جدا) !!!!!! الخميس 23 مايو 2013, 2:58 pm

اخي النفس الزكية

انك تحب معاوية ويزيد وتقول لا فرق عندك من يحكم ولنفترض معك ان هذا لا يهم والمهم انه كان يحكم بشرع الله ام لا

وقولك ان ثلاثة من الخلفاء الاربعة قد قتلوا
ونسيت او تنا سيت اشياء في التاريخ لا تحب ان تقرأها لأنك تسلم لحكم معاوية وتوريثه للحكم
اما الشئ الذي نسيته او تناسيته فهو ان سيدنا عثمان بن عفان رضي الله عنه وارضاه قد قتل بسبب ظلم معاوية لأهل الشام وظلم عمرو بن العاص لأهل مصر وقد قام عثمان رضي الله عنه بعزل عمرو ولكن معاوية خدعه والجميع يعلم ان معاوية كان من دواهي العرب بل كان امكر خلق الله في ذلك الزمان وكانت تصرفات معاوية لها نتائج واولها مقتل سيدنا عثمان رضي الله عنه وارضاه ثم بعد ان قام المسلمين بإختيار علي رضي الله عنه وارضاه لم يعجبه هذا الاختيار لأنه كان يخطط ليكون ملكا فخرج على الخليفة الذي اختاره المسلمين وبعد هذا حدث ما خدث والجميع يعرف ما حدث جيدا ومن هنا نقول ان معاوية ايضا يتحمل دم سيدنا علي رضي الله عنه كما يتحمل دم عثمان رضي الله عنه
ولا ننسى ان عمرو بن العاص قد وضع يده في يد معاوية انتقاما من عزله عن حكم مصر ولا ننسى خدعة التحكيم التي قام بها عمرو بن العاص لمساعدة معاوية في السيطرة على الحكم
ونعود الى معاوية انه بدأ بتكوين مملكته مملكته بالخروج على الخليفة المختار من قبل المسلمين ثم بعد ذلك الخروج على قواعد الحكم التي امرنا الله بها وهي الشورى بأخذ البيعة لإبنه في حياته وجاء يزيد وكان سببا في قتل الحسين رضي الله عنه ليوطد الحكم الذي اسسه ابوه

وانا اعرف انك ستقول هذه اقوال الشيعة لعنة الله عليهم ولكن اقول لك اننا اهل السنة كنا نخضع لحكم معاوية ويزيد وخلفائهم في الحكم ولهذا نحن نأخذ ما كتبوه هم عن تلك الفترة ولا تنسى ان المنتصر هو من يكتب التاريخ دائما

ولكن الشيعة بالرغم من كفرهم وخروجهم عن ملة الاسلام الا انهم كانوا خارج سيطرة بني امية ولهذا عندما وجد بني امية الحجاج بن يوسف وشدة ظلمه ثبتوه على حكم العراق ليسوم الشيعة سوء العذاب وحتى عمر بن عبد العزيز الذي يشهد له الناس جميعا بالعدل رفض اقالة الحجاج وقال قولته المشهورة ان الحجاج اهم دعائم حكم بني امية

ومن هنا اخي لا اقول ان الشيعة عليهم لعنات الله على حق فيما يفعلونه فهذا شرك اكبر مخرج من الملة ولكن اقول علينا ان نكون حكم عدل لا ان نشهد بما شهد به تاريخ بني امية وفي نفس الوقت لا نأخذ اقوال الملاعين الذين يلعنون اسيادهم وحتى زوج رسول الله صلى الله عليه وسلم لم تسلم منهم ومع ان الله سبحانه وتعالى برأها من فوق سبع سموات الا ان الكفار الشيعة كفروا بما قاله الله تعالى واتهموها ورفضوا تبرئة الله لها

ومن هنا اقول اننا يجب ان نضع الشيعة رقم واحد في الاعداء ثم نضع الاقوال التي تمجد في معاوية وابنه جانبا ونتخذ رأيا جديدا لنا يقربنا من سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم واعتقد ان المهدي في حال ظهوره لن يستمع لأقوالنا ولا لأقوال الشيعة وسيبني رأيه من واقع التاريخ الحقيقيواظن ايضا انه سيكون من اشد اعداء الشيعة ولن يبقي منهم احد وفي نفس الوقت اعتقد انه لن يترضى على معاوية ولا على احد ممن خلفه حتى يومنا هذا

وفي اخر قولي ارجو الله عز وجل ان يهدينا سواء السبيل وان لا نعادي بعضنا بسبب امور حدثت قبل 1400 سنه ولا دخل لنا فيها وان ينصرنا على الشيعة وكل عبدة القبور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو مصعب المدني
عضو متألق
عضو متألق


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 1008


المشاركة رقم 26 موضوع: رد: من بدأ بنقض عرى الدين ؟ ولماذا ؟! (هام جدا) !!!!!! الخميس 23 مايو 2013, 8:13 pm

انا مذهول واحتاج فترة سنة لكي افيق من هذه الصدمة..صحابة الرسول صلى الله عليه وسلم يتقاتلوا وتسيل دمائهم من اجل الملك والسلطة وكل هذا بسبب معاوية بن ابي سفيان .
اذن الدولة السعودية لم تاتي بجديد بحربها للمجاهدين حبا للسلطة هذا وهي في اخر الزمن فكيف بمن هم اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ورواة الحديث وناشري الاسلام .
لاادري ماذا اقول غير ان الشيطان عدو مبين للانسان ومهما كانت منزلته ومكانته يظل الانسان ضعيفا امام الدنيا
فسبحان الله
واشكو الى الله ضعفي وقلة حيلتي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المستعين بالله
المشرف العام
المشرف العام


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 14236


المشاركة رقم 27 موضوع: رد: من بدأ بنقض عرى الدين ؟ ولماذا ؟! (هام جدا) !!!!!! الخميس 23 مايو 2013, 8:38 pm

اخي الفاضل النفس الزكية

اود ان انوه ان ما طرحته رأي شخصي وهو ليس من سياسة المنتدى ولا توجهاته لأن المنتدى سني يدين بما علمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ونحن جميعا من اهل السنة والجماعة نحب معاوية ونترضى عليه ولكن ما ذكرته هو اجتهاد شخصي من دراستي للتاريخ بطريقة محايدة

المهم لا اريد ان اكون سببا في ذبذبة افكارك وعليك البحث بنفسك لتعرف الحقيقة فإنني دائما لا اخذ اي فكرة من احد ولكن ابحث وافكر واقرر بنفسي

وبعد هذه القلقلة اقدم لك هدية صغيرة من الشيخ حازم صلاح ابو اسماعيل يحلل العلاقات بين الشيعة وامريكا واسرائيل وعداءهم لنا
تابع من الدقيقة 55 وهو يتكلم عن الشيعة وايران وحزب اللات

http://safeshare.tv/w/NTTPWClyGv
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الاهدل
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 118


المشاركة رقم 28 موضوع: رد: من بدأ بنقض عرى الدين ؟ ولماذا ؟! (هام جدا) !!!!!! الجمعة 24 مايو 2013, 4:38 am

تم تحرير المساهمة

لقد كررنا مرارا يمنع نهائيا اهانة الاعضاء ومسموح المناقشة الجادة

تحذير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الاهدل
عضو فعال
عضو فعال


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 118


المشاركة رقم 29 موضوع: رد: من بدأ بنقض عرى الدين ؟ ولماذا ؟! (هام جدا) !!!!!! الجمعة 24 مايو 2013, 4:43 am

للادارة انا لا اقصد احداَ . توضيح فقط لتكون الصورة واااضحة ...... لا توقفوا حسابي
الا اذا كانت الادارة الكريمة تحاسب على النوايا لا سمح الله .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو مصعب المدني
عضو متألق
عضو متألق


الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 1008


المشاركة رقم 30 موضوع: رد: من بدأ بنقض عرى الدين ؟ ولماذا ؟! (هام جدا) !!!!!! السبت 25 مايو 2013, 6:32 pm

استطيع ان اقول اني قد فهمت التاريخ الاسلامي كاملا بعد هذا الموضوع ولكني اتسائل عن هؤلاء الذين استباحوا دماء الصحابة ماحكمهم في الاسلام وكيف يتفق بانه سال ماسال من دماء الصحابة وفي نفس الوقت يجاهدوا في سبيل الله ويفتحوا البلاد والامصار وينشروا دين الله فهل هؤلاء مجاهدين ام عصابة ارادت استعمار الدول كي تثبت حكمها وسلطتها وتوسع من اراضيها والغاية من ذلك تخليد اسمائهم ..شي عجيب فما بني على باطل هو باطل..
وجزاكم الله خير على التوضيح.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
من بدأ بنقض عرى الدين ؟ ولماذا ؟! (هام جدا) !!!!!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 2 من اصل 3انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفتن  :: المنتديات العامة :: المنتدى العام-
لوحة الشرف لشهر نوفمبر 2016
349 عدد المساهمات
301 عدد المساهمات
123 عدد المساهمات
68 عدد المساهمات
33 عدد المساهمات
12 عدد المساهمات
9 عدد المساهمات
4 عدد المساهمات
3 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
جميع الحقوق محفوظة
جميع الحقوق محفوظة لـكل مسلم
منتديات الفتن® www.alfetn.org
حقوق الطبع والنشر © 2016

منتدى الفتن